المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.566
دينار اردني5.04
يورو4.163
جنيه مصري0.2
ريال سعودي0.951
درهم اماراتي0.971
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2017-03-18 14:26:02

الدكتورة ريما خلف انتصرت لمبادئها وانتصرت لفلسطين وعرت الأمم المتحدة

استقالة الدكتورة ريما خلف الأمين التنفيذي لمنظمة الاسكوا هو انتصار للقيم والمبادئ الاخلاقيه التي ترعرعت عليها الدكتورة ريما خلف ،

موافقة الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيرش على استقالة الدكتورة ريما خلف كرئيس تنفيذي لمنظمة الاسكوا احتجاجا على طلب الأمين العام للأمم المتحدة بسحب تقرير الاسكوا وطلبه حذف تقريرها الذي اتهم إسرائيل واعتبرها دولة ابرتايد ،

جاء الموقف للامين العام للأمم المتحدة ليفقد المنظمة الدولية مصداقيتها ويؤكد تعاملها بمكيالين ، وان تبريرات الأمين العام للأمم المتحدة بدعوته لسحب التقرير تفتقد للمهنية والمصداقية في إدارة الأمم المتحدة حيث برر طلبه بسحب تقرير منظمة الاسكوا أن التقرير صدر بدون أي استشاره أو استفسار أو تنسيق مع الامانه ألعامه للأمم المتحدة في نيويورك وهو تفنيد يفتقد للمصداقية

التقرير الذي أدّى إلى استقالة ريما خلف... إسرائيل دولة ابرتايد:

إسرائيل دولة فصل عنصري (أبرتايد)، هي خلاصة التقرير الصادر عن لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا). تقرير أدّى إلى استقالة الأمينة العامة التنفيذية للجنة ريما خلف بعد ضغوط كبيرة عليها لسحب التقرير، لكنها قالت بشجاعة "استقلت لأنني أرى من واجبي ألا أكتم شهادة حق عن جريمة ماثلة، وأصر على كل استنتاجات التقرير".

يوم الأربعاء الماضي، بدأت ضجة كبيرة مع صدور التقرير الذي أدى إلى انقسام دولي في الآراء حوله بين مؤيد ومعارض لنتائجه، لاسيّما لخصوصية الجهة الصادر عنها.

ويعتبر التقرير بمثابة مرجعية بحثية ودراسة رفيعة المستوى وفق معايير نظام القانوني الدولي.

الأمين العام للأمم المتحدة نأى بنفسه عن التقرير، وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفن دوجاريك إن "التقرير كما هو لا يعكس آراء الأمين العام وتم وضعه من دون مشورة مسبقة مع الأمانة العامة في المنظمة الدولية".

أما وزارة الخارجية الفلسطينية فاعتبرته يدق ناقوس الخطر، ويجب أن يقود إلى صحوة في المجتمع الإسرائيلي للضغط على حكومته لوقف احتلالها واستيطانها وممارساتها العنصرية، قبل أن يغرق المجتمع الإسرائيلي نفسه في نظام الفصل العنصري".

في حين هاجمه سفير إسرائيل في الأمم المتحدة داني دانون مطالباً "الأمين العام للمنظمة الدولية التنكر تماماً لهذا التقرير الكاذب الذي يسعى إلى تشويه سمعة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".

كما دعت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، إلى سحبه قائلة إن الأمانة العامة للأمم المتحدة كانت محقة في النأي بنفسها عن هذا التقرير. ولكن يجب أن تخطو خطوة أخرى وتسحب التقرير بأكمله".

التقرير الذي حمل عنوان "الممارسات الإسرائيلية نحو الشعب الفلسطيني ونظام الفصل العنصري"، يتألف من 74 صفحة، إضافة إلى ملحقين.

منسق التقرير ربيع بشور قال انه "مهم جداً كونه أول تقرير استقصائي علمي مبني على تعريف القانون الدولي لجريمة الابرتايد، وهو موثّق بالأدلة لسياسات إسرائيل وممارساتها تجاه الشعب الفلسطيني ككل".

وشرح أن هناك "نقطتين أساسيتين يقوم عليهما التقرير: الممارسات الإسرائيلية تجاه كل الشعب الفلسطيني وليس فقط في الأراضي المحتلة من العام 1967 بل في الخارج أي اللاجئين في لبنان وسوريا والعراق ويضم الفصل العنصري ممارسات لا إنسانية تهدف إلى سيطرة فئة عرقية على فئة أخرى، وتفتيت الشعب الفلسطيني هو الأداة والإستراتيجية التي اعتمدتها إسرائيل لسيطرة الفئة العرقية اليهودية على الشعب الفلسطيني ككل".

