المدينة اليومالحالة
القدس24
رام الله23
نابلس24
جنين27
الخليل23
غزة27
رفح26
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-06-04 16:41:26
الأساسية في رمضان..

"القطائف" حلويات الأغنياء والفقراء في غزة

غزة- وكالة قدس نت للأنباء

تعد القطائف من أهم الحلويات الشعبية الخاصة في شهر رمضان بفلسطين عامة وقطاع غزة خاصة، وربما في العديد من الدول المجاورة.

 حيث يفرض نفسه وبقوة على موائد الفقراء والأغنياء معا، ولا تكاد مائدة رمضانية فلسطينية تخلو من طبق القطايف اللذيذ، لأنه يتمتع بطعم شهي ومميز، يستمد نكهته من روعة ليال شهر رمضان وخصوصيتها.

تمر طريقة عمل القطائف وفق تقرير "وكالة قدس نت للأنباء" ، بعدة مراحل في صناعته، من مرحلة عجنه إلى خبزه أقراصا صغيرة على لوح من الصاج الخاص، ومن ثم حشوه بعدة طرق حيث يختلف الناس في طريقة حشوه، فمنهم من يحشوه بالمكسرات وجوز الهند ،أو بالبن و الجبن أو المهلبية أو القشطة ، وبعد ذلك يقلى في الزيت أو يشوى في الفرن و من ثم يوضع في القطر ويزين بجوز الهند  .

طبق الحلو المفضل

ويقول عبد الكريم النبية 23 عاما "القطائف شيء أساسي وضروري في شهر رمضان ولا يكاد يوم يمر بدون تناول طبق من القطائف فأولادي يحبونه كثيرا لذلك أقوم بشرائه يوميا وربما لا أبالغ إن قلت القطايف يعطي شهر رمضان بهجة و رونقا خاصا لا نشعر به في باقي الشهور ".

ويتسارع أصحاب محلات الحلويات ومنذ بداية شهر رمضان في صناعة القطايف والتفنن في طرق إعداده، حيث يقول أحد العاملين في محل أبو جمال الخزندار للمأكولات الشعبية ويقوم بعمل القطائف "نظرا للطلب الشديد على القطايف، نسارع ومنذ أول يوم من شهر رمضان بعمل القطايف ، حيث نقوم بخبز كمية كبيرة منه يوميا و الحمد لله يتم تسويقها، وهذا يعود إلى الرغبة الشديدة عند الصائمين في أكل القطائف بعد الفطور.

الجميع يحب أكلها وتقدم أمام الضيوف

وتعتبر القطائف حلويات شهر رمضان الأولى ويتناولها الصغار والكبار وأيضا لأنها نوعا ما رخيص الثمن وبمقدور الجميع شرائه مقارنة بالحلويات الأخرى لأنه سعر الكيلو  يتفاوت ما بين 5 - 7  شيكل للكيلو الواحد.

كذلك هي سهلة التحضير، وتقول" أم محمد" 32 عاما لـ "وكالة قدس نت للأنباء"، منذ بداية شهر رمضان الكريم أقوم بعمل حلويات القطائف في البيت بدلاً من شرائها، فهي سهلة التحضير و الجميع يحب أكلها وتقدم أمام الضيوف".

بينما يفضل المواطن أبو حسني 45 عاما، القطائف الصغيرة و التي يطلق عليها اسم"عصافير"، ويقول:"بالنسبة لنا نحب قطائف العصافير، وكل يومين تقريبا نشترى كيلو واحد، ونفضل أن نحشيه بالكاكاو بدلا من المكسرات".

يذكر أن قطاع غزة يعاني من ارتفاع جنوني في معدلات البطالة و ارتفاع مؤشرات الفقر، منذ الانقسام الفلسطيني وتداعياته بفرض الحصار الإسرائيلي على القطاع .

هذا وقالت اللجنة الشعبية لرفع الحصار عن غزة إن نصف سكان قطاع غزة يعيشون على المساعدات الإنسانية، بعد أن وصلت نسبة الفقر إلى 80%، جراء الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ أكثر من عشرة أعوام.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورلقاهنيةبالوفدالأمنيالمصريرفيعالمستوىفيمكتبهبغزة
صورهنيةيعزيذويالشهدافيقطاعغزة
صورتشييعالشهيدناجيالزعانينفيبيتحانونشمالقطاعغزة
صورشابفلسطينياصيبباعتدامستوطنينعليهخلالقطفهالزيتونغربنابلس

الأكثر قراءة