2018-11-21الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله14
نابلس14
جنين17
الخليل15
غزة18
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-05-16 14:21:28
كاختطاف جنود واغتيال قيادات وإطلاق صواريخ..

مختص: أحداث محلية قد تتطور إلى نشوب حرب في القطاع

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

أكد مدير مركز الاستشارات الدولية في حيفا وديع أبو نصار، أن حديث وزيرة القضاء الإسرائيلي إليت شاكيد، بأن "الهدوء في قطاع غزة لن يتحقق إلا بإعادة احتلاله"، كلام فارغ، ويأتي لاسترضاء المستوطنين أكثر منه لرسم السياسات، لأن إسرائيل تشعر بالارتياح من وجود طرفين في الضفة الغربية وقطاع غزة "حركتي فتح وحماس"، يهتمان بالأمور الحياتية للسكان، في الوقت الذي تسيطر فيه فعلياً على الأرض من نهر الأردن حتى البحر المتوسط.

وقال أبو نصار في حديث لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، إن "إسرائيل قد تقدم بعض التسهيلات للسكان في القطاع، كما تقوم في الضفة، لإسكات السكان، لكنها لن تقدم سيادة ودولة للفلسطينيين".

وقالت إيليت شاكيد وزيرة القضاء الإسرائيلية، أمس، في سياق تناولها المجزرة التي ارتكبتها إسرائيل على حدود قطاع غزة، أول أمس، ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس: " لم يطالبنا الأمريكيون بأي شئ مقابل نقل السفارة إلى القدس، إذ قاموا بذلك لخدمة أنفسهم وبناء على تعهدات لناخبيه، شاهدوا الانفعالات على وجوههم".

واستبعد المختص الفلسطيني سيناريو الحرب في القطاع بعد مجزرة مسيرات العودة الثلاثاء، بالتزامن مع نقل السفارة الأمريكية للقدس.

واستدرك قائلاً: "لا أعتقد أن أياً من الأطراف معنياً بالحرب سواءً إسرائيل أو حركة حماس، لكن خبرتنا الماضية تشير إلى أن غالبية الحروب قد تطورت بسبب أحداث محلية".

ولفت إلى أن الأحداث المحلية تتمثل بإطلاق صواريخ على الاحتلال وسقوطها في أماكن حساسة كرياض الأطفال، أو عمليات اختطاف، بالإضافة لاغتيال قيادات حركة حماس والمقاومة.

وعلى صعيد موازِ يرى المختص الفلسطيني أن هناك مؤشرات على وجود دور مصري فاعل وإلحاح لضبط الأوضاع في قطاع غزة، بدليل إرسال طائرة مروحية لنقل قيادات حماس للقاهرة عشية ذروة مسيرات العودة، بالإضافة للقاء الموفد الأمريكي في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات المخابرات المصرية نهاية الأسبوع المنصرم في القاهرة.

ولفت إلى الحديث عن تدخل أطراف عدة لمنع التصعيد في القطاع، خاصة بعد سقوط عشرات الشهداء وآلاف الجرحى في ذروة مسيرات العودة رغم الحديث عن إخفاق حماس في الحشد " لمسيرة العودة المليونية"، لكنها أدت إلى إحراج إسرائيل عالمياً.



مواضيع ذات صلة