المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.585
دينار اردني5.057
يورو4.015
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.956
درهم اماراتي0.977
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2016-05-07 20:51:19

(رسالة يرُسلها الفقير الغني إلى العالم)

أهدي رسالتي إلى العالم ككل من شعب فقير يحتاج إليكم اشد الإحتياج فأنتم أيها العالم جميعا أغنياء بأرضكم أغنياء بوطنكم أغنياء بخيراته رائيتم خيره عشتم على أرضه سعدتم بكلمة وطني ورحبتم بوجود أبنائكم عليه.. نعم اغنياء فالثراء ليس بالمال ايها العالم ولكن الثراء بشعورك بانك لم تفقد شي لايعوض فالجميع من ابنائكم ايها العالم ولد وتربى على ارض وطنه قد يكون منكم من هجر وطنه بحثا عن عمل او شئ ما ولكنه فى يوم سيعود لانه لم يجبر على الخروج منه ولكن أختيار عودة الوطن لديه ليستأنث بيه يتأمل مناظره يسجد على ارضه ياكل من ثمره يشرب من مائه ولو ليوم واحد فيشعر بوجوده وعندما تأتيه المنية يدفن في ارضه.. ولكننا أيها العالم منا الكثير يولد جيل بعد جيل مشتتين فى بلاد العالم الاباء منا فى بلد والابناء فى بلد حتى الرجوع لرؤيتهم فى لحظات الفراق لا نستطيع منا الكثير يولد ويكبر ويعيش ولم يرى بعينيه منظر من مناظر وطنه ولم يتذوق ثمره نسمع عن شجر الزيتون عن أبيار الليمون نسمع عن مناظر بحرنا نسمع عن قدسنا القليل منا اسعده الحظ برؤيته ..نعم أيها العالم فنحن شعب فقراء بفقدان أرضه الكثير منا تتخلد فى قلبه كلمة وطن ولكن عندما نتحدث عنه فاننا لا نستطيع ان نجد الأ أقوال وأحاديث أجددنا وأبائنا عنه وعندما نبحث عن حكاية لنا اوزكرى فيه مثل الكثير عندما يتحدثون عن زكرياتهم فى اماكن لوطنهم ففى تلك اللحظه نفتقد ونفتقر هذة الاحداث ونشعر بالفقر لاننا لم نعيشها ولم نسعدبها... منا الكثير يولود ويموت ويدفن فى جميع بلاد العالم وحتى فى مثواه الاخير يفقد حقه فى ان يدفن فى ارضه... نعم أيها العالم فانتم الاغنياء ونحن شعب الفقراء فى الشتات ولكننا اغنيا ء بالعزه والكرامه والامل بالعوده وهنا ارسل اليكم تلك الرساله التي قد يكون الكثير ارسلها اليكم ووضعت فى سلة القمامة لديكم... ارسلها اليكم ايها الاغنياء فانا واحدةمن شعب فقير غني يتحدى الزمن بالأمل بالصبر بالعزيمه اطلب العون في الإجابة متى العودة ؟؟؟متى سنصبح أغنياء بالعيش في وطننا والصلاة في قدسنا ؟؟؟؟ واخيرا اترك رسالتي اليكم وانا على يقين انه لاجدوى فى ارسالها ولكن سنظل فى رحاب آمل العودة وأبنائنا من بعدنا واخيرا لكم مني التحيه والسلام يا اهل السلام

بقلم نجلاء محمد عيسى ابو شرخ



مواضيع ذات صلة