اتصل بنا أرسل مقال

القدس22°
رام الله22°
الخليل22°
غزة25°
القدس22°
رام الله22°
الخليل22°
غزة25°
4.41جنيه إسترليني
4.83دينار أردني
0.22جنيه مصري
4.06يورو
3.43دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.41
دينار أردني4.83
جنيه مصري0.22
يورو4.06
دولار أمريكي3.43

نعي محافظ الوسطى عبد الله أبو سمهدانة

وكالة قدس نت للأنباء - غزة

نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس (ابو مازن) ، إلى أبناء الشعب الفلسطيني، محافظ الوسطى في قطاع غزة، عبد الله أبو سمهدانة، الذي توفي فجر الأربعاء.

وتقدم الرئيس عباس من ذوي الفقيد وأبناء الشعب الفلسطيني، بأحرّ التعازي والمواساة، داعيا الله عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

ونعت حركة "فتح" القائد الوطني الفتحاوي الكبيرعبد الله أبو سمهدانة، وتقدمت "من أبناء شعبنا وذوي الفقيد بأحر التعازي والمواساة"، داعية الله عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه، وان يلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

 ونعى حزب الشعب الفلسطيني القائد الوطني والأسير المحرر عبد الله أبو سمهدانة ، عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" وعضو المجلس الوطني .

وتقدم حزب الشعب  بأحر التعازي والمواساة من "ذوي الفقيد ورفاق دربه في حركة فتح بأحر التعازي والمواساة." وقال "ان حزب الشعب وهو ينعي الفقيد يشيد  بمناقبه ومسيرته  الكفاحية  التي أمضاها في خدمة القضية الوطنية والحركة الوطنية الأسيرة ".

 ونعى الوزير إبراهيم أبو النجا محافظ غزة القائد الوطني الكبير عبدالله أبو سمهدانة .وقال أبو النجا إن" فلسطين فقدت قائدا وطنيا عمل في كافة المحطات وخدم شعبه على مدار سنوات طويلة من خلال مواقعه التنظيمية والوطنية والرسمية وخلال فترة الاعتقال في سجون الاحتلال الإسرائيلي."

وتقدم محافظ غزة بأحر التعازي من" الرئيس محمود عباس ومن عموم آل أبو سمهدانة وشعبنا الفلسطيني عامة بوفاة القائد الكبير أبو اياد، داعيا الله تعالى ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته."

وتقدمت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين بكافة دوائرها وعلى رأسهم الأمين العام الشيخ أبو قاسم دغمش بالتعازي الحارة لقيادة وجماهير الشعب الفلسطيني عامة وقيادة حركة فتح وعائلة أبو سمهدانة خاصة بوفاة القائد عبد الله أبو سمهدانة.

ونعى المكتب الحركي المركزي للصحفيين بحركة فتح الأقاليم الجنوبية القائد الوطني عبد الله أبو سمهدانة محافظ المنطقة الوسطى الذي انتقل إلى رحمته تعالى بعد مسيرة حافلة بالنضال والكفاح.

وقال المكتب الحركي "إننا فقدنا قائدا وطنيا فتحاوياً كبيرا خدم أبناء شعبنا الفلسطيني من خلال موقعه التنظيمي بحركة فتح ومواقعه الرسمية والتي كان أخرها محافظا لمحافظة الوسطى."

وأضاف المكتب الحركي للصحفيين أن" الدكتور أبو سمهدانة يعد من القيادات المؤسسة لحركة فتح وللحركة الأسيرة الفلسطينية خلال سنوات اعتقاله في سجون الاحتلال".

ونعت الجبهة العربية الفلسطينية المناضل والقائد الوطني الكبير عبدالله ابو سمهدانة وقالت في بيان لها "ان الفاجعة لعظيمة وان الخسارة لكبيرة بفقدان احد رجال فلسطين الأوفياء، ، واحد ابرز المناضلين الذين عايشوا الثورة الفلسطينية المعاصرة منذ بداياتها."

وأضافت "إننا ونحن نودع القائد الوطني "ابو اياد" فإننا نتوجه بالعزاء الحار إلى أسرة الفقيد والى رفاق دربه في حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح قيادة وكوادر وأعضاء والى كافة أصدقائه ومحبيه، ونقول لهم انه وان رحل عنا بجسده فانه سيبقى في قلوبنا وعقولنا وذاكرتنا ذلك المناضل الذي لم تنل منه كل العذابات والآلام .. والفدائي الذي لا يهاب في الحق لومة لائم .. المتمسك بالثوابت التي آمن بها شعبنا وقضى من أجلها الأكرمون الأفضلون شهداء أبرار على درب الحرية والاستقلال."

