2017-12-12الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2017-09-24 16:00:51
ملعبها تعرض للقصف 2008..

صور.. أندية رفح: أبطال بلا ملاعب!

رفح – تقرير| وكالة قدس نت للأنباء

تُعتبر محافظة رفح، جنوبي قطاع غزة، والتي توجد بها ثماني فرق رياضة، منها شباب وخدمات رفح، اللذان حصدا بطولات كروية، على مستوى فلسطين، أخرها، كأس فلسطين، وكأس السوبر، الذي حصده نادي الشباب، وبطولة طوكيو التي حصدها.

ويوجد في محافظة رفح، التي يزيد تعداد سكانها، عن "250 ألف نسمة"، ملعبان رئيسيان، الأول "الملعب البلدي"، الذي تعرضت مرافقه ومُدرجاته للقصف الإسرائيلي، ولم يُعاد بناؤها بعد حتى اليوم، وملعب "تل السلطان" الغير مؤهل تمامًا للعب وتسبب بإصابة لاعبين، ويفتقر للمُدرجات.

وأعلنت اليابان رصد مبلغ "مليون دولار أمريكي" لصالح تأهيل وترميم ملعب رفح البلدي، لكن لم يتم شيء بعد، في ظل الحركة التي تشهدها ملاعب أخرى في قطاع غزة، من حيث التطوير والتأهيل، ما جعل بلدية محافظة رفح تعقد اجتماعًا مع رؤساء أندية الدوري الممتاز، للتباحث في الجهة التي تُعرقل عملية الإعمار.  

ودعت البلدية لاجتماع بأندية الدرجة الممتازة اليوم، لبحث الخطوات القادمة، في ظل تأخر تنفيذ مشاريع تأهيل ملعب رفح البلدي، وتل السلطان؛ بحضور عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة عبد السلام هنية، وممثلي الأندية وبعض وسائل الإعلام.

التزام وانتظار التنفيذ

وجددت اليابان التزامها تنفيذ مشروع تأهيل وترميم ملعب رفح؛ على لسان سفيرها "تاكيشي أوكوبو"، الذي تحدث هاتفيًا مع المجتمعين؛ قائلاً : "نحن نُنسق مع الجهات المختصة في الداخل والخارج لأجل تنفيذ المشروع؛ ونأمل في المستقبل القريب التنفيذ، ونعتذر للتأخير، فالتزامنا ما زال قائم لهذا المشروع، ونبذل الجهود لتحقيقه".  

بدوره، شكر رئيس بلدية رفح صبحي أبو رضوان السفير الياباني على جهوده؛ وشدد لمراسل "وكالة قدس نت للأنباء": "بلدية رفح مُهتمة بانجاز مشروع الملعب البلدي، وملعب تلك السلطان، لأن ذلك يُعنينا كمدينة رياضية وكأندية تحصد بطولات وكأس فلسطين".

وأضاف أبو رضوان : "من هنا يتوجب علينا بذل قصارى جهدنا من أجل إنشاء هذه الملاعب، وتوفير البُنية التحتية اللازمة لأنديتنا الرياضية والكرة الرفحاوية، حتى تستمر الحركة الرياضية وتنمو وتتطور في رفح؛ كذلك وضع الجميع في صورة الوضع وأسباب تأخير تنفيذ المشاريع الرياضية".

وثمن، موقف اليابان ووقوفها وتوفير المنحة المالية؛ مُشيرًا إلى وجود استياء برفح لعدم تنفيذ مشروع الملعب البلدي، ووجهت اتهامات لهم كبلدية بالتقصير، ولكل الجهات ذات الصلة.

استغراب التأخير

من جانبها، عبرت بلدية رفح، وأندية الدرجة الممتازة، "شباب رفح، والخدمات، والقادسية"، في بيان حصلت "وكالة قدس نت للأنباء" على نسخةً منه، عن قلقها واستغرابها من التأخير الحاصل في تطوير ملاعب محافظة رفح، جنوبي قطاع غزة، من قبل الجهات المسؤولة والمُنفذة.

وقالت البلدية والأندية: "على ضوء التأخير والتسويف في ملف إعمار وتطوير ملاعب مدينة رفح ( رفح البلدي _ تل السلطان البلدي) ، دعت بلدية رفح  ،صباح اليوم ، إلى اجتماع مع إدارة أندية المدينة التي تمثلها بدوري الدرجة الممتازة بحضور عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة عبد السلام هنية وعدة شخصيات رياضية وإعلامية؛ لمناقشة تفاصيل الملف ووضع الجميع في صورة تطورات الوضع حتى اللحظة".

وأوضح البيان، إلى أنه جرى خلال اللقاء التواصل هاتفيًا مع السفير الياباني للوقوف على تطورات الملف، في ضوء التأخير الحاصل في التنفيذ، رغم الموافقة المُسبقة من اليابان على تمويل المشروع، من خلال مؤسسة "بكدار" بقيمة "مليون دولار أمريكي".

وناقش المجتمعون ملف ملعب تل السلطان الذي تم استثناءه من المنحة السعودية لتطوير عدة ملاعب في قطاع غزة، واختيار ملاعب أخرى شهدت في آونة قريبة مشاريع لتطويرها.

وشددت البلدية والأندية، على أن رفح التي تُمثل عاصمة الكرة الفلسطينية في المحافظات الجنوبية، والمتوجة بمعظم البطولات والألقاب وصاحبة التاريخ الرياضي المشرف في مجال كرة القدم، تنظر بعين القلق والاستغراب من التأخير الحاصل في تطوير ملاعب مدينة رفح من قبل الجهات المسؤولة والمنفذة.

وأكد أنها ستكون في حالة انعقاد وتواصل مستمر خلال الفترة القادمة؛ لمتابعة ملف إعمار ملعب رفح البلدي، الذي تعرض للقصف من طائرات الاحتلال خلال عدوان 2008.

طرق الأبواب

ولفتت إلى أنها ستطرق كافة الأبواب، خاصة وزارة المالية والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ومؤسسة "بكدار" والسفارة اليابانية لتحريك الملف والتعجيل ببدء التنفيذ؛ مُشددةً على حاجة رفح العاجلة لتهيئة ملعب بديل، نظرًا لضغط المباريات التي يستقبلها وحاجة أنديتها للتدريبات الدائم.

وطالبت برنامج الأمم المتحدة الإنمائي "undp" بإعادة النظر في قرارها القاضي باستثناء ملعب تل السلطان البلدي من المنحة السعودية واستبداله بملعب آخر: مؤكدةً حرص الجميع في الحفاظ على حقوق أندية وجماهير محافظة رفح، بأن يكون لديها ملاعب رياضية تليق بسمعة المحافظة، من حيث الانجازات الرياضية التي حققتها.

وثمنت البلدية والأندية موقف السفير الياباني والذي أكد خلال اتصاله الهاتفي التزام بلاده بتنفيذ مشروع ملعب رفح البلدي خلال فترة قصيرة.



مواضيع ذات صلة