المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » الأسرى
2012-05-14 00:50:03

ديسكين أقر بضرورة رفع الإجراءات التي ارتبطت بأسر شاليط

القاهرة – وكالة قدس نت للأنباء
نقلت صحيفة "الحياة" اللندنية عن مصادر فلسطينية موثوقة قولها إن "رئيس جهاز الأمن الداخلي "شاباك" يوفال ديسكين الذي رأس الجانب الإسرائيلي في المحادثات غير المباشرة التي أجرتها مصر أخيراً بينه وبين وفد من حركة حماس يقوده القيادي العسكري البارز في كتائب عزالدين القسام أحمد الجعبري، أقر بضرورة رفع الإجراءات التي ارتبطت بأسر شاليط باعتبارها التزامات على الحكومة الإسرائيلية تنفيذها.

وعبرت المصادر من القاهرة عن مخاوفها من أن تتراجع إسرائيل عن تعهداتها هذه للجانب المصري، لافتة إلى أن هناك تلكؤاً متعمداً من جانبها. ورأت أن هذه المحادثات التي جرت أخيراً في مصر هي جزء من صفقه تبادل الأسرى التي أنجزت في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي برعاية مصرية واستكمال لها.


إلى ذلك، نقلت إذاعة الجيش عن مصادر إسرائيلية قولها إن الديبلوماسية الإسرائيلية تشعر بخيبة أمل شديدة وضغوط هائلة من الموقف الدولي المتبلور عالمياً لمساندة قضية الأسرى، لافتة إلى أن عشرات ملايين الدولارات التي أُنفقت أخيراً على تحسين صورة إسرائيل العالمية تبخرت في ظل تعاظم النقد الدولي لتل أبيب.

وحسب تلك المصادر، فإن انقساماً يسود أجهزة الأمن في شأن الاستجابة لمطالب الأسرى، وعبر العديد من قادة الأجهزة الأمنية عن اعتقادهم بأن الاستجابة لتلك المطالب سيكلف الدولة العبرية غالياً، إذ سيضع الفلسطينيون نمطاً جديداً من التعامل مع إدارة السجون عبر فرض رؤيتهم وطريقة حياتهم عليها، منوهة إلى الخطورة الأمنية من وراء التسليم بمطالبهم.

وأضافت المصادر أن بعض أوساط جهاز الأمن الداخلي "شاباك" لا يمانع في الاستجابة لمطالب الأسرى، مثل التعليم وزيارة معتقلي القطاع، ويحذر من انفجار وشيك في الأوضاع على حدود غزة وفي الضفة في ظل عدم قدرة "حكومة حماس" والفصائل على الصمود في وجه الضغوط الشعبية عليها للتحرك، وفي ظل احتمالات وفاة احد الأسرى.

وفي غزة، بعث رئيس الحكومة التي تديرها حركة حماس إسماعيل هنية رسالتيْن في الثامن من الشهر الجاري إلى كل من الرئيس الفرنسي الاشتراكي المنتخب فرانسوا هولاند، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وحسب الصحيفة حض هنية هولاند على اتخاذ "موقف إيجابي ضاغط على (رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين) نتنياهو لالتزام القانون الدولي الذي يحدد حقوق الأسير والسجين (الفلسطيني) بدقة ووضوح"، فيما حض بوتين على "التدخل الشخصي وتدخل حكومتكم لإلزام حكومة نتانياهو بالقانون الدولي".

وهنأ هولاند وبوتين، في الرسالتين، بفوزهما في الانتخابات، معبراً عن أمله بأن تكون فرنسا وروسيا تحت رئاستيهما "أقرب إلى تأييد الحقوق الفلسطينية في الحرية وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينيةط.

ودخلت معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الأسرى الفلسطينيون في السجون الإسرائيلية يومها الـ 27، في حين دخل إضراب الأسيرين بلال ذياب وثائر حلاحلة يومه الـ 78 وسط تدهور خطير جداً على حالتهم الصحية، إضافة إلى 8 أسرى آخرين مضربين عن الطعام منذ أكثر من شهرين.

وذكرت مصادر إسرائيلية مطلعة أن خلافاً حاداً يسود الأجهزة الأمنية والمستوى السياسي في إسرائيل في شأن الموقف من إضراب الأسرى الذي يعمل على تشويه صورة تل أبيب في العالم.


مواضيع ذات صلة