اتصل بنا أرسل مقال

القدس24°
رام الله24°
الخليل23°
غزة26°
القدس24°
رام الله24°
الخليل23°
غزة26°
4.43جنيه إسترليني
4.77دينار أردني
0.22جنيه مصري
4يورو
3.38دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.43
دينار أردني4.77
جنيه مصري0.22
يورو4
دولار أمريكي3.38

عائلة الاسير العيساوي تسلم الرباعية مذكرة للمطالبة بالافراج عن نجلها

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء
سلمت عائلة الاسير المقدسي سامر العيساوي المضرب عن الطعام منذ 269 يوما على التوالي، المستشار السياسي والاعلامي في اللجنة الرباعية الدولية عوض دعيس، مذكرة للمطالبة بالتدخل العاجل لدى سلطات الاحتلال الاسرائيلي للافراج عن نجلها الذي يمر بوضع صحي حرج جدا.

وقالت شقيقة الاسير المحامية شرين العيساوي لمراسلة "وكالة قدس نت للأنباء" من امام مقر الرباعية في حي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة، إن "المذكرة تتضمن مطالبة اللجنة الدولية التي تضم(الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا) بالتدخل العاجل لاطلاق سراح سامر ليعود الى احضان عائلته في بلدة العيساوية ".

واكدت شقيقة الاسير التي رافقها مجموعة من الناشطين المقدسيين يرفعون صور سامر ويافطات منددة بالمواقف الدولية ان" النشاطات والفعاليات التضامنية مع شقيقها مستمرة حتى نيل حريته الكاملة والعودة الى مسقط رأسه في العيساوية، وليس كما يرغب الاحتلال الاسرائيلي بابعاده اما خارج الوطن او داخله".

وكانت عائلة الاسير العيساوي نفت جملة وتفصيلا الأنباء التي تحدثت عن موافقته على الإبعاد المؤقت الى مدينة رام الله مقابل وقف إضرابه والإفراج عنه.

وقالت العائلة" نحن عائلة سامر عيساوي ننفي ما تتناقله وسائل الاعلام عن اشتراط سامر عيساوي الابعاد مؤقتا الى رام الله، فسامر منذ بداية اضرابه يرفض مبدأ الابعاد بشكل مطلق ويرفض كافة العروض المقدمة له بالابعاد سواء الى غزة او رم الله او غيرها ومتمسك بحقه بالحرية والعودة الى منزله في القدس".

وتابعت العائلة " نتمنى من وسائل الاعلام تحري الدقة في نقل الاخبار وعدم التعاطي مع هذه الاخبار المغرضة".

وفي هذا السياق اكد وزير شؤون الاسرى الفلسطينيين عيسى قراقع، ان السلطة الفلسطينية ترفض باي شكل من الاشكال قضية ابعاد الاسرى عن مكان سكنهم سواء الى قطاع غزة او خارج الوطن، مضيفا" لايمكن ان نعطي شرعية لابعاد الفلسطينين عن مدنهم".

وقال قراقع في حديث مع "وكالة قدس نت للأنباء" بانه "تم ابلاغ العيساوي الذي يمر بوضع صحي صعب بهذا الموقف (رفض مبدأ الابعاد)، مؤكدا بان العيساوي يرفض ابعاده عن فلسطين او حتى الى قطاع غزة ويرفض كذلك قرار محكمة الاحتلال العسكرية باعادة حكمه السابق عشرين عاما.

اقرأ ايضا من الأسرى