المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2019-05-08 05:43:44

لا تخرجوا مني الوحش

لا تخرجوا مني الوحش
كفاكم اجرام بحق الوطن
قتلتونا مليون مرة من قبل
سامحنا وصمتنا وصبرنا ونلنا
خيبات متتالية وأزمات لا تنتهي
ماذا تنتظرون يا سادة القوم
من منكم قرأ الحقيقة ونطق صدق
جميكم تكذبون على بعض والكل شهيد
شهدنا قبل أن نموت وقلنا كفى عبث
نحن لسنا احياء كما تتوقعون وتطلبون
كم سنة وكم عام ضاع بسبب الانقسام والنهاية
حكم هنا وحكم هناك والاحتلال يتحكم بكم
حولكم لادوات سواء كان بعلم او من دون فكر
الكرسي والسلطة والتفرد حكم علينا بالضياع
شعبنا يتسول ويبحث عن لقمة من العيش ليحيا
كذبنا عندما قلنا نموت وتحيا فلسطين والسبب
نحن من حول الحلم لسراب والوقت لنا لا يحسب حساب
عقلنا العربي كما هو قبلي وطائفي وعنصري ومخزي
اعلم لن يعجبكم كلامي ولا أنتظر منكم شهادة تقدير
انا لم اضحي من اجلكم ولا شعبنا بيوم كان يتمني حكمكم
ظلامي وأسود ومعركتنا كانت مع الاحتلال سابقا اشرف مليون مرة
كنا عبر حجر ورصاصة قديمة نرعب المحتل اكثر مما تتخيلون
ما فائدة كل هذه الأسلحة وهي اصبحت فقط توجه علي صدورنا
وقت ما نقول ونصرخ نريد حريتنا منكم قبل ان نتحرر من محتلنا
اوصلتونا لليأس والقضية في مهب الريح مثل ورقة في فصل الخريف
لماذا كل هذا العبث وانتم تتحالفون وتتناغمون مع المحتل ذاته
أي عقل يستوعب وأي حر يقبل ان يكون صامت على جرائم اصبحت سائدة
كلما شاهدت المجتمع كيف تحول لمجموعات مرتزقة وترفض ان تكون موحدة
تطلقون الشعارات لمن أبلغوني عنكم وهل يصدق طفل يعيش في غزة ما يحدث
كيف نلوم من يرحل ومن يقتل في البحر هارب من وحوش تتحكم في المصير
فقير وتحملوه اكثر من طاقاته وصدقوني لن تجدوا شعب في العالم تحمل مثلنا
من اجل ان نقاوم وليس من اجل دويلة ورفاهيات وبناء تكتلات وكاننا قطيع
كلما صرخ تهوشون بالعصا وترفعونها علي النساء قبل الطفل الصغير ولماذا
من جديد سنطرح مليون تساؤل وهل شعبنا انتخبكم من اجل ذلك وتذكرون المدة
مسرحية خلف ستار والكل انهزم فيها واصبحنا مجرد كومبارس فاشل ممنوع من الحديث
دورك صنم وليس مطلوب منك منافسة الابطال علي خشبة المسرح المزيف باسم الحياة
سنعيدها لكم عبر صرخات الأثير من نبض كل بيت محروم يحلم في الامان وانتم موحدون
ستعلمون ان سندكم القوي في ظهر الحماية الحقيقية هو شعبكم ولا يستحق منكم غير الوفاء
كما هي ارضنا هناك وتنتظرنا كما الشمس ايضا والقمر شاهد علي عذابات اجيال خلف اجيال
نريدها حرة من اجل البناء وليس من اجل الهدم والتحرر لنا مهما تأخر القدر في كلمته
لن نقفل الستار بكل ما نملك ولكن العلة فيكم وفي تخلفكم وهو العار للانسان والوطن
تحت مسمى الانقسام والانفصال والتهديدات بسط السيطرة علي الضفة والقدس وهل تعون كل هذا
أين الحق المبين ومن قرر لكم ان تقيموا دولة هنا ودولة هناك تحت وصاية السلاح المرخص مثلا
عبر مفاوضات تدار مع كل طرف ومعركة الاسري تشتد وتقول لكم نحن هنا وتوحدوا من اجلنا يوما
لا تثقوا في كل من يحاول تمرير صفقة مرعبة وتريد تصفية قضيتنا التاريخية ولن تكون
لو تحالفت كل شياطين الكون سوف نتمرد ونقول ونصرخ ونغني من دمنا لافشال كل مبعوث
خطورة التحول من وطنية لانسانية بداية الموافقة ويجب ان يصرخ تصريح صادق عبر كل فصيل ومشتبك
عدونا لا يريد ان يرانا موحدين واعترف بذلك علانية وهو السبب في التقسيم بين غزة والضفة والنتيجة
نسيان فلسطين والبقاء علي صراع بين الأشقاء والعربان معنا متحالفون في الخفاء ولا ثقة والتاريخ علمنا
تدارس كل مشهد وعكس ما يسمعوننا اياه والغلط والاخطاء لا يجب ان تعاد ورحيلنا لن يكون ابدا
وجهتنا وقبلتنا معروفة وثابتة كما كل موقف وضمير من امة تحارب من نبض الشعوب وهي معنا ونعلم ذلك
لكن التحديات اكبر من الكلمات ونريد ان تكون صفعة قوية ومدوية بوجه ترامب اللعين والنتن صاحب المؤامرة
بتركيع الانظمة والتطبيع معهم ويدافع عن شرف امة عربية خوفا من ايران مثلا وهل تصدقون ايضا هكذا تصريحات
بقلم / كرم الشبطي



مواضيع ذات صلة