2017-07-26الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.557
دينار اردني5.021
يورو4.147
جنيه مصري0.2
ريال سعودي0.949
درهم اماراتي0.968
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2017-05-14 15:54:26
عشية الذكرى الـ 69 للنكبة..

الأونروا: نقوم بإغاثة مليون لاجئ و40% من الميزانية لغزة

غزة – وكالة قدس نت للأنباء

أكد الناطق باسم الأونروا عدنان أبو حسنة، تركيز جهودهم في قطاع غزة على العمل الإغاثي والتنموي في ظل تقليص الرواتب واشتداد الحصار نافياٌ تقليص خدماتهم، مشددا في ذات الوقت على نضالهم من أجل حقوق سكان القطاع في السفر والتعليم.

وقال أبو حسنة في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء" عشية الذكرى الـ69 للنكبة، إن "قطاع غزة يستهلك 40% من ميزانية الأونروا رغم تمثيله 20% من مجموع اللاجئين الفلسطينيين باعتباره البقعة الأكثر كثافة في الشرق الأوسط".

وذكر أن إغاثة 360 ألف لاجئ في سوريا جراء الحرب أدى لإرهاق ميزانية الأونروا علاوة على سوء أوضاع اللاجئين في لبنان.

ونفى تراجع خدمات الأونروا قائلا "في العام الماضي كان 825 ألف لاجئ يستلمون مواد غذائية، في العام الحالي ارتفع العدد إلى مليون لاجئ ".

وتابع أن "كل شهر يتم بناء مدرسة تابعة للأونروا وفي العام الماضي تم بناء 24 مدرسة، مؤكدا استيعاب 263 ألف طالب لاجئ، متوقعا زيادة العدد إلى 270 ألف طالب في العام القادم.

ونوه إلى استقبال عيادات الأونروا ملايين اللاجئين مستدركا "أنه في ظل تقليص الرواتب أصبح تفضيل العودة لعيادات الأونروا ".

وحول تراجع السلة الغذائية لسكان القطاع أكد عدم تراجعها نوعيا ولكن تراجع سلعة السكر على وجه التحديد يأتي بناء على توصيات منظمة الصحة العالمية التي تصنفه أخطر من السجائر في حال استخدامه بكميات كبيرة وهو ما دعاها للتقليص.

وقال أن برنامج القروض الصغيرة والبرامج التشغيلية تعمل لتوفير فرص عمل للعاطلين عن العمل، مستدركا تعطلها باستمرار بسبب الحصار.

ويرى أبو حسنه أن الثلاث حروب الأخيرة على قطاع غزة ساهمت في هدر مئات الملايين كان من الممكن أن تصب في تحسن خدمة التعليم والصحة.

وحول أبرز تحديات الأونروا في القطاع أكد أن تأخر إنجاز ملف الإعمار هو الأبرز حتى اليوم وهو يعود لتخلف المانحين عن الوفاء بتعهداتهم المالية، وذلك يظهر بتحصيل الأونروا لـ 30% فقط من أموال إعادة الإعمار.

وتابع قائلا "نناضل من أجل حقوق أهل غزة لأنهم مواطنون عاديون وبخاصة الحق في السفر والعمل".

وقد تأسست وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا في 8 ديسمبر 1949 وبموجب قرار الجمعية العامة رقم 302، لتعمل كوكالة مخصصة ومؤقتة، على أن تجدد ولايتها كل ثلاث سنوات لغاية إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية، ومقرها الرئيسي في فيينا وعمان.



مواضيع ذات صلة