2017-04-27 الخميس
المدينة اليوم الحالة
القدس 21
رام الله 21
نابلس 21
جنين 16
الخليل 21
غزة 20
رفح 20
العملة السعر
دولار امريكي 3.64
دينار اردني 5.137
يورو 3.967
جنيه مصري 0.201
ريال سعودي 0.971
درهم اماراتي 0.991
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2016-12-18 05:23:27

حماس والمتغيرات الإقليمية

في الرابع عشر من ديسمبر لعام 1987 انطلقت حركة المقاومة الإسلامية حماس واليوم حماس تحتفل بذكرى انطلاقتها التاسعة والعشرون ، حماس التي تشكل قوة حقيقية في أوساط الشعب الفلسطيني وتحظى بتأييد ومكانة كبيرة على مستوى شعوب العالم لثبات موقفها وعدالة قضيتها ، لا شك أن حماس مؤخراً تمر بمراحل صعبة ومعقدة على صعيد علاقاتها الخارجية مع بعض الدول وحالة الانقسام البغيض والحصار المستمر المفروض عليها منذ سنوات

بعد ثورات الربيع العربي تأثرت علاقة حماس ببعض الدول حيث تدهورت مع بعضها وتماسكت مع أخرى .. سنتطرق في هذا المقال الى تحليل وضع حركة حماس في ظل التغيرات الإقليمية مؤخراً

 
( حماس وفتح .. انقسام مستمر حتى اللحظة ؟! )

في الفترة الأخيرة شهدنا عدة لقاءات خصوصاً في الدوحة بين حركتي حماس وفتح وتعكس مشاركة حماس في مؤتمر حركة فتح السابع مؤشراً إيجابياً الى حد ما وسبق ذلك المؤتمر لقاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وقيادة حركة حماس ممثلة بمشعل وهنية ، محاولات عديدة ولقاءات مستمرة بين الحين والأخر ولكن سرعان ما تبوء بالفشل وتصل الى طريق مسدود في ظل تماسك كل طرف بشروطه ، ولا زالت حالة عدم الانقسام بحاجة لوقفه لتنضج وتصبح واقعاً ملموساً
( حماس ومصر ، تدهور حاد في فترة ما بعد مرسي )

علاقة حماس بالنظام المصري متدهورة الى حد كبير بعد الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب محمد مرسي والإطاحة به وتولي السيسي مقاليد الحكم .. السيسي ينظر الى حماس نظرة معادية بحكم تبعيتها لجماعة الاخوان المسلمين في مصر ووقوف الحركة في ذلك الوقت بجانب مرسي ورفضها للانقلاب العسكري على الشرعية عام 2013

القضاء المصري أدرج حركة حماس على قائمة الإرهاب ووجه للحركة العديد من الاتهامات منها الضلوع في اقتحام سجن وادى النطرون وتهريب أعضاء جماعة الإخوان واغتيال النائب العام المصري هشام بركات ، تلك الاتهامات أثرت بشكل كبير على العلاقة بين الطرفين ولا مؤشرات إيجابية بذلك الخصوص فمعبر رفح المتنفس الوحيد لأهل القطاع ما زال مغلقا وموقف مصر من حركة حماس لم يتغير منذ ذلك الحين رغم ترحيب واستعداد حماس لأي تقارب مع الجانب المصري بحكم ادارتها للقطاع ، وقد تشهد الأيام القادمة تحسن في العلاقة بين الطرفين وتسهيلات على معبر رفح بحكم التقاء المصالح لا الأهداف
حماس ودول الخليج ( السعودية والامارات العربية المتحدة )

بعد الانقسام الفلسطيني في حزيران 2007 حملت السعودية حماس المسؤولية الكاملة عن الاحداث التي جرت واعتبرتها اخلالاً باتفاق مكة الذي كانت ترعاه ، منذ ذلك الحين والعلاقة بين الطرفين جافة رغم قوتها سابقاً ، حاولت حماس في الفترة الأخيرة تحسين علاقتها مع المملكة العربية السعودية بعد وصول الملك سليمان للحكم أملاً بعودة العلاقة من جديد لكن ما تزال حتى هذا الوقت غامضة وغير واضحة المعالم ، علاقة حماس بالإمارات العربية المتحدة جافة منذ البداية وهي ترفض الاقتراب مطلقاً من حركة حماس والتي هي وليدة جماعة الاخوان المسلمين التي تعاديها بشكل كبير خصوصا في مصر

( حماس وسوريا .. علاقة منقطعة تماما )ً

بعد قيام الثورة السورية عام 2011 ضد الرئيس السوري بشار الأسد ، طلب النظام السوري من حركة حماس الانحياز الى النظام السوري ومساندته والوقوف معه ضد الثورة والشعب السوري ، موقف حماس كان واضحاً منذ البداية بعدم التدخل في الشؤون الداخلية السورية والالتزام بالحياد وعدم الانحياز لأي طرف مهما كان لعدم دخولها في صدامات مع أي طرف ووفاءاً للشعب السوري الذي احتضن واحتوى الحركة وقيادتها على مدار السنين ، دعت حماس الى تحقيق مطالب الشعب وحمايته ومنع انزلاق البلاد الى الدمار لكن تلك الدعوة لم تلقى استجابة ، في ذلك الوقت أغلقت حماس مكتبها هناك وقامت بمغادرة سوريا وإعادة التموضع في عدة بلدان أهمها قطر وتركيا ومصر حفاظاً على نفسها وعلى موقفها الواضح منذ البداية بخصوص هذا الشأن

