2018-08-14الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس27
رام الله26
نابلس26
جنين29
الخليل26
غزة28
رفح29
العملة السعر
دولار امريكي3.6856
دينار اردني5.1983
يورو4.1931
جنيه مصري0.2059
ريال سعودي0.9827
درهم اماراتي1.0034
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-04-22 21:52:37

نتنياهو يعقب على اقوال وزير الخارجية الإيراني

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

عقب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو اليوم الاحد، على اقوال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بان إسرائيل وايران لا تتجهان نحو جرب إقليمية واتهامه لإسرائيل بانتهاك القانون الدولي، وقال: "سمعت اليوم أقوال وزير خارجية إيران الذي يتهم إسرائيل بانتهاك القانون الدولي. هذا وزير خارجية ترسل بلاده طائرة مسيرة مسلحة الى إسرائيل وصواريخ باليستية ضد السعودية".

وفي رده على اقوال ظريف بأن ايران لا تتجه نحو حرب إقليمية قال :" سمعت أيضا كلامه المعتدل، لكن يوجد فجوة كبيرة بين أقواله وأفعال الحرس الثوري الإيراني، الذي يقود الجيش ضد إسرائيل بهدف معلن وهو تدمير دولة إسرائيل".

وأضاف نتنياهو خلال جلسة جمعته مع كبار جنرالات الجيش الإسرائيلي:" انا لا أتأثر بالكلمات ..انا اعتمد على هذا المنتدى وعلى الجيش الإسرائيلي المستعد لاي احتمال ولاي سيناريو. ارفع نخبي لدولة إسرائيل وللجيش".

جاءت تصريحات نتنياهو بعد ساعات من نشر اقوال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ضمن مقابلة اليوم الاحد في شبكة CBS الامريكية حيث قال انه لا توجد هناك حرب إقليمية قريبة بين إسرائيل وايران. "مع ذلك" قال ظريف إن :"إسرائيل تستمر بخرق القانون الدولي وتقوم بتصعيد الأوضاع".

واعتبر ظريف ان لا حرب شاملة يمكن ان تكون في الأفق. "انا لا أعتقد باننا في طريقنا الى حرب إقليمية، لكن انا أعتقد لأسفي بان إسرائيل تستمر بانتهاك القانون الدولي وبسبب الدعم الأمريكي فانها تعتقد بانه لن تتم معاقبتها".

وسئل الوزير الإيراني خلال المقابلة ان كان يعتقد بان القواعد العسكرية الإيرانية في سوريا تسبب التوتر في المنطقة وقال ان إسرائيل بالذات تسبب التوتر. وادعى ظريف "الحقيقة انهم (إسرائيل) يضاعفون التوتر من خلال انتهاك المجال الجوي السوري".

وتابع ظريف مشيرا الى اسقاط الطائرة العسكرية الإسرائيلية من قبل الدفاعات الجوية السورية في شباط /فبراير الأخير :"هم (الإسرائيليون) يجب ان يتوقعوا هذا ان استمروا باختراق أجواء دول أخرى، لتجنب اسقاطات أخرى، أفضل طريقة هي الامتناع عن الاعمال العدوانية".

وقال ظريف خلال المقابلة ان نقل السفارة الامريكية الى القدس يمكن ان يؤدي الى توتر وحتى الى تصعيد أمني في المنطقة . وقال" نقل السفارة هو إهانة الى العالم الإسلامي بأسره، وهذا أيضا يتناقض مع القانون الدولي وانا اعتقد ان على الولايات المتحدو تن تتصرف بعقلانية أكثر واعتماد سياسة حذرة أكثر".



مواضيع ذات صلة