اتصل بنا أرسل مقال

القدس11°
رام الله
الخليل
غزة14°
القدس11°
رام الله
الخليل
غزة14°
4.49جنيه إسترليني
4.89دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.82يورو
3.47دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.49
دينار أردني4.89
جنيه مصري0.22
يورو3.82
دولار أمريكي3.47

اتفاق على دعوة الاطار القيادي المؤقت للانعقاد لمتابعة تنفيذ إتفاق المصالحة

غزة – وكالة قدس نت للأنباء
اتفقت الفصائل الفلسطينية على ضرورة دعوة الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية والذي يضم حركتي (حماس و الجهاد الاسلامي) للإنعقاد الفوري لمتابعة تنفيذ إتفاق المصالحة الوطنية الفلسطينية.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته فصائل العمل الوطني والاسلامي في مدينة غزة بدعوة من حركة الجهاد الاسلامي، مساء الخميس، لإستعراض كافة القضايا والأوضاع السياسية التي يمر بها الشعب الفلسطيني, خاصةً بعد تعليق عمل لجنة الإنتخابات المركزية في قطاع غزة وما تلاها من تداعيات ورافقها من مواقف عكست حجم الأزمة التي تمر بها المصالحة الفلسطينية.

وأوضح عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية صالح ناصر في تصريح لمراسل وكالة قدس نت للأنباء, بأن الإجتماع أكد على ضرورة تنفيذ كل ما جاء في إتفاق القاهرة 2011, كما ورد في نصوص الإتفاق بإزالة كافة العقبات لضمان تنفيذ المصالحة الفلسطينة وإنهاء الإنقسام.

وقال ناصر إن الفصائل دعت إلى السماح للجنة الإنتخابات المركزية بالعمل في قطاع غزة لإتمام مهامها في تحديث السجل الإنتخابي, وكذلك فتح سجل الناخبين في الضفة الغربية ليتسنى لكافة فئات الشعب الفلسطيني على التسجيل, وأن الفصائل ستعمل على عقد إجتماع مع لجنة الإنتخابات المركزية للإطلاع على الأوضاع.

ولفت إلى أن الفصائل أكدت أيضاً على ضرورة العمل على إنجاز ملف المجلس الوطني الفلسطيني من حيث عملية التسجيل للجنة الإنتخابات الخاصة به وضمان تنفيذ إنتخاباته بالتزامن مع الإنتخابات التشريعية والرئاسية.

وأوضح ناصر بانه تم التأكيد كذلك على ضرورة إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين في السجون بالضفة الغربية وقطاع غزة, والعمل على تبيض السجون تماماً وإطلاق الحريات العامة ووقف عمليات الفصل الوظيفي وفتح المؤسسات في الضفة وغزة.

وقال ناصر إن كافة الفصائل المشاركة في الاجتماع بما فيها (فتح وحماس) شددت على أهمية وحدة الشعب الفلسطيني ووقف الممارسات التي تتخذ ضده, خاصةً الإجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي من تهويد لمدينة القدس وإبتلاع الأراضي.

من ناحية ثانية ناقشت فصائل العمل الوطني والإسلامي خلال اجتماعها المعلومات الواردة في تقرير لقناة الجزيرة حول وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات (أبو عمار) بمادة مشعة, وحملت الفصائل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن عملية وفاة أبو عمار, مطالبةً منظمة التحرير الفلسطينية بتشكيل لجنة حقوقية وقانونية عربية ودولية بإشراف من جامعة الدول العربية وتقديم الجناة للمحاكمة .