وينظر تقرير الأمم المتحدة في تعريف ابرتايد ويقارن ممارسات إسرائيل في ما إذا كانت تنطبق عليه. والخلاصة أن الأدلة تشير إلى أن "إسرائيل أنشأت نظام فصل عنصرياً في فلسطين".

تبعات مهمة

طلبت الدول الأعضاء في "الاسكوا" وعددها 18 دولة في حزيران 2015 إعداد التقرير. ولفت بشور إلى "أننا اتصلنا بالخبيرين أستاذ القانون الدولي في جامعة برينستون في نيوجرسي ريشارد فولك وفرجينيا تيلي، وأستاذة العلوم السياسية في جامعة جنوب إلينوي للقيام بالمهمة. وتم انجاز التقرير الأسبوع الماضي، قبل إطلاقه يوم الأربعاء الفائت". وعن تبعاته قال انه "يشكل قاعدة تسمح للدول الأعضاء في ما لو أرادت إحالة التحقيق على محكمة الجنائيات الدولية، وإحدى توصيات التقرير أن تقوم الدول بهذه الخطوة".

وأضاف أن "الفصل العنصري هو من أخطر الجرائم ضد الإنسانية في القانون الدولي، وثمة معاهدة خاصة لمكافحة جريمتي الفصل العنصري والابادة الجماعية".

إن "التقرير بمضمون محتوياته وما تتضمنه من توثيق للمعلومات يمثل دليل قطعي في إدانة إسرائيل وهو ما أزعج إسرائيل ودفع السفيرة الامريكيه للضغط على الأمين العام للأمم المتحدة بسحب التقرير من الأمم المتحد وصفحاتها الالكترونية

يستند التقرير لتحليل مهني وتوثيق يستند إلى قواعد القانون الدولي وهو يصلح لان يكون وثيقة قانونيه مهمة لإدانة إسرائيل عن جرائمها المرتكبة بحق الفلسطينيين ، من المعيب : أن تخضع الهيئات العليا في الأمم المتحدة للابتزاز وللإرهاب الفكري الذي تمارسه حكومة إسرائيل لإجبارها على سحب التقرير وتتعامل الأمم المتحدة بمكيالين فيما يتعلق بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي

"إن إسرائيل تنظر بخطورة لمحتوى تقرير منظمة الاسكوا لان التقرير يحتوي على ما هو جديد، كونه يتحدث عن إسرائيل كدولة نظام فصل عنصري تمارس سياسة الابرتهايد ليس في الضفة وغزة فحسب بل في داخل المجتمع الإسرائيلي، وهو معد بطريقة علمية ويستند إلى إثباتات دقيقة وليس إيديولوجية".

لكن ماذا لو تم سحبه؟ "تقرير الظلم في العالم العربي والطريق إلى العدالة، الذي سبقه ويقوم على نقد الدول العربية تم سحبه. حتى لو تم سحب هذا التقرير، فألاهم انه سيبقى موجوداً

إن تبرأ جوتيريش، من نتائج تقرير أصدرته الاسكوا الذي يتهم إسرائيل بارتكاب جريمة "الفصل العنصري" إزاء الشعب الفلسطيني. تعد جريمة ترتكب من قبل الأمم المتحدة بحق الشعب الفلسطيني وتناقض في المواقف سيما وان قرار مجلس الأمن الذي أدان إسرائيل واعتبر المستوطنات غير شرعيه جاء التقرير ليدعم ويؤكد مضمون ما تتضمنه تقرير الاسكوا

تعد الدكتور ريما خلف الأمين العام التنفيذي لمنظمة الاسكوا من الشخصيات الخمسين الأولى في العالم والتي اختيرت من قبل صحيفة الفاينشل تايمز ، وشغلت حتى استقالتها ألجمعه من منصب الامينه التنفيذية للجنة الأمم المتحدة ألاقتصاديه والاجتماعية لغرب آسيا " الاسكوا " في بيروت

الدكتورة ريما خلف انتصرت لمبادئها وقيمها ومثلها وأخلاقها ورفضت كل الضغوط الممارسة عليها لسحب تقرير أعدته المنظمة الامميه عن نظام الفصل العنصري الذي تقيمه إسرائيل ضد الفلسطينيين

الدكتورة ريما خلف هي اقتصاديه وسياسيه أردنيه ، حاصلة على شهادة البكالوريوس في الاقتصاد من الجامعة الأميركية في بيروت والماجستير والدكتوراه في علم الأنظمة من جامعة "بورتلند" الرسمية في الولايات المتحدة الأميركية.

