المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2019-03-23 03:26:14

المقداد: القيادة السورية تدرس كل الاحتمالات لاستعادة الجولان

دمشق - وكالة قدس نت للأنباء

قال نائب وزير الخارجية السورية، فيصل المقداد، إنه لا حدود أمام دمشق لاستعادة الجولان والقيادة السورية تدرس كل الاحتمالات.

وأشار المقداد في مقابلة مع قناة "الميادين" الفضائية إلى أنه "يحق لدمشق استخدام الأساليب السلمية والكفاح المسلح بكل أشكاله لتحرير أراضيها".

وأكد "لا مستقبل للاحتلال في الجولان السوري المحتل"، مضيفا أنه "لا حدود أمام دمشق لاستعادة الجولان والقيادة السورية تدرس كل الاحتمالات".

ولفت المسؤول السوري إلى أن "أهل الجولان هم الأبطال الذين نتطلع إليهم لنيل الحرية والاستقلال"، واعتبر أن "ترامب يمثل عتاة الصهاينة وأكبر دولة مارقة ترعى الإرهاب وتتحدى القرارات الأممية… فالإدارة الأمريكية تتحدى قرارات الأمم المتحدة بشأن الجولان".

وأضاف المقداد "تبين أن ترامب عنصر صغير في حملة نتنياهو الانتخابية".

وقال المقداد "كنا نتمى أن تحافظ الدول العربية على الحد الأدنى من تضامنها لمساندة القضية الفلسطينية"، مشيراً إلى أنه "هناك تناقض واضح في آليات عمل الدول العربية وسياساتها اتجاه سوريا... فهي استجابت لضغط بومبيو وطلباته بعدم عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية".

ورأى المقداد أن "الصفعات الأميركية اتجاه قضايا منطقتنا تتوالى ولن تتوقف عند بلد معين"، وأكد أنه "لا يوجد تطبيع بين الدول العربية وإسرائيل وإنما خضوع من بعض الأنظمة بالكامل لإسرائيل"، معتبراً أن "علاقة إسرائيل مع بعض الدول الخليجية تجاوزت مرحلة التطبيع".

وجزم المقداد أنه "لا يمكن تمرير صفقة القرن إذا لم توافق عليها بعض الأنظمة العربية".

وغرد ترامب الخميس الماضي، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنه "بعد 52 عاماً حان الوقت لتعترف الولايات المتحدة اعترافا كاملاً بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السوري المحتل التي تتميز بأهمية استراتيجية وأمنية حيوية بالنسبة لـ دولة إسرائيل واستقرار المنطقة".

وكان متحدث أممي، قد أعلن الخميس، أن الأمم المتحدة "ملتزمة بجميع قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة "التي تنص على أن احتلال مرتفعات الجولان السورية من قبل إسرائيل هو عمل غير مشروع بموجب القانون الدولي".



مواضيع ذات صلة