2018-12-18الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس13
رام الله13
نابلس13
جنين15
الخليل12
غزة18
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2018-01-05 08:51:20

مصنع الرجال .. في ذكرى استشهاد العياش 22

أي قلب كبير حوته أضلعك يا سيدي!؟
وأي قمة سامقة تلك التي بلغت!!
في عصر ارتكست فيه النفوس
إالى حماة طين الأرض...
تُرى لو قدّر لنا أن نبلغ ما بلغت,
هل كناسنرى هذه الدنيا كما نراها الآن,؟!
وهل سيعتذر علينا الفطام عن لبنها !؟
أم هل كنا سنستعذب الشهادة,؟!
ونتعجل لقاء ربنا وصبحة نبينا
عليه الصلاة والسلام.

عياااااااااااش مازالت روحك تصرخ فينا بعزمات المؤمن الواثق تهز أجسامنا المترئة, وتجلو الران عن قلوبنا الصدئة..
مازالت لهجتك الصادقة تكشف كل أكاذيبنا.

يا من علّمت الأجيال كيف تهون الارواح في سبيل العقيدة,وضربت لنا أروع الأمثلة ورسمت انا صورة ظنّ كثيرون أنها طوتها صفحات تاريخ مضى.

يا من جسّدت المصحف حيا على الأرض,ونقلت آية السيف إالى الميدان
ويحار المرء من حقائق تبدو كاواهام, ويتساءل المرء من حقائق تبدو كاوهام,
ويتساءل عن سرّها, ويفتش عن اساسها ولا يلبث أن أن يجد ذلك السر انه
#مصنع_الرجال, أنها الدعوة التي تلح في اتباع قافلة يقودها خير البرية محمد صلى الله عليه وسلّم واللحاق بموكب الخير من النبيين والصديقين ولشهداء والصالحين., وحسن اولئك رفيقا, فتنشط النفوس العالية وتتزاحم, لكن لازحام, فالطريق مفتوح للجميع,لكنه الدرب الشاق العسير,
إلا على هاتيك النفوس الكبيرة.

وبعد يا معلمي, أني لاعلم إنك لست بحاجة الى كلماتي والعزاء وذلك ان كنت احسب..

دخل الجنة موفور السنا
وحنا على العرش عليه ورنا
ساهم في طرفه طيف الحما
فهو في الجنة يبكي الوطنا

ويا وطنا يبكيه الشهيد,
لك العهد انا على درب الشهيد

سارة سويلم



مواضيع ذات صلة