المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2019-06-19 07:23:18

الطفلة ميرا محمد النجار تناشد أهل الخير الكرام بإنقاذ حياتها من الموت

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «من فرج عن مؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، وان الله في عون العبد ما دام العبد في عون اخيه"
الموضــــــــــــوع / الموضوع مناشده لأهل الخير الكرام
الطفلة/ ميرا محمد النجار ....
يا إلهي ما أقسى ضنك المعيشة وقساوة العيش وانعدام سبل الحياة وفقدان الأمل واليأس في غذاً ليس مشرق معالمه ضبابية إلى أبعد الحدود وحياه على كف عفريت تسير نحو المجهول لا أحد يعرف متي تعود غزة لحضن الوطن ولم الشمل ومداواة الجراح وتطيب النفوس الغائرة بالأوجاع , فكيف عندما تري الأم المكلومة أطفالها الصغار يتضورون جوعاً ويتألمون مرضاً ويبكون وجعاً وهي تقف عاجزة عن توفر لهم الحد الأدنى من مقومات الحياة الكريمة وما يسد رمقهم وينقذ حياتهم من موت الزُّؤام عندما تطرق الأبواب وتجدها موصده في وجهها...
بهذه الدعوات النبوية الكريمة أتوجه بهذه المناشدة إلى أهل الخير الكرام رجال الوطن المقتدرين واستصرخ المواطنون اصحاب الضمائر الحية والقلوب الرحيمة والايادي البيضاء وذي المروءة في كل أرجاء الوطن الى من انعم الله عليهم بنعمة المال وسعة الرزق إلى من يهب لنجدة ابناء شعبهم المذبوحين من الوريد الى الوريد والمتعسرين والمحتاجين من تلك الظروف القاهرة,
داعياً الله عز وجل ان يرأفوا بحال الطفلة المريضة ميرا النجار من مواليد 1592017 خان يونس بني سهيلا, والتي قدرها انها أصيبت بمرض فشل كبد كامل منذ أن كان عمرها شهرين حيث ساءت حالتها الصحية مع ارتفاع انزيمات الكبد وبعدها اصيبت بتضخم على مدار السبعة أشهر المنصرمة من عمرها ....
سافرت الطفلة مع والدتها في المرة الأولى بتاريخ 29/3/2018 الى القدس مستشفى المقاصد بتحويلة من السلطة الوطنية الفلسطينية وقد استأصلوا لها المرارة وعمرها سبعة أشهر ومكثت في المستشفى شهر كامل ورجعت في شهر 26/9/2018بسسب افتاق في عملية المرارة وقد قرر الاطباء انها تحتاج الى زراعة كبد في جمهورية مصر العربية مستشفى معهد الكبد القومي والمتبرع والدها موجود,
من باب العلم المريضة لديها تحويلة من السلطة الوطنية الفلسطينية للمرة الثالثة مغطية مالياً لمستشفى معهد الكبد القومي ولكن لم تتمكن من السفر بسبب الظروف المادية الصعبة والتي لا تقوي والدتها علي تحمل نفقات السفر والمصايف والعلاج والتحاليل الطبية والاقامة في شقة لهذا هي بحاجة ماسة بتقديم العون والمساعدة لها والرأفة بحالتها الصحية لإنقاذ حياتها من أهل الخير رجال الوطن المقتدرين والمخلصين لأبناء شعبهم وجعل الله ذلك في ميزان حسناتكم وجزاكم الله كل خير الجزاء
وكما قال الله تعالى ( وأما السائل فلا تنهر ) صدق الله العظيم
وعوضكم الله اضعاف ما ستقدموه لها من مساعده/ رقم الجوال للتواصل مع عائلة المريضة :-

الوطنية0567237484
بقلم: سامي ابراهيم فودة

 



مواضيع ذات صلة