2017-04-24 الإثنين
المدينة اليوم الحالة
القدس 21
رام الله 21
نابلس 21
جنين 16
الخليل 21
غزة 20
رفح 20
العملة السعر
دولار امريكي 3.651
دينار اردني 5.153
يورو 3.969
جنيه مصري 0.202
ريال سعودي 0.974
درهم اماراتي 0.994
الصفحة الرئيسية » تكنولوجيا
2017-03-12 01:11:34

لأول مرة: "واتس آب" تدرس السماح للمعلنين بالتواصل المباشر مع الزبائن


وكالات - وكالة قدس نت للأنباء

 بدأ مطورو تطبيق "واتس آب" المملوك بالكامل لشركة "فيسبوك" التي تملك أكبر شبكة تواصل اجتماعي في العالم، في تجربة نظام جديد يتوقع ان يشكل ثورة في عالم الإعلان الالكتروني، إلا أنه في الوقت نفسه قد يسبب إزعاجاً غير مسبوق للمستخدمين الذين سيتحولون إلى سلعة يتم المتاجرة بها من قبل الشركة المالكة للتطبيق.
ويقوم النظام الإعلاني الجديد الذي تجري تجربته حالياً ولم تتم إتاحته للمعلنين بعد على تهيئة المجال أمام الشركات وأصحاب الأعمال ليتواصلوا مباشرة مع زبائنهم المحتملين عبر "واتس آب" من أجل ترويج سلعهم وخدماتهم، وذلك في محاولة من "واتس آب" لزيادة الايرادات المالية من الإعلانات والاستفادة من العدد الضخم من المستخدمين للتطبيق في مختلف أنحاء العالم.
وفي حال قررت الشركة إطلاق هذا النظام الإعلاني الجديد فهذا سيعني أن كل مستخدم سوف يتلقى عدداً كبيراً من الرسائل اليومية المباشرة على هاتفه المحمول من المعلنين الراغبين في تسويق منتجاتهم وخدماتهم، كما أنه سيتم استخدام تكنولوجيا تحديد المكان من أجل استهداف المستخدمين في مناطق معينة من قبل المعلنين المعنيين بهم والشركات العاملة في تلك المنطقة، وهو ما يقوم به "فيسبوك" حالياً بالفعل، حيث يتيح للمعلن استهداف المستخدمين في منطقة جغرافية معينة، بما يضمن أن يظهر الإعلان أمام أشخاص يهمهم الأمر أو أمام زبائن ومستهلكين محتملين.
وقالت جريدة "دايلي ميل" البريطانية إن التجارب التي تجريها "واتس آب" حالياً تكشف كيف تخطط الشركة العملاقة لجني إيرادات مالية في المستقبل من التطبيق الذي يستخدمه عدد هائل من البشر في مختلف أنحاء العالم، فيما لم تعلن شركة "فيسبوك" عن أي خطط للخدمات الإعلانية أو جني الأرباح من تطبيق "واتس آب" منذ الاستحواذ على التطبيق قبل نحو ثلاث سنوات مقابل 19 مليار دولار أمريكي.
وحسب الوثائق التي تسربت وكشفت عن الاختبارات التي تجري على "واتس آب" فإن الخبراء والمبرمجين يعملون على تجنب أي مشاكل قد تنجم عن الرسائل المزعجة، كما يقوم القائمون على التطبيق باستطلاع آراء المستخدمين من أجل تحديد ما إذا كانوا يعانون من أي مشاكل تتعلق بالرسائل التي يتلقونها، إضافة إلى محاولة معرفة ما هي الشركات والأعمال التي يرغب المستخدمون في تلقي إعلاناتها.

"واتساب للأعمال"

وحسب المعلومات فإن شركة "فيسبوك" قد تطلق مشروعاً جديداً تحت اسم "واتساب للأعمال" وهو إصدار جديد من التطبيق يستهدف المشروعات الصغيرة التي تشتمل على 10 موظفين أو أقل، ومن المفترض أن يخرج الإصدار في البداية في الهند لوجود ما يزيد عن 200 مليون مستخدم هناك للخدمة، وهذا يساوي 15٪ من إجمالي مستخدمي التطبيق تقريبا، وفي حال نجاح الفكرة ستطلقها إلى مناطق أخرى في أنحاء العالم.
ومن خلال "واتساب للأعمال" ستتمكن المشروعات من التواصل مع مجموعة كبيرة من المستهلكين، بالإضافة إلى إرسال رسائل ومقاطع فيديو مستهدفة، وهناك احتمالات أن تضع الشركة اشتراكا شهريا مدفوعا، وذلك لتمهد الطريق من أجل تحقيق الأرباح من المنصة خاصتها.
وكانت قد أثيرت مؤخراً انتقادات حادة لشركة "فيسبوك" بسبب مزاعم أنها تقوم باستخدام قواعد البيانات الموجودة في "واتس آب" من أجل تحسين الأداء الإعلاني على "فيسبوك" وذلك خلافاً لما كانت قد وعدت به عند الاستحواذ على التطبيق من أنها لن تقوم بالخلط بين البيانات الموجودة في الشبكتين.
وجاءت الانتقادات بعد تحديث على "واتس آب" في شهر آب/أغسطس من العام الماضي الذي أصبحت الشركة بموجبه تشارك معلومات الحساب الخاصة بمستخدمي "واتس آب" مع "فيسبوك" بحجة تحسين محتوى الإعلانات الموجهة إليهم، وهو ما جاء مخالفاً للتعهد الذي قطعته "واتس آب" على نفسها بعد استحواذ "فيسبوك" عليها عام 2014 حين أكدت أن الصفقة لن تؤثر على خصوصية مستخدميها الذين يزيد عددهم حاليا على مليار شخص.
وكانت شركة "فيسبوك" الأمريكية أعلنت في العام 2014 استحواذها على "واتس آب" في صفقة وصلت قيمتها إلى 19 مليار دولار، حيث دفعت أربعة مليارات دولار نقدا و12 مليارا مقابل أسهم في "فيسبوك" إضافة إلى ثلاثة مليارات دولار مُنحت على شكل أسهم مقيدة لمؤسسي "واتس آب" وموظفيها.
ووفقا للاتفاق انضم الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لـ"واتس آب" جان كوم إلى مجلس إدارة "فيسبوك" كما انضم فريقه إلى الشركة، وبقيت العلامة التجارية وخدمة "واتس آب" على ما هما عليه.
وأكد الرئيس التنفيذي لـ"فيسبوك" مارك زوكربيرغ حينها أن "خريطة واتس آب لن تتغير" وأن الشركة ستستمر في العمل بشكل منفصل عن فيسبوك التي ستعمل خلال السنوات المقبلة على تطوير خدمة "واتس آب".



مواضيع ذات صلة