2018-12-18الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله15
نابلس15
جنين17
الخليل14
غزة19
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-09-19 20:41:51

وفد يمثل "المتابعة" يجري لقاءات في مقر الأمم المتحدة حول قانون القومية

جنيف - وكالة قدس نت للأنباء

وصل الى مقر الامم المتحدة في جنيف وفد سياسي وحقوقي يمثل لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948، للمشاركة في منصات أممية وندوة دولية، ولإجراء لقاءات سياسية وحقوقية مع مسؤولين أمميين وسويسريين بارزين، حول ابعاد ومخاطر قانون القومية الإسرائيلي الذي أقرّه الكنيست في 19 تموز الماضي.

وتأتي زيارة الوفد تنفيذا لقرارات لجنة المتابعة، وفي إطار الجهود التي تقوم الهيئات التمثيلية، بالتعاون مع مؤسسات المجتمع الأهلي بين الجماهير العربية على المستوى الدولي، لتبيان المخاطر الجسيمة التي يشكلها قانون القومية على الجماهير العربية الفلسطينية، وعلى قضية الشعب الفلسطيني عموما، وذلك إلى جانب مجمل النضال الشعبي والديمقراطي والقضائي المحلي، الذي تخوضه المتابعة لإسقاط هذا القانون العنصري.

ويضم الوفد كل من رئيس لجنة المتابعة العليا محمد بركة، والنائب يوسف جبارين، مركّز المنتدى الحقوقي في لجنة المتابعة، ورئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة المشتركة، والحقوقية المحامية سوسن زهر من مركز عدالة، الذي تولى تقديم التماس للمحكمة العليا باسم لجنة المتابعة واللجنة القطرية والقائمة المشتركة، والحقوقي المحامي عمر خمايسي من مؤسسة "ميزان" لحقوق الانسان، التي تتولى جملة من قضايا المرافعة الدولية عن قضايا الجماهير العربية في مختلف المحافل الحقوقية الدولية.

وتشمل لقاءات الوفد اجتماعات تعقد لاول مرة، بين ممثلي الجماهير العربية مع قادة مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان،  بالاضافة الى  اتحاد البرلمانيين الدولي، الذي يتخذ من جنيف مقرًا له.

وقد قام الوفد في اول نشاطاته بعقد اجتماع مع كيت جيلمور نائبة المفوض السامي لحقوق الانسان في الامم المتحدة، حيث طرح الوفد اسقاطات قانون القومية على مكانة الاقلية العربية في البلاد، مطالبين المفوضية السامية باتخاذ موقف واضح ضد القانون، ووضع ورقة موقف حقوقية ومهنية من قبل المفوضية حول تناقض قانون القومية، مع معايير القانون الدولي. كما تناقش الطرفان حول سُبل طرح القانون على الصعيد الدولي، من خلال مجلس حقوق الانسان ولجانه والطواقم المهنية المختلفة في مجال حقوق الأقليات القومية والأصلية.

ولمس وفد المتابعة التفهم الواسع لدى جيلمور لطبيعة القانون واسقاطاته. كما تم الاتفاق في الاجتماع على ضرورة مواصلة التنسيق والتعاون المستقبلي من اجل مواصلة طرح تبعات قانون القومية في المحافل الدولية والمحلية.



مواضيع ذات صلة