اختيرت الهنيدي التي ولدت في العام 1953 من قبل صحيفة "الفايننشل تايمز" كإحدى الشخصيات الخمسين الأولى في العالم التي رسمت ملامح العقد الماضي.

وكانت خلف قالت في حفل إطلاق تقرير "الإسكوا" الذي حمل عنوان "التكامل العربي سبيلاً لنهضة إنسانية" في تونس شباط الماضي، إن "أشكال الاستباحة الخارجية للحقوق والكرامة العربية تتعدد، ويبقى أسوأها الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين والجولان السوري، وأراضٍ لبنانية. احتلال يستمر دون رادع في خرق سافر للقرارات والمواثيق الدولية".

شغلت خلف العديد من المناصب والمواقع بينها وزيرة الصناعة والتجارة في الأردن بين عامي 1993 و 1995. عيّنت وزيرة التخطيط في الأردن من العام 1995 حتى 199

شغلت حتى استقالتها الجمعة، منصب الأمينة التنفيذية للجنة الأ الأكثر تميّزاً في المنظمات الدولية

وبين عامي 2000 و 2006 شغلت خلف منصب مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة ومديرة إقليمية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. وتسلّمت رئاسة المجلس الاستشاري لصندوق الأمم المتحدة للديمقراطية 2006-2007.

كما أطلقت سلسلة "تقرير التنمية الإنسانية العربية"، وقد حاز العدد الأول من هذه السلسلة "خلق الفرص للأجيال القادمة"، على جائزة الأمير كلاوس في عام 2003، ونال العدد الثالث منها "نحو الحرية في الوطن العربي" جائزة الملك حسين للقيادة في عام 2005.

حازت ريما خلف الهنيدي على جائزة جامعة الدول العربية للمرأة العربية الأكثر تميّزاً في المنظمات الدولية عام 2005، وشهادة الدكتوراه الفخرية في العلوم الإنسانية من الجامعة الأمريكية في القاهرة عام 2009 تقديراَ لما أطلقته من مبادرات للمنطقة في التعليم، وحقوق الإنسان والمشاركة المدنية، والنمو الاقتصادي.

الامم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا "الإسكوا" في بيروت، وقدّمت استقالتها بعد قرار الأمين العام للأمم

وكانت خلف قالت في حفل إطلاق تقرير "الإسكوا" الذي حمل عنوان "التكامل العربي سبيلاً لنهضة إنسانية" في تونس شباط الماضي، إن "أشكال الاستباحة الخارجية للحقوق والكرامة العربية تتعدد، ويبقى أسوأها الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين والجولان السوري، وأراضٍ لبنانية. احتلال يستمر دون رادع في خرق سافر للقرارات والمواثيق الدولية".

شغلت خلف العديد من المناصب والمواقع بينها وزيرة الصناعة والتجارة في الأردن بين عامي 1993 و 1995. عيّنت وزيرة التخطيط في الأردن من العام 1995 حتى 1998.

الأكثر تميّزاً في المنظمات الدولية

وبين عامي 2000 و 2006 شغلت خلف منصب مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة ومديرة إقليمية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. وتسلّمت رئاسة المجلس الاستشاري لصندوق الأمم المتحدة للديمقراطية 2006-2007.

كما أطلقت سلسلة "تقرير التنمية الإنسانية العربية"، وقد حاز العدد الأول من هذه السلسلة "خلق الفرص للأجيال القادمة"، على جائزة الأمير كلاوس في عام 2003، ونال العدد الثالث منها "نحو الحرية في الوطن العربي" جائزة الملك حسين للقيادة في عام 2005.

حازت ريما خلف الهنيدي على جائزة جامعة الدول العربية للمرأة العربية الأكثر تميّزاً في المنظمات الدولية عام 2005، وشهادة الدكتوراه الفخرية في العلوم الإنسانية من الجامعة الأمريكية في القاهرة عام 2009 تقديراَ لما أطلقته من مبادرات للمنطقة في التعليم، وحقوق الإنسان والمشاركة المدنية، والنمو الاقتصادي.

بقلم/ علي ابوحبله



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورمواجهاتعلىحدودقطاعغزةنصرةللأقصى
صورمسيرةمشتركةلحركتيحماسوالجهادفىخانيونسنصرةللاقصى
صورمسيراتحاشدةفيقطاعغزةنصرةللمسجدالاقصى
صورمواجهاتعنيفةبينالمصلينوالاحتلالفيمحيطالمسجدالأقصى

الأكثر قراءة