المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.536
دينار اردني4.987
يورو3.955
جنيه مصري0.196
ريال سعودي0.943
درهم اماراتي0.963
الصفحة الرئيسية » الأسرى
2017-04-17 10:26:12
في ذكرى يوم الأسير..

محدث1 : دعوات لأوسع حملة مساندة للأسرى

رام الله – وكالة قدس نت للأنباء

دعت حكومة التوافق الوطني، والعديد من الهيئات والمؤسسات والوزرات، لأوسع تضامن شعبي مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مساندتهم في مطالبهم، وإبقاء قضيتهم حاضرةً وبقوة في كافة المحافل. 

ودعت حكومة الوفاق الوطني جميع أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجده الى أوسع حملة مساندة شعبية لكفاح ابطالنا الاسرى.

وشددت المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، على أن نضال وكفاح الأسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي يُعد رأس حربة نضالنا الوطني، ورمزًا عالميًا للدفاع عن القيم والصفات الانسانية وعلى رأسها الحرية.

وجددت الحكومة الدعوة إلى وحدة الصف الفلسطيني والمسارعة في إنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية، التي لا بديل عنها في مواجهة التحديات، ولمزيد من الالتفاف حول الشرعية من أجل حماية المصالح الوطنية العليا، من أجل تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.

ودعا المتحدث الرسمي، حركة حماس إلى إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، وقال: إنّ "أسرانا الأبطال في معتقلات الاحتلال والقدس عاصمة دولتنا، يستحقون إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية، بل أنهم بأمس الحاجة إليها من أجل تحقيق الحلم الوطني". 

 

دعت حكومة الوفاق الوطني جميع أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجده الى أوسع حملة مساندة شعبية لكفاح ابطالنا الاسرى.

وشددت المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، على أن نضال وكفاح الأسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي يُعد رأس حربة نضالنا الوطني، ورمزًا عالميًا للدفاع عن القيم والصفات الانسانية وعلى رأسها الحرية.

وجددت الحكومة الدعوة إلى وحدة الصف الفلسطيني والمسارعة في إنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية، التي لا بديل عنها في مواجهة التحديات، ولمزيد من الالتفاف حول الشرعية من أجل حماية المصالح الوطنية العليا، من أجل تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.

ودعا المتحدث الرسمي، حركة حماس إلى إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، وقال: إنّ "أسرانا الأبطال في معتقلات الاحتلال والقدس عاصمة دولتنا، يستحقون إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية، بل أنهم بأمس الحاجة إليها من أجل تحقيق الحلم الوطني". 

أوسع تضامن شعبي

بدورها، دعت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية داخل أراضي 1948، إلى أوسع تضامن شعبي مع الأسرى في سجون الاحتلال، الذين شرعوا في إضراب مفتوح عن الطعام، ليواجهوا بأمعائهم الخاوية استبداد المُحتل في سجونه.

وقالت اللجنة في بيان لها اليوم الاثنين، وصل "وكالة قدس نت للأنباء"، نسخة منه، إنّ (1300 أسير) يبدؤون اليوم معركة الأمعاء الخاوية، وهي معركة تستوجب منا أوسع حملة تضامنية، لدفع الرأي العام إلأى الاهتمام بما يعانيه المناضلون من أجل الحرية من قمع وتنكيل في السجون.

وأضافت "حكومة الاحتلال تصعد من قمعها لشعبنا الفلسطيني، ويقبع اليوم ما يزيد عن ( 6500 أسير) في السجون، بينهم مئات الأطفال والفتيان، والعشرات من نساء وشابات شعبنا، كما من بينهم مئات الأسرى الذين يخضعون للاعتقال الإداري، وجميعهم يواجهون أقسى ظروف الاعتقال والحرمان من التواصل مع أهاليهم، الى جانب الجريمة المتواصلة بحرمانهم من الحرية".

ولفتت إلى أن مئات آلاف الأسرى الذين قبعوا في سجون الاحتلال على مر عشرات السنين، دفعوا ويدفعون أغلى ما عندهم، الحرية، ثمنا لنضالهم من أجل حرية شعبهم واستقلاله، وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة على تراب الوطن، الذي لا وطن لنا سواه.

ودعت لجنة المتابعة كافة الأحزاب والأطر الشعبية إلى المبادرة الى نشاطات سياسية من تظاهرات وغيرها، تضامنا مع الأسرى. كما دعت الى تحويل المهرجان الاحتفالي بالأسيرة المحررة لينا الجربوني ابنة عرابة، يوم الجمعة المقبل، الى مهرجان تضامني مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

من جهة أخرى، ستلتئم لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة لمتابعة تطورات الإضراب ولاتخاذ خطوات تضامنية.

صرخة الحرية

من جانبها، اعتبرت وزارة الإعلام، يوم الأسير الفلسطيني، الذي يصادف اليوم الاثنين السابع عشر من نيسان، صرخة للحرية، يُطلقها سرانا في مدافن الأحياء، رفضاَ لتعسف السجّان وإرهابه، وسعياً لمطالب مشروعة تتنكر لها إسرائيل .

وأكدت الوزارة أن السابع عشر من نيسان يأتي هذا العام في ظل معركة الأمعاء الخاوية، التي يخوضها الأسرى ضد سياسة الإهمال الطبي، والعدوان المتكرر داخل السجون، والاعتقال الإداري، والمحاكم الجائرة، ومنع الزيارات، وسائر إجراءات التعذيب والقهر.

