المدينة اليومالحالة
القدس18
رام الله17
نابلس18
جنين21
الخليل17
غزة21
رفح21
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-06-17 19:57:39
دعوات لتجديد فعاليات ارفعوا العقوبات عن غزة

"بدي العن أبوكم"..تتصدر شبكات التواصل الاجتماعي

رام الله- وكالة قدس نت للأنباء

أثارت تصريحات محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب و التي تهجم بها على الفعاليات السلمية #ارفعوا_العقوبات عن قطاع غزة ردود فعل غاضبة بين أطياف الشعب الفلسطيني ، الرجوب قال لمتظاهري حراك #ارفعوا_العقوبات عن غزة "مش حنسكتلكم بعد اليوم واللي بده يتطاول هنلعن أبوه".

وأمام ذلك أعلن حراك #ارفعوا_العقوبات عن عدة فعاليات تضامناً مع قطاع غزة، وقرر تنظيم وقفة احتجاجية لحراك اوقفوا العقوبات على دوار المنارة في رام الله، وذلك يوم السبت، الموافق 23/6/2018، الساعة 6:00 مساءً.

كذلك وقفة احتجاجية لحراك #ارفعوا_العقوبات أمام سفارة فلسطين في عمان، وذلك يوم الأربعاء، الموافق 20/6/2018، الساعة 4:30 مساءً ، ووقفة احتجاجية لحراك #ارفعوا_العقوبات أمام سفارة فلسطين في لندن، وذلك اليوم الأحد، الموافق 17/6/2018، الساعة 2:00 ظهرا، و أيضا وقفة احتجاجية لحراك #ارفعوا_العقوبات أمام باب الزقاق في بيت لحم، وذلك يوم الأربعاء، الموافق 20/6/2018، الساعة 6:00 مساءً.

يزيد الوضع تعقيدا

وأمام هذا الحراك و الوضع الإنساني في قطاع غزة جراء استمرار الحصار وخصم الرواتب، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن عدم التزام الحكومة الفلسطينية بدفع رواتب موظفيها بغزة "يزيد الوضع تعقيدا"، داعياً إلى "إلغاء هذا الإجراء وغيره من التدابير الخطيرة وعدم فرض .

كذلك أدانت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تحريض مسؤولين في السلطة الفلسطينية ضد التظاهرات السلمية المطالبة برفع العقوبات ضد قطاع غزة في الضفة الغربية.

هذا و أدان الحقوقي صلاح عبد العاطي تحريض وتهديدات بعض المسؤولين السياسين والأمنيين في السلطة الفلسطينية ضد النشطاء والأحرار المشاركين والمشاركات في التظاهرات السلمية المطالبة برفع العقوبات ضد قطاع غزة في الضفة الغربية .

وقال عبد العاطي وفق تقرير" وكالة قدس نت للأنباءبان هذا التحريض والاعتداء علي المشاركين في التظاهرات يشكل جريمة وفق القانون الأساسي الفلسطيني الذي يعتبر أي اعتداء علي الحقوق والحريات يشكل جريمة لا تسقط الدعاوي الجنائية والمدنية الناجمة عنها بالتقادم .

تقديم استقالته والجلوس في بيته

كذلك كتب موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس،في تغريدة عبر تويتر:"إن ‏احتجاجات المواطنين في رام الله ضد العقوبات على غزة رافقها احتجاجات للفلسطينيين أمام السفارات الفلسطينية في بيروت وعمان له معنًا ضخمًا في النضال الفلسطيني وشرط نجاحه أن يرسل الفلسطينيون نفس الرسالة وفِي كل أماكن تواجدهم عسى أن تصل الرسالة لأبي مازن ورفاقه فيوقفوا قتل الحياة في غزة.

هذا و قال الناب فتحي محمد قرعاوي:" إن لغة { بدي العن أبوكم } لغة هجينة على مجتمعنا الفلسطيني ولا يتحدث بها إلا هجين عن الشعب وعاداته .. وقد لقيت استنكارا واستهجانا كبيرا ".

وتابع قرعاوي، "آما أن تصدر عن ممثل الرئيس فلا يكفّرها إلا تقديم استقالته والجلوس في بيته ..أما إذا أصر على ركوب رأسه كان من الواجب على الرئيس أن يقيله احتراما لمشاعر الناس مهما كانت الخلافات وحتى لو كان خاله أبو زيد الهلالي وعمه عنتر ابن شداد ".

تحول المنارة لساحة بلطجة

من جهته عقب الكاتب و المحلل السياسي مصطفي إبراهيم على تهجم الرجوب قائلا:" هل هذه دولة المؤسسات التي صدعوا بها رؤسنا؟ عادي ما يجري ليس جديد وهذا هو سياقهم، التحريض والتخوين والتطاول على النساء بأشنع الألفاظ من عاداتهم والتهديد بالقتل وتهديد السلم الأهلي كل ذلك وصفة وتفتيت الهوية الوطنية وتقويض لاي امل في مقاومة الظلم والاحتلال والتحرر.

وأضاف إبراهيم، وفق تقرير" وكالة قدس نت للأنباء"،  يا ترى الغاز المسيل للدموع اللي بتستخدمه الأجهزة الأمنية في رام الله ضد المتظاهرين سلميا برفع العقوبات عن غزة هو نفسه الذي يستخدم لقمع مسيرات العودة في غزة؟ الأجهزة الأمنية بدها تحول المنارة لساحة بلطجة منظمة وتستخدم الغاز المسيل للدموع وقنابل صوت واعتقالات ومنع الصحافيين من التغطية. سلطة البوليس وقمع الحريات والحق في التعبير والتجمع السلمي .كما قال

احترام حقوق المواطنين

وكان المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، قد أدان وبأشد العبارات، استخدام أجهزة الأمن الفلسطينية القوة المفرطة لتفريق مسيرة سلمية وسط مدينة رام الله للمطالبة بوقف العقوبات والإجراءات المتخذة بحق قطاع غزة.

وأكد المركز على الحق في التجمع السلمي، محملاً الحكومة الفلسطينية المسؤولية الكاملة عما حدث، وبخاصة أن هذا الاستخدام جاء بعد ساعات من إصدار مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون المحافظات تعميماً للمحافظات يمنع بموجبه منح تصاريح لتسيير تظاهرات أيام العيد.

ودعا إلى تشكيل لجنة تحقيق محايدة، وتحديد الجهات التي أعطت الأوامر لقمع هذه المسيرة السلمية، ومحاسبتهم و لإلغاء  التعميم الصادر عن مستشار الرئيس لشؤون المحافظات فوراً، لما يمثله من تعدٍ على سيادة القانون والحق في التجمع السلمي.

وطالب المركزي بالإفراج الفوري على جميع المواطنين الذين جرى اعتقالهم ، واحترام حق المواطنين في التجمع السلمي والتعبير عن الرأي.

 



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوروداعالشهيدالفتىمؤمنابوعيادةالذيقضىبرصاصالاحتلالشرقرفح
صورمسيرةلموظفيالأونروافيغزة
صورتشييعجثمانالشهيداحمدعمرفيمخيمالشاطئغربغزة
صورتشيعجثمانالشهيدمحمدابوناجيفيشمالقطاعغزة

الأكثر قراءة