2019-06-19الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2019-01-01 13:36:08
مسيرات العودة مستمرة حتى كسر الحصار..

حماس: بناء الأسوار لن يجلب الأمن للاحتلال طالما بقي على أراضينا

غزة - وكالة قدس نت للأنباء/ مي أبو حسنين

أكد المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم، أن إعلان جيش الاحتلال الإسرائيلي عن انتهائه من بناء السياج الحدودي الفاصل مع قطاع غزة، يأتي كمحاولة منه لتحصين نفسه على كل الجبهات؛ لشعوره أن وجوده غير طبيعي على أراضينا المحتلة.

وقال قاسم في حديث لمراسلة "وكالة قدس نت للأنباء"، إن "الاحتلال يلجأ دائمًا لبناء أسوار حول دولته المعتدية"؛ لكنه استدرك قائلاً: "الاحتلال الإسرائيلي لن يتمكن من العيش بأمان طالما بقي يحتل أرضينا ويتنكر لحقوق شعبنا ويحكم الحصار على قطاع غزة".

وشدد قائلاً: "المقاومة لديها دائمًا القدرة على إبداع الوسائل والطرق لتطوير قدراتها والدفاع عن شعبنا".

وعن تصعيد مسيرات العودة للرد على بناء السياج البحري الاحتلالي على حدود القطاع، أكد قاسم، قائلاً: "مسيرات العودة وكسر الحصار مستمرة؛ حتى تحقق أهدافها كاملة وعلى رأسها رفع الحصار عن القطاع بشكل كامل".

وشدد قائلاً: "الشعب الفلسطيني بخروجه للمسيرات قادرعلى فرض إرادته على الاحتلال؛ لكسر الحصار الظالم المفروض عليه".

ولفت إلى أن هناك هيئة عليا تديرها؛ وهي من تقرر استخدام الأدوات والآليات المناسبة في كل مرحلة.

بدوره أكد نقيب الصيادين في قطاع غزة نزار عياش، أن السياج البحري الزائل كما السياج على الحدود الشرقية؛ يأتي كجزء من السياسيات الإسرائيلية لتركيز الخطر على شعبنا الفلسطينية.

لكنه استدرك قائلاً: "السياج لا يشكل خطرًا على حياة الصيادين؛ لعدم تمكنهم من الوصول إلى داخل "الخط الأخضر".

والخط الأخضر هو خط الحدود الذي يفصل بين الأراضي الإسرائيلية المحددة قبل احتلال عام 1967، والأراضي الفلسطينية المحتلة.

تم تحديد خط الحدود في اتفاقية هدنة عام 1949، وهو الخط الذي اعترف به دوليّاً.

 من الجدير بالذكر أن إسرائيل لم تحدد قطّ حدودها كدولة.

وشكك عياش في حديث الصحافة الإسرائيلية عن توسعة مناطق الصيد، مؤكدًا أن سياسيات الاحتلال دائمًا عقابية تجاه الصيادين.

وقالت (القناة العاشرة) الإسرائيلية، صباح اليوم الثلاثاء، أن السياج الفاصل، تم بناؤه بارتفاع ستة أمتار، ويبلغ طوله 200 متر، ويحتوي على أنظمة تكنولوجية متطورة، وهو مصمم لمنع التسلل عن طريق البحر.

وبحسب القناة العاشرة، تم بناء الحاجز بطول 200 متر من الصخور الضخمة التي تم وضعها في البحر، على الحدود الشمالية للقطاع، وتم تثبيت جدار ذكي فوق هذه الصخور، ويحتوي السياج على أجهزة استشعار دقيقة، لاكتشاف الأنفاق عمليات التسلل، وفق ما نقل موقع (عكا) للشؤون الإسرائيلية.

وادعت مصادر بالجيش الإسرائيلي، أن حركة حماس حاولت إعاقة عملية بناء هذا السياج، من خلال القيام باستهداف الجنود المشرفين على عملية البناء.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوروقفةنسائيةلحركةالجهادالإسلاميبرفحرفضالورشةالبحرين
صورالاحتلاليفرجعنالطفلالمصابمحمودصلاحمنبلدةالخضرجنوببيتلحم
صورتوفيعمذكرةتفاهملتطويرقطاعالتعليمالعاليفيفلسطين
صورتوقيعاتفاقيتينبقيمةنحو26مليوندولارلدعمالخدماتالطارئةوالتنموية

الأكثر قراءة