ودعت الوزارة أبناء شعبنا في كل المواقع، إلى أوسع حراك تضامني مع الحركة الوطنية الأسيرة، ورموزها وفي مقدمتهم المناضل مروان البرغوثي وفؤاد الشوبكي وأحمد سعدات، وإسنادهم في إضراب الحرية ورفض الاحتلال وإجراءاته، والمساهمة في إيصال رسالتهم إلى كل فضاء، باعتبارها قضية جمعية تمس كل ضمير حي.

واستذكر القائمة الطويلة من التعذيب الجسدي والنفسي، وتصفية الأسرى بدم بارد، وسياسة العزل، والتفتيش العاري، والقمع، والتنكيل، والإهمال الطبي، والحرمان من التواصل مع الأهل، والتغذية القسرية للمضربين عن الطعام، وغيرها. 

وأعربت الوزارة عن تقديرها لكل الجهود التي تبذلها وسائل الإعلام الوطنية وعلى رأسها هيئة اذاعة وتلفزيون فلسطين، لتوحيد البث الفلسطيني والعربي دعماً وإسناداً للحركة الأسيرة.

وجددت الدعوة لوسائل الإعلام الوطنية والشقيقة والصديقة العاملة في فلسطين، إلى وضع قضية الأسرى في واجهة الاهتمام، كونها الأهم، بالنظر إلى القهر الذي يعيشه أبطالنا، والتنكُر لممارس الاحتلال لكل المواثيق والقرارات الدولية الناظمة لملف الأسرى، الذين يحرمون من شمس الحرية.

وقالت الوزارة إنها ترى في قيام الاحتلال وأجهزته القمعية بحجب قناة "فلسطين مباشر" عن الأسرى قبل وقت قصير من  الإضراب عن الطعام، يستهدف عزلهم عن محيطهم، وخطوة استباقية للتعتيم على الحراك المساند لهم.

وأكدت أن استهداف القناة يثبت عجز الاحتلال، ويؤكد في الوقت نفسه تورطه في ملاحقة وسائل إعلامنا الوطنية، التي لم تنعزل يومًا عن واقع أسرانا، الذين هم قطعة من لحمنا الحي. 

رفع معنويات الأسرى 

من ناحيتها، دعت دائرة العلاقات العربية في منظمة التحرير الفلسطينية، الأحزاب والاتحادات الشعبية العربية، إلى إطلاق أوسع حملة تضامن ومساندة للأسرى الفلسطينيين على كافة المستويات الشعبية والسياسية والقانونية والثقافية والإعلامية.

وأشارت الدائرة في بيان صحفي اليوم الإثنين، أن الأسرى بدأوا بالإضراب الجماعي عن الطعام، مؤكدة أن حريتهم جزء لا يتجزأ من حرية الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

وأشادت بالدور الدائم والمميز للقوى السياسية والاجتماعية في نصرة نضال الحركة الأسيرة وأثره على رفع معنويات الأسرى الفلسطينيين .

واستعرضت الدائرة واقع الأسير الفلسطيني والانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدة ضرورة وأهمية التواصل اليومي بين الدائرة وكافة الأحزاب والاتحادات الشعبية العربية، لمواكبة التطورات والمستجدات المتعلقة بالإضراب وتنسيق الفعاليات القادمة.

أما، حزب الشعب الفلسطيني، دعا هو الأخر  إلى أوسع تحرك جماهيري لنصرة الأسرى في معركة الحرية والكرامة، احتجاجا على ظروف اعتقالهم داخل سجون الاحتلال ومن اجل تحسين ظروف اعتقالهم عبر اعتمادهم قائمة من مطالبهم العادلة التي يخوضون الإضراب بشكل موحد من اجل تحقيقيها.

وحيا الحزب في بيان له وصل "وكالة قدس نت للأنباء" نسخة منه، الحركة الأسيرة الفلسطينية داخل سجون الاحتلال، في السابع عشر من نيسان، الذي يحييه شعبنا الفلسطيني في كل أماكن تواجده كيوم للأسير الفلسطيني.

ودعا الحزب جماهير شعبنا في المدن والقرى والمخيمات داخل الوطن وفي الشتات، على التعبير عن وقوفهم الى جانب الأسرى في معركة الحرية والكرامة التي قرر الأسرى خوضها؛ مشددًا على أهمية المشاركة بفعالية في المسيرات الحاشدة التي ستنطلق اليوم من مختلف الميادين الرئيسة في عدد من محافظات الوطن.

واشاد بصمود الأسرى الإبطال وخوضهم لمعركة الحرية والكرامة التي قرروها، معتبرا أن يوم السابع عشر من نيسان يوم الأسير الفلسطيني هذا العام وهو يتزامن مع بدء الأسرى بالإضراب عن الطعام، "يغدو يوماً وطنيا لا بد وان تتجسد فيه كل معاني الوحدة الوطنية والعمل معا في كافة  المجالات من اجل نصرة الأسرى ومطالبهم العادلة بعيدا عن مناكفات الانقسام وتداعياته المؤلمة.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورحفلإفطارلإحياايومالقدسالعالمي
صورميناغزة
صورتوزيعالجوائزعلىالفائزينفيمسابقةالقدسلحفظالقرنالكريم
صور300ألفمصليحيونليلةالقدرفيالمسجدالأقصى

الأكثر قراءة