المدينة اليومالحالة
القدس22
رام الله23
نابلس23
جنين26
الخليل22
غزة25
رفح24
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-08-30 00:03:41
سنقلب مرجل الجمر وستدوي صفارات الإنذار في غوش دان 6 أشهر

السنوار: "أبومازن سيخسر كثيرا إن فرض عقوبات جديدة على غزة"

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أكد يحيى السنوار قائد حركة حماس في قطاع غزة أن السقف الزمني للوصول إلى تهدئة بين فصائل المقاومة الفلسطينية والاحتلال لإسرائيلي ليس طويل.

وخلال لقاء جمعه بعدد من الكتاب والمحللين السياسيين بمدينة غزة، مساء الأربعاء، قال السنوار "إنه سيكون خلال أسبوعين ورقة حول التهدئة، متوقعا أن يكون تحسن ملموس في رفع الحصار حتى منتصف أكتوبر القادم".

وشدد على أن الحصار الإسرائيلي سيكسر وسينتهي خلال مدة لن تتجاوز الشهرين، منوها إلى أن حركته لن تقبل بتجويع أهل غزة.

السنوار تابع قائلا:"هناك نقاش وحوار حول التهدئة وإمكانية الحصول على تثبيت لتهدئة 2014 مقابل كسر الحصار بشكل ملموس، ولم يتحدث أحد خلال دردشات القاهرة عن المطار، حتى يتهمنا حسين الشيخ وآخرون أن المطار في إيلات". كما قال

وأضاف : "معلوماتنا تفيد بأن مصدر معلومات حسين الشيخ حول المطار في إيلات هو رئيس الشاباك خلال اجتماع جرى قبل أيام بالقدس بينهما، وقد سربت المعلومات للشيخ لأهداف داخلية إسرائيلية".حسب قوله

وقال قائد حركة حماس في غزة، إن الحركة أرسلت رسالة للاحتلال عبر وسطاء بأن المقاومة "ستقلب مرجل الجمر في وجهه، وستدوي صفارات الإنذار في غوش دان (تل أبيب ومحيطها) لمدة ستة أشهر"، وذلك في حال فشلت جهود التهدئة وشنت إسرائيل عدوانا جديدا على غزة.

السنوار أضاف بان "موجات من الصواريخ، وما ضرب طيلة الحرب الأخيرة على تل أبيب، سيضرب في 5 دقائق، وسيتكرر هذا الأمر مرات ومرات وكلما لزم الأمر".

 واكد على ان "حماس لا تريد المواجهة العسكرية ولكن في ذات الوقت لا تخشاها وقد جهزت نفسها جيداً خلال الأعوام الأخيرة والنتائج التي يمكن أن تحققها في أي مواجهة ستكون مبهرة." مضيفا "لا مشكلة لدينا في إدخال السلاح وما يمنعنا فقط نقص الاموال، وفي أوج حصار 2015 و2016 دخل القطاع مئات الأطنان من السلاح."

وكشف السنوار أن وفد حماس إلى القاهرة "تسلم رد حركة فتح على الورقة المصرية، وهو أسوأ من ردهم على الورقة الأولى"، مضيفا أن الرئيس محمود عباس (أبومازن) "سيخسر كثيرا إن فرض عقوبات جديدة على غزة، لأن ذلك سيعزز تجاوزه".

واعتبر السنوار أن "أي عقوبات جديدة بمثابة تكسير للأواني وكسر لقواعد اللعبة، وعليه سيكون ردنا مغايرا"، مشيرا إلى أنه تعرض لمحاولة اغتيال "عندما وضعت عبوة ناسفة لاغتيالي، وضبطها الأمن بعد أسبوعين من لقاء المصالحة في أكتوبر الماضي، ويقف خلفها جهة في جهاز المخابرات الفلسطينية تريد إفساد المصالحة".حسب قوله

السنوار قال " رؤيتنا السياسية للحل والخروج من عنق الزجاجة واضحة وضوح الشمس وتقوم على: رفع العقوبات،  حكومة وحدة وطنية،  مجلس وطني توحيدي يفرز لجنة تنفيذية تعبر عن شعبنا ومشروعنا الوطني وجاهزون لوضع مقدرات المقاومة تحت إمرتها وتوجهاتها، انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني."

وشدد :"لن نسلم غزة من الباب للمحراب وفوق الأرض وتحتها إلا لمجلس وطني توحيد ينبثق عنه لجنة تنفيذية تدير القطاع وفق أسس وطنية."

وأضاف " اتخذنا القرار مع فصائل المقاومة حرية غزة مقابل الهدوء ولدينا من القوة المتواضعة التي تربك حسابات الاحتلال وتطيح بمستقبل قياداته." مشددا بالقول "الحصار سيكسر بعز عزيز أو ذل ذليل، ولا يمكن أن يستمر  الحصار، وقرارنا وطني بذلك، ولو بالقوة، وسنفرض ذلك على الجميع، ولن نقبل تجويع البشر بهذا الشكل وحينها سيدفع الجميع الثمن، رفعت الأقلام وجفت الصحف."

 السنوار تطرق الى علاقة حركته بالفصائل الفلسطينية قائلا "علاقاتنا بالفصائل قوية وتزداد قوة يوماً بعد يوم لاسيما الجهاد الإسلامي والجبهتين الشعبية والديمقراطية والتيار الاصلاحي بقيادة النائب محمد دحلان والتي نطمح لأن تصل العلاقات ومستوى التنسيق فيما بيننا الى أعلى الدرجات خدمة لشعبنا وقضيتنا."

وقال السنوار:" لا قيمة للسلاح الذي نراكمه إن لم نجلب للناس الكرامة ولقمة العيش الكريمة."

 واضاف :" نعمل بكل جهد وقوة مع الأطراف الاقليمية والدولية لانهاء أزمة موظفي "أونروا" وخدماتها وموظفي رام الله في غزة وموظفي حكومة غزة ونعمل معهم على توفير 50 ألف وظيفة للخريجين والعاطلين عن العمل."



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورهنيةيعزيذويالشهدافيقطاعغزة
صورتشييعالشهيدناجيالزعانينفيبيتحانونشمالقطاعغزة
صورشابفلسطينياصيبباعتدامستوطنينعليهخلالقطفهالزيتونغربنابلس
صورقواتالاحتلالتهدممنزلافيمنطقةخلةالميةفيبلدةيطاجنوبالخليل

الأكثر قراءة