المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2017-10-21 15:22:32

جدعون ليفي: اسرائيل لن تتغير الا بعد دفعها ثمن احتلالها

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

في ندوة نظمها منتدى حيفا الثقافي بعنوان "كيف تولد المخربة وكيف تموت" بمشاركة الصحفي الإسرائيلي جدعون ليفي والصحفي وديع عواودة والمصور الاسطوري اليكس لايبك (كاشف صورة فضيحة الحافلة رقم 300).

وافتتح الندوة بكلمة ترحيبية المحامي فؤاد نقارة مدير النادي الثقافي، وتولى عرافتها المحامي الحيفاوي علي رافع مستعرضا هو الاخر حيوية تغطيات جدعون ليفي وقرأ مقاطع مختارة منها.

وقال ليفي "منذ بدأت الكتابة في "هآرتس" يذهب الاسرائيليون بالاتجاه المعاكس وهذا فشل أيضا، الاسرائيليون تميزهم ظواهر غريبة عجيبة منها: انكار واقع احتلاهم والزعم انهم متدينون وعلمانيون شعب الله المختار ولا يخطئ. لا يوجد شعب في العالم يحتل ويقول عن حاله ضحية".

وأوضح "شعب مختار وضحية. هذه التوليفة خطيرة جدا. معظم الاسرائيليين يمينيين ويساريين يعتبرون ان الفلسطينيين ليسوا بشرا مثلنا. هناك أجهزة تثابر في شيطنة الفلسطينيين وبالتزامن تتظاهر بوجه انساني حضاري من خلال مساعدة مناطق منكوبة بالعالم. أقنع الاسرائيليون أنفسهم أنهم جيش أخلاقي رقم واحد وان الاحتلال فرض عليهم. كل محاولة للسؤال والتساؤل تقابل بهجوم. لا تجرؤ لماذا يطير الطيران الاسرائيلي باجواء لبنان اما الصاروخ السوري له فهو عدوان. كذلك فإن القاء حجر فلسطيني هو شغب واخلال بالنظام اما الدبابة الاسرائيلية التي تدخل مخيم عسكر فهو نظام وفق المنطق الاسرائيلي المعوج".

وأكد ليفي: "أن وسائل الاعلام العسكرية شريكة بالمسؤولية عن واقع الاحتلال. الكثير من الاسرائيليين يؤمنون أنهم داود والفلسطينيون هم جوليات. لا يمكن كسر غسل الدماء هذا. لن يأتي تغيير من الداخل واسرائيل لن تغير موقفا الا بعد ان تدفع ثمن احتلالها وبضغط خارجي دولي كما حصل ضد جنوب افريقيا العنصرية. المقلق ان روح النكبة ما زالت سائدة في إسرائيل".

وحاول جدعون ليفي ان يبدي كلمة فيها تفاؤل فقال "ان التاريخ مليء بالمفاجئات وسبق ان انهارت امبراطوريات كبيرة بشكل مفاجئ.

وقدّم وديع عواودة قراءة للكتاب وتحدث عن كتابة جدعون ليفي الذي يحمل المعاناة الفلسطينية منذ ثلاثين عاما. لافتا الى ان جدعون ليفي يأتي بالمرآة ليرى الاسرائيليون انفسهم واحتلالهم ومنعهم من مواصلة انكار واقع الاحتلال فيبادرون لتحطيم المرآة لكنه يصمم على مواصلة عمله الشجاع.

وضمن مراجعته الكتاب نبه عواودة بمقالات ليفي عن اعدام الفتيات والفتيان الفلسطينيين بالشوارع منذ 2015 غير مكتفي بسرد قصص القتل المجاني بل يأتي بالخلفيات القاسية التي تدفع هؤلاء لعملياتهم ضد كل ما يرمز له الاحتلال.

وذكر عواودة بتصريحات تاريخية حذر فيها رئيس اسرائيل الراحل شيمعون بيرس من استخدام الكاميرا لفضح جرائم الاحتلال. وتابع "هذه الاعدامات تذكر باعتراف جريء لاهم مؤرخ عسكري في اسرائيل الذي اكد قبل شهرين ان طهارة السلاح كذبة اسرائيلية كبيرة"، لافتا إلى أن الجيش الاسرائيلي قتل اسرى ومدنيين عشرات المرات منذ النكبة وكفر قاسم وقبية وحرب ١٩٦٧ لكنها لم تؤد لضجة واسعة بعكس قضية قتل الشاب عبد الفتاح الشريف على يد الجندي ليؤور ازاريا وذلك ببساطة لعدم وجود كاميرا خلال تلك الجرائم التاريخية، متمنيا أن نبارك نحن بأكبر عدد ممكن من صحفيين يتحلون بالشجاعة لقول الحقيقة بما يتعلق بالفساد والعنف والتسيب والتعصب الديني والحمائلي وغيره داخل المجتمع العربي. وقدم تحيات الدكتور سليمان جبران والكاتب الشيخ نمر نمر.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالحياةاليوميةفيغزة
صورجلساتالحوارالفلسطينيفيالقاهرةبإشرافالمخابراتالمصرية
صورالامطارفيقطاعغزة
صورأجواشتويةماطرةفيمدينةخانيونسجنوبقطاعغزة

الأكثر قراءة