المدينة اليومالحالة
القدس20
رام الله19
نابلس18
جنين20
الخليل19
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.5658
دينار اردني5.0293
يورو4.1747
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.9509
درهم اماراتي0.9709
الصفحة الرئيسية » محليات
2018-04-20 22:57:03

مستشفى الهمشري في صيدا يُنظِّم وقفة مبايعة للرئيس محمود عبّاس

كتب: وسيم وني

نظَّمَ "الاتحاد العام للأطباء والصيادلة الفلسطينيين" في لبنان وقفةَ مُبايَعةٍ للرئيس محمود عبّاس، اليوم الجمعة  أمام مستشفى الهمشري في صيدا.

وشاركَ في الوقفةِ أعضاءُ قيادة حركة "فتح" – إقليم لبنان: مسؤول مؤسّسة الأشبال والفتوّة د.رياض أبو العينين ومسؤول الإعلام والتعبئة الفكرية علي خليفة وأمين سر المكاتب الحركية أكرم بكّار، وأمين سر حركة "فتح" - شعبة المية ومية غالب الدنان، وحشدٌ من الأطباء والصيادلة والممرِّضين واللّجان الشعبية.

وتحدَّث بِاسم الحضور مدير عام مستشفى الهمشري د.رياض أبو العينين، فجدَّد البيعة "لرُبّان السفينة الفلسطينية الرئيس محمود عبّاس الثابت على الثوابت"، وقال: "هو من الرعيل الأول الذين فجَّروا ثورتَنا المعاصرةَ، رفاقُ دربِهِ أبو عمّار وأبو جهاد وأبو إياد. لقد تعرّض الرئيس محمود عبّاس للأذى من القريب والبعيد، ومن العدوّ والصَّديق، وشُكِّك بوطنيّته حتى من ذوي القُربى".

وأضاف: "لقد استحقَّ "أبو مازن" لقبَ أيوب فلسطين، وبقي صابرًا صامدًا وخاصةً عندما تعلَّق الأمر بالثوابت الوطنية حيثُ أظهر صلابةً وعنادًا أمام القوى العظمى، وقال (لا) لترامب و(لا) لأميركا في زمن الخنوع العربي، وما زال يتعرَّض لضغوطاتٍ إقليميّةٍ ودوليّةٍ وداخليّةٍ، ولكنَّه بعزمِهِ وإصرارهِ لم ينكسر يومًا، بل واجَهَ كلَّ طرفٍ يُحاول المساس بحقوقِ الشعب الفلسطيني.كما رفضَ الانقسام الفلسطيني، ويسعى دائمًا إلى إنهاء هذه الصفحة السوداء من تاريخ النضال الفلسطيني. لقد واجَهَ قراراتِ ترامب، واستغنى عن المساعدات المالية، وتمسَّك بكرامة شعبه وأُمَّتنا رغم أنَّ ذلك يُكلِّفُهُ حياتَهُ، كما حصل مع الرئيس الخالد ياسر عرفات".

وتابع د.أبو العينين: "بفضلِ حِنكتِهِ السياسية استطاعَ الرئيس الحصولَ على اعتراف معظم دول العالم بدولة فلسطين، وبناء المؤسّسات، واعتمدَ المقاومة الشعبية. وأمام كلِّ هذه الإنجازات والصمود نُبايع الرئيس محمود عبّاس ونقِفُ خلفَهُ سندًا، وأمامه دِرْعًا واقِيًا، ونُبايعُهُ في كلِّ قراراتِهِ لتحقيق حُلم الشهيد ياسر عرفات بأن يرفعَ شبلٌ من أشبالنا وزهرةٌ من زهراتنا عَلم فلسطين فوق مآذن القدس وكنائس القدس. سِر بنا أبا مازن فقد بايعناك وفوّضناك أمينًا على ثوابتنا الوطنية".

 



مواضيع ذات صلة