2017-12-18الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » القدس
2017-11-18 12:59:35
بدو منطقة جبل البابا في المواجهة

محلل: المخطط الاستيطاني المعروف بـE1 يهجر 100 ألف مقدسي

القدس المحتلة- وكالة قدس نت للأنباء

حذر محلل سياسي مختص بالشأن المقدسي، من مخططات حكومة الاحتلال الإسرائيلي ، التي تستهدف تهجير"عرب القدس" في منطقة جبل البابا قرب العيزرية شرقي  مدينة القدس المحتلة، لصالح المخطط الاستيطاني المعروف بE1.

وقال الكاتب والمحلل السياسي راسم عبيدات: "من الواضح بأن بنيامين نتنياهو وحكومته اليمنية المتطرفة،في ظل حالة غير مسبوقة من الانهيار العربي، وصلت حد التنسيق والتعاون ما بين العديد من الأطراف العربية،والتي تسعى لكي يصبح التطبيع مع المحتل علني وشرعي، ومن خلال الضوء الأخضر الأمريكي،واعتبار الاستيطان لا يشكل عقبة في طريق " السلام" والمفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية،وعبر ما يجري من تسريبات عن الخطة السياسية الأمريكية،المعروفة بصفقة القرن،لحل القضية الفلسطينية،ومن خلال إطار إقليمي ،فإن نتنياهو يريد أن يستبق ذلك بفرض وقائع جديدة .

وذكر عبيدات في حديث لـ "وكالة قدس نت للأنباء"، أن وقائع نتنياهو تستهدف تهويد مدينة القدس بالكامل،ولعل هذه الحلقة المستهدفة طرد البدو الفلسطينيين،من منطقة غلاف القدس الواقعة بين مستوطنتي " معاليه أدميم" و" متسيبه يرحو"، والمعروفة بمنطقة (E1)، تأتي استكمالاً للخطة المعروفة بالقدس الكبرى،والمستهدفة توسيع مساحة القدس،لكي تصبح 10% من مساحة الضفة الغربية،وبما يضمن ضم المستوطنات الواقعة جنوب مدينة القدس وشرقها إلى سلطة بلدية "القدس"، مستوطنات "غوش عتصيون" و"بيتار عليت" و" إفرات" وقسم كبير من أراضي قرية الولجة،ومستوطنات "جفعات زئيف" و" أدم" ومعاليه ادوميم " و "ميشور أدوميم".

تهجير المقدسيين

يذكر انه في ظل استمرار الهجمة الإسرائيلية أمر رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو،بتهجير "البيوت" التي يعيش فيها فلسطينيون من البدو في تجمعات في محيط مدينة القدس المحتلة، بالقرب من شارع رقم( 1) باتجاه البحر الميت.

وذكرت تقارير عبرية ، بأن هذا القرار جاء في ختام جلسة عقدها نتنياهو، مساء الخميس المنصرم، مع ممثلي ما يُسمى "منتدى غلاف القدس" اليميني الممثل لتيار المستوطنين الإسرائيليين، بالإضافة إلى ممثلين عن المجلس الإقليمي لمستوطني "ماطيه بنيامين".

بينما سلم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس الجمعة، المواطنين البدو في منطقة جبل البابا، قرب العيزرية شرقي القدس، والقريب أيضا من مستوطنة "معاليه أدميم"، أوامر بإخلاء بيوتهم، ومغادرة المنطقة التي يعيشون فيها منذ نحو خمسة عقود، وذلك قبيل هدمها.

إخراج 100 ألف مقدسي

وأوضح عبيدات، أن هذا بالملموس يعني ضخ (150) ألف مستوطن لمدينة القدس، وإخراج 100 ألف مقدسي، خطة زئيف اليكن،ما يسمى بوزير شؤون القدس،للانفصال عن القرى العربية الواقعة خلف جدار الفصل العنصري والتابعة لبلدية "القدس"،كفر عقب ومخيم شعفاط،وقسم من أراضي قرية السواحرة الشرقية،بهدف تغيير الطابع الديمغرافي في المدينة لصالح المستوطنين.

