2017-09-25الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.507
دينار اردني4.952
يورو4.168
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.935
درهم اماراتي0.955
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2016-02-04 13:36:15

الأصالة العربية لدى الصرخيين تتجسد في وقفاتهم مع معاناة النازحين

لعل كلمة نازح أو مهجر غير مألوفة لدي العراقيون لا لأنها ليست موجودة في قواميس اللغة أو ليس لها اثر لكن كثر الكلام عنهما في فترة الصراع الطائفي الذي اوجد لنا مفردات كنا نسمع بها في عصور سابقة كهجرة الرسول الأعظم محمد (صل الله عليه واله) .من مكة الى المدينة المنورة عند تعرضه للأذى من قبل قريش ومعاملتها السيئة معه ومع أصحابه . .وكذلك سمعنا عن كلمة نازح عندما جففت الاهوار في الجنوب في أسلوب بائس ضد أبناء العروبة من قبل النظام السابق .لكن في كلتا الحالتين السابقتين لم تكن الأساليب القمعية تمارس وبشكل وقح مع ابناء جلدتنا وإخوتنا والذين يجمعنا معهم دين واحد ووطن واحد .فلا يمكن بأي حال من الأحوال نكران هذا الأمر في لحظة او في فترة تسلط فيها أجندات خارجية تكلمت كثيراً بالطائفية حتى حلت علينا وعليهم الويلات والمآسي من قبل مدعي التشيع او التسنن .وقد تخلى الجميع الا ما ندر عن النازحين والمهجرين في خطوة ظالمة ومجحفة . حتى هب أبناء المرجعية العراقية العربية مقلدي المرجع العراقي العربي الصرخي الحسني .ليمدون يد العون لتلك العوائل المهجرة والنازحة في كافة المحافظات العراقية .وليس بجديد عليهم وعلى مرجعهم الذي عرف بولائه للعراق وأهل العراق منذ ان تصدى لزعامة الحوزة العلمية ومجابهته بالقول والفعل لجميع الفتن والشبهات المضلة التي عاثت بالساحة العراقية الفساد وأثرت بالسلب على حياة أبناء الوطن الواحد وقد دفع المرجع الصرخي ضريبة هذه المواقف المشرفة .كما لا ننسى الموقف المشرف لمقلدي المرجع الصرخي وهم يلبون نداء الاستغاثة حيث تكفلوا بأغلب العوائل النازحة من مدن الانبار وتكريت والموصل .ويشهد بذلك جسر بزيبز عند ما منعت الحكومة دخول العوائل الا بضمان الكفيل من محافظات العراق كبغداد وكربلاء والديوانية وغيرها .

بقلم/ نعيم حرب السومري



مواضيع ذات صلة