2018-06-20الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس20
رام الله20
نابلس19
جنين20
الخليل20
غزة21
رفح21
العملة السعر
دولار امريكي3.6318
دينار اردني5.1224
يورو4.2056
جنيه مصري0.2031
ريال سعودي0.9685
درهم اماراتي0.9889
الصفحة الرئيسية »
2018-02-14 13:30:14
وبسطت ولايتها القانونية..

الحمد الله: استيعاب 20ألف موظف بغزة حال تمكنت الحكومة

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

قال رئيس حكومة الوفاق الوطني رامي الحمد الله، أنه وبالتنسيق الرئيس محمود عباس، ستبدأ الحكومة باستيعاب "20 ألف موظف" من موظفي غزة الجدد، حال تمكين الحكومة من بسط ولايتها القانونية وممارسة مهامها وصلاحياتها حسب القانون، بما في ذلك التمكين المالي الموحد، والسيطرة الكاملة على المعابر، وفرض النظام العام وسيادة القانون وتمكين السلطة القضائية من تسلم مهامها في قطاع غزة وفقاً للقانون الأساسي والقوانين ذات العلاقة.

وأضاف الحمد الله خلال كلمته في احتفال الانتهاء من مشروع إعادة تأهيل شبكات الكهرباء في الضفة الغربية، اليوم الأربعاء، : "فضلاً عن السماح بعودة جميع الموظفين القدامى إلى عملهم"؛ مؤكدًا أن الحكومة ستواصل اتخاذ كافة الاجراءات التي من شأنها إنهاء الانقسام، واستعادة وحدة الوطن ومؤسساته، وتخفيف معاناة شعبنا وتعزيز صموده.

منع كارثة بغزة

وطالب دول العالم ومؤسساته الحقوقية والإنسانية بمنع الكارثة الإنسانية التي تشتد في قطاع غزة المحاصر وتهدد سكانه بالتلوث والمرض، وبظروف حياتية وصحية وبيئية بالغة الخطورة.

وتابع الحمد الله : "يُعد توفير الكهرباء إحدى الأدوات التي بها ننهض بخدمات الصحة والمياه والصرف الصحي فيه".

وأكد أنهم يحشدوا حاليًا الأموال اللازمة لبناء خط الغاز المغذي لمحطة غزة، وتوسيع قدرتها وكفاءتها، وبناء محطات شمسية لتشغيل محطة التحلية المركزية، ومحطات التنقية والمعالجة.

وتمنى الحمد الله أن تتحرك الأسرة الدولية وتضخ الأموال والمشاريع لنجدة غزة؛ مؤكدًا أن حكومته ستبذل أقصى طاقاتها لتحسين جباية الضرائب وإدارة المال العام بكفاءة وفعالية.

 وتابع : "نشدد مجددًا على أنه (بتمكين الحكومة فقط)، نعبر إلى مرحلة أخرى لتوحيد العمل الوطني والمؤسساتي، لتحسين ظروف حياة أبناء شعبنا في غزة، ووضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته المباشرة في إلزام إسرائيل برفع حصارها الظالم على قطاع غزة.

مؤتمر لمحطة تحلية

وكشف رئيس الحكومة عن أنهم بصدد عقد مؤتمر دولي في 20 من الشهر المقبل لرصد 620 مليون دولار لصالح محطة التحلية في قطاع غزة.

ولفت الحمد الله على أنه رغم انشغال القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، بالتحديات الكبرى التي تواجهها اليوم قضيتنا الوطنية، لن يلغي أو يؤخر اهتمامها الكبير بمتابعة الاحتياجات اليومية للمواطنين، بل يزيدها حرصًا وتصميمًا على تطوير الخدمات ودعم صمود المواطنين وثباتهم على أرضهم.

وعبر الحمد الله عن سعادته بانتهاء مشروع إعادة تأهيل شبكات الكهرباء في الضفة الغربية؛ قائلاً : "هذا المشروع الذي يكتسب الكثير من الأهمية، يساهم في تطوير الخدمات وتحسين مستوى حياة أبناء شعبنا، وتعزيز أمنهم الإنساني وصمودهم وبقائهم في أرضهم، كما ويأتي في صلب جهودنا الحكومية الهادفة إلى الوصول بخدماتنا إلى كل مواطن في كل شبر من أرضنا".

وتابع: "أنقل لكم جميعا اعتزاز فخامة الأخ الرئيس محمود عباس بهذا الانجاز الحيوي، وأؤكد لكم حرصه الشديد على مواصلة تنفيذ مشاريع دعم التنمية والصمود، التي تشكل حلقة هامة في مواجهة المخططات الإسرائيلية الرامية إلى اقتلاع الوجود الفلسطيني، وتحويل أرضنا إلى معازل وكنتونات لعرقلة إقامة دولة فلسطينية مستقلة متواصلة جغرافيا وذات سيادة".

وواصل الحمد الله حديثه: "يشتد عملنا الحكومي، ويزداد زخمًا وتوسعًا في ظل تهديدات وتحديات كُبرى تعصف بقضيتنا الوطنية؛ إذ يعد العمل الحكومي جزءا من مشروع وطني مستدام ومتنام لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي وممارساته، وقد شجعت قرارات الإدارة الأميركية المُجحفة، إسرائيل على التمادي ومواصلة انتهاكاتها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني؛ إننا نعول اليوم على الاتحاد الأوروبي، لاتخاذ إجراءات فاعلة وملموسة لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي والعمل على توفير مقومات صمود الشعب الفلسطيني".

وأمضى رئيس الوزراء: "كسائر القطاعات، حاصرت إسرائيل قطاع الطاقة الفلسطيني، فبالإضافة إلى المماطلة في رفع القدرة الكهربائية للمدن والقرى الفلسطينية، وفي منح تراخيص الخطوط الناقلة، فهي تعرقل أيضًا إيصال الخدمة الكهربائية للمناطق المحاذية للجدار والمناطق المسماة (ج)، ولآبار المياه في قلقيلية وفي أريحا والأغوار، وتعيق عمل محطات توليد الكهرباء ودخول بعض المواد الكهربائية، وتحرم شعبنا من الوصول إلى موارده واستغلالها وتنميتها، وتقوم فوق كل هذا، بخصم كلفة استهلاك الطاقة من أموال المقاصة الفلسطينية".



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورمحاولةالقبةالحديديةاعتراضصواريخأطلقتهاالمقاومةمنغزة
صورغاراتاسرائيليةعلىمواقعللمقاومةفيقطاعغزة
صورقيادةالفصائلتزورجرحىمسيرةالعودةبمستشفياتغزة
صورصلاةعيدالفطربمخيمالعودةشرقمدينةغزة

الأكثر قراءة