( حماس وحزب الله اللبناني .. انقطاع العلاقة منذ زمن )

منذ بداية الثورة السورية وقف تنظيم حزب الله اللبناني بجانب نظام الأسد وقام بدعمه بكل قوة من خلال مساندته القوية والعلنية لنظام الأسد والانحياز التام له وقيامه بإرسال جنوده لمحاربة الثوار هناك خاصة في القصير ، استنكرت حماس تدخل حزب الله السافر في الشأن السوري ومساهمته بقتل الأبرياء ومحاربته للثوار السوريين رغم ما كانت عليه العلاقة سابقاً من قوة ومتانة متانة العلاقة على صعيد المساعدات العسكرية والتدريبات المتبادلة بين الطرفين

( حماس وايران .. تعقد المشهد وضبابته )

لا يخفى على احد ان ايران كانت الداعم الأكبر لحماس في الفترة الأخيرة سياسياً وعسكرياً ومالياً ، ترى ايران بتلك العلاقة دعماً لمحور الممانعة الذي يواجه الكيان الصهيوني متمثلاً بحماس والجهاد الإسلامي وتنظيم حزب الله اللبناني ، بعد موقف حماس الواضح من الثورة السورية من عدم تدخلها في سوريا وعدم الانحياز لنظام الاسد كان لذلك الموقف اثراً واضحا في في مسار العلاقة بين الطرفين من تدهور وانقطاع وأثر ذلك على حماس من ناحية الدعم المالي والعسكري ، ولكن في الفترة الأخيرة من الممكن أن تسير العلاقة من جديد نحو الدفء خاصة بعد الحرب الأخيرة على غزة وتزايد قوة حماس السياسية والعسكرية وزيارة وفد من قيادة حماس الى طهران في الأشهر السابقة

( حماس وقطر .. علاقة متينة متماسكة )

العلاقة مع قطر تبدو قوية جداً خاصة بعد تدهور علاقة حماس بالنظام السوري وايران عقب قيام الثورة السورية عام 2011 ومغادرة قيادة وكوادر حماس من سوريا ، استعدت الدوحة منذ ذلك الحين استضافة قيادة الحركة في بلادها وقامت بدعم الحركة على صعيد تقديم المساعدات المالية والاغاثية وتطوير البنى التحتية للقطاع ، بذلت قطر جهداً واضحاً تجاه عقد اتفاق مصالحة بين حماس وفتح ولكن تلك الجهود لم يكتب لها النجاح ، وما زالت قطر حتى اللحظة الحاضن الأكبر لحماس وقيادتها والداعم المستمر لها ولمواقفها

( حماس وتركيا .. علاقة حميمة مستمرة )

تتمتع حماس بعلاقة جيدة مع الحكومة والقيادة التركية ممثلة بالرئيس رجب طيب أردوغان ، دعمت تركيا حماس والشعب الفلسطيني مالياً واغاثياً بشكل متواصل ومستمر فضلاً عن المشاريع الاستثمارية لتطوير القطاع مثل انشاء المباني والمستشفيات وغيرها ، عدا عن وقوفها ومساندتها بقوة للشعب الفلسطيني وحركة حماس على صعيد المواقف الدولية خاصة في الحروب التي شنت على قطاع غزة في السنوات العشر الأخيرة ، ما زالت تركيا تحتضن قيادة حركة حماس وكوادرها بعد خروجهم من سوريا عقب اندلاع الثورة هناك وما تزال العلاقة حميمة ومتماسكة بين الطرفين

برغم المتغيرات الإقليمية التي حدثت بقيت حماس ملتزمة بالحياد ومحافظة على علاقة متوازية مع الجميع رغم تعقد المشهد أمامها ، برغم التضييق على حركة حماس خاصة والشعب الفلسطيني عامة الا أن حماس وقيادتها ما زالت متماسكة وموحدة وقوية حيث أنها لم تتخلى عن مبادئها وأهدافها وما زالت متمسكة بثوابتها مما ساهم بشكل كبير في تعزيز ثقة شعبها وأمتها بها وبمقاومتها .

( مالك محمود أبو خليفة )



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتواصلفعالياتالدعموالإسنادفيقطاعغزةللأسرىالمضربينعنالطعام
صورتواصلفعالياتالدعموالإسنادفيقطاعغزةللأسرىالمضربينعنالطعام
ازمةالكهربافيقطاعغزة
صورصناعةخبرالصاجالتراثيفيغزة

الأكثر قراءة