المدينة اليومالحالة
القدس27
رام الله27
نابلس27
جنين28
الخليل26
غزة27
رفح27
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-01-06 12:56:00
ترامب يفكر بعقلية التاجر..

الأونروا تنفي إبلاغها بالتجميد والتهديد به ابتزاز ومساومة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أكد المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا "عدنان أبو حسنة، أنه لم يتم إبلاغهم في "الأونروا" رسميًا حتى اللحظة من قبل الإدارة الأمريكية بأنها قررت تجميد أو وقف أو تعليق دعمها للأونروا.

وتابع في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، قائلًا: "إن كل ما نقرأه هي تقارير إعلامية ليست أكثر، ولكن رسميًا لم يتم إبلاغنا بأي شيء بهذا الخصوص على الإطلاق."

يُذكر أن القناة "العاشرة" العبرية كشفت أمس النقاب عن تجميد الولايات المتحدة 125 مليون دولار كانت معدة لدعم "أونروا" بالضفة الغربية وقطاع غزة.

وذكرت نقلًا عن ثلاثة دبلوماسيين غربيين مطلعين أن الإدارة الأمريكية جمدت المبلغ بأوامر من الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" والتي كان من المفترض أن تحول للأونروا مطلع الشهر الجاري في حين يقدر المبلغ بثلث أموال الدعم الأمريكي السنوية المقدمة للوكالة.

وبدوره أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف  في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، أن تهديد الرئيس الأمريكي "ترامب" بوقف تمويل برامج دعم اللاجئين والسلطة الفلسطينية يهدف إلى مساومة وابتزاز الشعب الفلسطيني.

وتابع أبو يوسف أن "هذه الخطوة تأتي في إطار الحرب المعلنة على الشعب الفلسطيني"، مؤكدًا أن قطع الدعم الأمريكي عن السلطة الفلسطينية لن يؤثر على ثوابت الشعب الفلسطيني ولن تستطيع أمريكا مساومته على هذه الثوابت.

وأوضح أن الولايات المتحدة تحاول من اتخاذها مثل هذه القرارات، الضغط على الشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية، والتي بدورها لن تقبل ولا بأي شكل كان المساس بحق الشعب الفلسطيني بإقامه الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وضمان حق العودة للشعب الفلسطيني.

وأكد  على أن "ترامب" يفكر بعقلية التاجر، ناسيا أن الحقوق لا تؤخذ هكذا، وأن الشعب الفلسطيني متمسك باستقلاله وبأرضه ولن يفرط فيها أبدا.

وأشار أبو يوسف إلى أنه وفي إطار الضغط الأمريكي علي القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني، فإن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تحاول استغلال هذا الأمر في مسابقة الزمن لفرض حقائق جديدة على الأرض في مدينة القدس المحتلة.

ولفت في ذات السياق إلى أن حكومة الاحتلال تسعى لإخراج مدينة القدس من أية مفاوضات، مستغلة اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل، معتبرة ذلك ضوءاً أخضرًا لها للقيام بهذه الممارسات.

وشدّد على أنه وفي ضوء ما يحدث من ضغوطات على ضرورة الوحدة الوطنية، وعلى ضرورة مشاركة الفصائل الفلسطينية في فعاليات الانتفاضة والمقاومة الشعبية ضد الاحتلال بمواجهة قرار "ترامب" ومواجهة الاحتلال والاستيطان وكل القرارات الجائرة بحق الشعب الفلسطيني.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتشييعجثمانالشهيدكريمكلابفيغزة
صوروداعالشهيدكريمكلابالذيقضىبرصاصالاحتلالشرقغزة
صورجمعةكسرالحصارعلىحدودقطاعغزة
صورمواجهاتبينالشبانوقواتالاحتلالبالقربمنقريةرأسكركرغربرامالله

الأكثر قراءة