المدينة اليومالحالة
القدس17
رام الله17
نابلس17
جنين20
الخليل17
غزة21
رفح21
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-06-21 04:09:15

فيديو استقبال حافل للدبلوماسي عفيف صافية من قبل حزب "شين فين”

لندن - وكالة قدس نت للأنباء

حظي الدبلوماسي الفلسطيني ومفوض العلاقات الدولية في منظمة التحرير الفلسطينية، السفير عفيف صافية، باستقبال حافل في فعالية نظمها حزب “شين فين” الإيرلندي الشمالي العريق، في بلفاست.

وخاطب صافية الحضور الذي استقبله بحفاوة شديدة وتصفيق لدى اعتلائه المنصة، قائلا “لقد بدأت يومي بزيارة الجداريات في بلفاست. تجربة مثيرة ومحملة بالرسائل القوية. إحدى الرسومات كانت عن مجازر غزة، تظهر شخصا في كرسيه المتحرك، تقول: أخذوا أرضه، ثم أخذوه قدميه، ثم أخذوا حياته! أود أن أعبر لكم عن امتناننا لإيرلندا وشعبها. لأنكم من أوائل الشعوب التي سمعت صرختنا ونداءنا للحرية”.

وأضاف صافية أن الشعب الفلسطيني كان ضحية لـ”ضحايا التاريخ الأوروبي”، في إشارة إلى اليهود. وقال إنه ونتيجة لذلك “لم يحظ الفلسطينيون على حصتهم الشرعية في التضامن والتعاطف والتفهم”. مؤكدا أن الحال ليس كذلك بالنسبة للإيرلنديين الذي استمعوا لنداء الفلسطينيين وعطشهم للحرية.

وقال “هؤلاء الذين اختاروا أن يكونوا أعداءنا. قد حركوا ضدنا، الله، والإنجيل، وهتلر والهولوكوست (محرقة اليهود) وهوليوود. صدقوني هذا تحد صعب. أنا ضد إنكار التاريخ. إنكار المحرقة أمر رهيب وفظيع! وأود تذكيركم أن الفلسطينيين عانوا من الإنكار ثلاث مرات. الأولى كانت بإنكار وجودنا الفعلي من قبل هؤلاء الذين أرادوا استعمار بلادنا مدعيين أن فلسطين أرض بلا شعب لشعب بلا أرض. والثانية من خلال إنكار حقوقنا الوطنية والفردية وانتزاعنا من أرضنا وتهجيرنا. والمرة الثالثة وهي الأسوأ والتي لا زلنا نعاني منها حتى هذا اليوم بإنكار الاعتراف بالظلم التاريخي الذي تعرض له شعبنا.. الاعتراف بمعاناتنا”.

وتطرق صافية إلى عملية السلام التي قال إنه كان أحد مهندسيها، ولكن اليوم ويعد 25 عاما من بدء هذه العملية فإن “علينا الاعتراف أننا لم نشهد انسحابا للاحتلال بل على العكس كان هناك توسع للاحتلال في الأراضي الفلسطينية”. مشيرا إلى أن السياسة الإسرائيلية مستمرة بابتلاع المزيد من المساحة الجغرافية الفلسطينية مع الحفاظ على أقل عدد ممكن من السكان الفلسطينيين.

ونوه صافية إلى أن ما يطلبه الفلسطينيون لا يتعدى حدود العدالة. كما الشعب الإيرلندي.

ووجه الدبلوماسي الفلسطيني رسالة إلى الشعب اليهودي قال فيها “نحن كفلسطينيين وإسرائيليين لا يمكننا تجنب التعايش سويا. وأريد من الشعب اليهودي حول العالم ومن الإسرائيليين أن يعرفوا أنه إذا كانت الدولة الفلسطينية من حقنا، فإن وجودها من واجبكم ومن واجبكم الأخلاقي لأنكم تعلمون أكثر من أي أحد آخر الثمن الذي دفعه الفلسطينيون كأفراد وكشعب.

وختم صافية كلمته متوجها إلى إيرلندا حكومة وشعبا، مطالبا إياها بمساعدة التاريخ على “اتخاذ الخيار الصحيح”. مشيرا إلى أنه وعلى الرغم من الوضع الحالي القاتم والمحبط إلا أن الفلسطينيين سيقومون من جديد، إذ أن لديهم تاريخا في “القيامة”.

وحزب “شين فين” الذي يعني “نحن أنفسنا” أي الاستقلالية عن بريطانيا، هو حزب رفع منذ تأسيسه شعار الانفصال عن المملكة المتحدة، وخاض حملة استمرت 30 عاما ضد الحكم البريطاني، قبل أن يلقي سلاحه عام 2005.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوروداعالشهيدالفتىمؤمنابوعيادةالذيقضىبرصاصالاحتلالشرقرفح
صورمسيرةلموظفيالأونروافيغزة
صورتشييعجثمانالشهيداحمدعمرفيمخيمالشاطئغربغزة
صورتشيعجثمانالشهيدمحمدابوناجيفيشمالقطاعغزة

الأكثر قراءة