وحول أهداف نتنياهو من ذلك قال عبيدات: "نتنياهو ومن خلال سعيه وإصراره بالمضي قدما بالمخطط الاستيطاني المعروف بE1 ، يسعى لتكريس فكرة مشروعها الاستيطاني الكبير بالسيطرة على كامل محيط القدس المحتلة وتقطيع أوصال الضفة ، وحكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة وعلى رأسها بنيامين نتنياهو تشن حرب تطهير عرقي شاملة في مدينة القدس المحتلة ومحيطها، وتستهدف الإنسان والمكان، في محاولة منها لفرض وقائع جديدة على الأرض .

مخطط ' E1' الاستيطاني

متابعا حديثه، ففي الوقت الذي يزعم فيه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو فكرة إخلاء المستوطنين من الضفة الذين سلبوا الأرض الفلسطينية وطردوا أصحابها بـ"التطهير العرقي"، فانه ينفذ عمليات تطهير عرقي بحق أبناء شعبنا أصحاب الأرض في مختلف المناطق.

وأشار عبيدات إلى أن "مخطط "E1" الاستيطاني يعتبر من أخطر مشاريع الاستيطان التي نفذها الاحتلال وخط أحمر بالنسبة لشعبنا والعالم أجمع كون هذا المخطط يفصل جنوب الضفة الغربية عن شمالها ومحاولة إسرائيلية للإحكام طوقها وسيطرتها على مدينة القدس المحتلة.

تطهير عرقي يستهدف الوجود الفلسطيني

وذكر ، أن الاحتلال يسعى لبسط نفوذه بشكل كامل على مدينة القدس المحتلة من خلال عمليات مصادرة الأراضي التي تتم لصالح توسيع المستوطنات الغير شرعية وبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية بداخلها ، فيما يعمل بشكل موازي على طرد المقدسيين من أرضهم، وما تقوم به حكومة الاحتلال هو عملية تطهير عرقي تستهدف الوجود الفلسطيني .

كما اعتبر عبيدات خلال حديثه لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، أن خطط ومشاريع الاحتلال هذه والتي تعتبر بمثابة إعلان حرب على الشعب الفلسطيني،وتصدر شهادة وفاة لما يسمى بحل الدولتين،وتشكل تعدي صارخ على القوانين والإتفاقيات والقرارات الدولية،والتي كان اخرها قرار مجلس الأمن الدولي (2334)، والذي اعتبر الاستيطان في القدس والضفة الغربية غير شرعي، ودعا حكومة الاحتلال للتوقف  عنه.

وحول المطلوب لمواجهة هذا التغول الاستيطاني قال عبيدات: "هذه المخططات التهويدية والاستيطانية المستمرة والمتواصلة وممارسة التطهير العرقي بحق سكان القدس العرب، تتطلب ضرورة دعم صمود المواطنين من اجل البقاء والتشبث بأرضهم والتمسك بها، مع مواصلة عمليات التضييق عليهم وملاحقتهم من قبل اذرع الاحتلال المختلفة،واستمرار عمليات التهويد التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الفلسطينيين.

كما وطالب عبيدات المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لوضع حد للانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية ولجم حكومة الاحتلال، ومعاقبة إسرائيل على تنصلها من كافة الاتفاقيات الموقعة وكذلك مخالفتها القوانين الدولية التي أقرت من قبل المجتمع الدولي، ووضع إسرائيل موضع المحاسبة على جرائم الحرب التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني واتخاذ إجراءات ملموسة لوضع حد لاحتلالها المتواصل للأراضي الفلسطينية.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتشييعجثمانالشهيدأبوثريابغزة
صورمصرتفتحمعبررفحأمامالمسافرينفيالاتجاهين
صوراستشهادالمقعدإبراهيمأبوثريابرصاصقناصاسرائيليعلىحدودغزة
صوراستشهادالشابياسرسكربمواجهاتمعالاحتلالشرقغزة

الأكثر قراءة