2018-11-19الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس20
رام الله20
نابلس21
جنين22
الخليل20
غزة23
رفح23
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-10-20 21:43:17

أبو زهري: فتح "منزعجة" من نجاح غزة باعادة الزخم للقضية الفلسطينية

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

اعتبر سامي أبو زهري القيادي في حركة حماس ان ما وصفه بـ"التصعيد الاعلامي" ضد "حماس" من طرف حركة "فتح" يعكس "انزعاجها" من نجاح غزة في اعادة الزخم للقضية الفلسطينية.كما قال

وكتب أبو زهري في تغريدة عبر "تويتر":" التصعيد الاعلامي ضد حركة حماس من طرف فتح يعكس انزعاجها من نجاح غزة في اعادة الزخم للقضية الفلسطينية في ظل فشل فتح في مواجهة الاستيطان وغيره من جرائم الاحتلال في الضفة المحتلة".

وأضاف أبو زهري "ستبقى قيادة فتح تفتقد لأي مصداقية وطنية في ظل تمسكها بالتنسيق الأمني المقدس مع الاحتلال".حد قوله

وكان عاطف أبو سيف المتحدث باسم حركة "فتح" صرح، بأن حركة "حماس" تصرّ على "خطف مصير" قطاع غزة، وتتمسك بالانقسام بطريقة مريبة ضاربة عرض الحائط كل الجهود التي تسعى لإنهائه، مفشلة كل الجهود الهادفة لإعادة اللحمة والوحدة الوطنية.حسب قوله

واعتبر أبو سيف في بان صحفي أن إصرار "حماس" على "عدم إطلاق سراح الوحدة الوطنية الحبيسة في سجون انقلابها منذ ما يزيد عن أحد عشر عاما، يتطلب موقفا وطنيا حازما أمام هذا الرفض الحمساوي لإنهاء الانقسام."كما قال

وأضاف انه وبدلا من أن تسعى "حماس" مع الكل الوطني لوضع حد لسنوات الانقسام الأسود، فإنها تلهث وراء صفقة مع دولة الاحتلال ليست وباعتراف مهندسي "صفقة القرن" في واشنطن وتل أبيب، إلا مدخلا خلفيا لتنفيذها.حسب تعبيره

وأشار أبو سيف إلى أنه في الوقت الذي تقاوم فيه القيادة الفلسطينية بحزم وشجاعة المخططات التصفوية، فإن "حماس" تفتح الأبواب على مصرعيها من أجل أن تمر الصفقة، مضيفا انها لم تتورع عن استخدام تضحيات شعبنا وبطولات في مسيرات العودة من أجل ذلك.كما جاء في البيان

وتابع ان "حماس" حولت وأمام صمت فصائلي يندى له الجبين مسيرات العودة من مسيرات عودة إلى مسيرات "تحريكية" من أجل التفاوض مع دولة الاحتلال"، لافتا إلى أن" خطف المسيرات وتطويعها أجندات حزبية ولتعزيز فصل غزة وكينونتها، الأمر الذي يتوجب موقفا وطنيا حازما من الكل الوطني."

وشدد أبو سيف على "ضرورة إعادة مسيرات العودة إلى الأهداف الأولى المتمثلة بتأكيد حق شعبنا في أرضه وعودته إليها وحريته واستقلاله الوطني، معتبرا أن "حماس" حركت هذه الأهداف تجاه مطالب تفاوضية مع دولة الاحتلال."

وقال: "لم يستشهد أبطال شعبنا وهم يتحدون في صدورهم العارية رصاص القناص من أجل هذا التهافت على مفاوضات إنسانية، ولم تستشهد الممرضة رزان النجار ولا الطفل محمد أيوب ولا الصحفي أحمد أبو حسين وكل شهداء المسيرة الأكرم منا جميعا من أجل ذلك".

وطالب أبو سيف "حماس" بالعودة إلى الإجماع الوطني، والسعي لرفع يدها عن الانقسام حتى يسقط وينهار وتعود الوحدة الوطنية، بدلا من السعي وراء مفاوضات مع دولة الاحتلال، ومقايضة تضحيات شعبنا في مسيرة العودة.

ودعا إلى إعادة مسيرات العودة إلى مسارها الأول وعدم استغلالها لتحريك المفاوضات الواهية مع دولة الاحتلال. كما قال
 



مواضيع ذات صلة