2017-04-26 الأربعاء
المدينة اليوم الحالة
القدس 21
رام الله 21
نابلس 21
جنين 16
الخليل 21
غزة 20
رفح 20
العملة السعر
دولار امريكي 3.636
دينار اردني 5.14
يورو 3.981
جنيه مصري 0.202
ريال سعودي 0.97
درهم اماراتي 0.99
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2016-11-27 02:29:17

مصطلح في الإعلام ( الجوكر)

في الآونة الأخيرة ، بدأنا نسمع بمصطلحات لغوية جديدة ، ولدى الوقوف على هذه المصطلحات ، رأينا تسليط الضوء على مخدر يسمى الجوكر ، وهو مادة مخدرة توصف بالحشيش الاصطناعي ، بحيث يتم أخذ عشبة ما ومعالجتها بمواد كيماوية معينة ؛ لتصبح عشبة طبيعية 100% ، تروج أيامنا هذه بحجة أو بزعم أنها تنشط الذاكرة ، وتحسن المزاج ،وبديل آمن للنيكوتين ، وعلاوة على ذلك تسوق في هيئة أعشاب طبيعية ، أو تبغ ، يتم تعاطيها في الغليون أو الشيشة ، وتؤدي إلى الإدمان .
أما المواد الداخلة في تصنيعها ، فهي أعشاب ، وأسمدة كيماوية مشابه للقنبيات المخدرة الهندية ، إضافة إلى مواد نفطية . ومن الأعشاب الداخلة في تصنيعها ، عشبة كانت تستخدم للتكاثر عند الحيوانان ، وربما ما يفسر التهيؤات التي تنتاب المتعاطي عندما يتخيل أخته وكأنها زوجته ، وما يترتب عليه من سلوك شاذ ، و نوبات السكتة القلبية ، ناهيك عن تشمع الكبد ، والفصام ، والفشل الكلوي ، ونوبات الفزع .
وتخيل أن تجد عشبة ما طليت بالعديد من المواد الكيماوية ، وما أثرها في أجهزة الجسم .
أما المصطلح فحري بنا أن نقف على أصلة ؛ إذ إنه لم يكن معروفا في فلسطين بهذا المسمى حتى تم استيراد المصطلح من الأردن بهذا المسمى ، أما المصطلحات العربية التي وصلتنا باللغة العبرية والإنجليزية ، فهي السبايس ، والدريم ، والعبرية مسطلون ، ومبسطون ، وماي نايس .
بداية لم يكن يعاقب عليها القانون لأنها تسوق على أنها كما ذكرنا سابقا ، أعشاب طبيعية ، لكن تأثيرها القاتل ، دفع القانونيين إلى إدراجها تحت مسمى العقاقير الخطرة ، ضمن قانون المخدرات ، وبات يعاقب مدمنيها .
ولعل مخدر الجوكر له سلبيات عديدة ، ومن ضمنها تدمير حياة الشباب ، فنجد الشباب المتعاطي له ، لا يعمل ولا ينشط في أي مجال ، وهمه الوحيد دوام التعاطي له .
والوصف النفسي لهذا المخدر ، أنه مادة نتنة الرائحة ، كريهة الطعم ، إلا أن المتعاطي يتناولها رغم ذلك وهو ممتعض منها ، وهذا يتشابه مع من يتعاطى الدخان يكرهه لكن ما في اليد حيلة سوى الإرادة والإقلاع .
فلسطين تكاد تكون خالية نسبيا من هذا العقار الخطر ، وما يروج هو ضرب من الشائعات ، ولم تثبت أنها قد وجدت في السكاكر أو الحلويات ، إذ لم توجد إلا على شكل عشبة تشبه عشبة الدخان تلف في سجائر أو على منصة الشيشة ، ولا يوجد منها أقراص حتى الآن .

سلامة عودة



مواضيع ذات صلة