ونعت  الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين القائد الوطني والأسير المحرر عبد الله أبو سمهدانة عضو المجلس الثوري لحركة "فتح".

وتقدمت الجبهة بأحر التعازي والمواساة من ذوي الفقيد ورفاق دربه، ومن حركة "فتح" بأحر التعازي والمواساة.

وأشادت الجبهة بمناقب القائد الوطني، الذي قدم حياته لخدمة الحركة الوطنية الأسيرة ومقاومة الاحتلال الإسرائيلي في ميادين النضال المختلفة.

وتقدمت حركة "حماس" بأصدق مشاعر التعزية والمواساة من الشعب الفلسطيني، وحركة "فتح" بوفاة لقائد عبد الله أبو سمهدانة.

كما تقدمت حركة حماس بالتعازي الحارة من عائلة الفقيد المناضل وأهله وذويه، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته..

 وتقدم اللواء توفيق أبو نعيم وكيل وزارة الداخلية بقطاع غزة بالتعزية من الشعب الفلسطيني وعائلة أبو سمهدانة بوفاة الفقيد المناضل عبد الله أبو سمهدانة، الذي وافته المنية صباح الأربعاء، ليختتم مسيرة طويلة قضاها في خدمة شعبنا وقضيته العادلة.
وهاتف اللواء أبو نعيم عائلة الفقيد مقدماً لهم واجب العزاء، سائلاً الله تعالى أن يرحمه، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

ونعى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون عضو المجلس الوطني الفلسطيني المناضل أبو سمهدانة ، "بعد أن ترك إرثا نضالياً كبيراً في كل موقع من مواقع المسؤولية الوطنية والحركية التي كُلّف بها."

وقال الزعنون في بيان النعي الذي اصدره يوم الأربعاء، "ان الفقيد الكبير كان من ابرز قيادات الحركة الوطنية الاسيرة، حيث اعتقل عدة مرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وخدم شعبه وقضيته بكل تفاني وإخلاص في كافة المواقع الرسمية والتنظيمية المتقدمة التي شغلها."

وتقدم الزعنون من اسرة الفقيد وعائلته ومن آل أبو سمهدانة ومن أبناء شعبنا بأصدق مشاعر التعزية والمواساة، داعيا الله عزّ وجلّ أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنه الفردوس الاعلى، وأن يلهم أهله وذويه عظيم الصبر والسلوان.

وتقدمت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين بأحر التعازي والمواساة  من حركة فتح بوفاة القائد عبد الله أبو سمهدانة.

كما تقدمت الحركة بالتعازي والمواساة من عموم آل أبو سمهدانة وأسرة الفقيد وزوجته وأبنائه، "سائلين العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته. ولأهله وعائلته الصبر وحسن العزاء. "

وأبرق التيار الوطني للمستقلين، بتعازيه الحارة بوفاة محافظ محافظة الوسطى في قطاع غزة، عبدالله أبو سمهدانة الذي وافته المنية بعد تاريخ حافل بالنضال الوطني الفلسطيني.

وتقدم رئيس التيار الوطني للمستقلين الدكتور عبدالكريم شبير بتعازيه الحارة من القيادة الفلسطينية، وعائلة الفقيد أبو سمهدانة.

وأوضح أن الفقيد كان مناضلا في الوطن والشتات، وتقلد عدة مناصب كان آخرها محافظ محافظة الوسطى، وكرس حياته من أجل خدمة أبناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والمهجر.

واشار إلى أن الفقيد كان حاضرًا في كل الفعاليات الوطنية، والمجتمعية، ولعب دورا مميزا في تقديم الخدمات للشعب الفلسطيني خلال توليه المناصب التي أوكلت له.

وسأل المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وتقدم اللواء د. محمد أبوسمره رئيس تيار الاستقلال الفلسطيني بالتعازي إلى الرئيس محمود عباس ، وإلى أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح وقيادتها ومؤسساتها القيادية والحركية ، وإلى في قيادة حركة فتح في قطاع غزة ، وإلى زوجة أبناء وأسرة وأشقاء وعائلة وعشيرة وأحباء الراحل أبوسمهدانه ، وقال "نسأل الله تعالى أن يتولاه برحمته ومغفرته ونعيمه وجنته ورضوانه ، وأن يُلهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان ."

ونعت د.آمال حمد وزيرة شؤون المرأة وأسرة الوزارة ببالغ الحزن والأسى عبد الله أبو سمهدانة محافظ الوسطى في قطاع غزة.

وقالت "المناضل الفقيد أبو سمهدانة كان نموذجاً نضاليا للعمل الثورى يحتذي به في العطاء والمسئولية والصمود، وشعبنا الفلسطيني فى الوطن والشتات فقد مناضل كبير شارك بالعمل الوطني، وأفنى حياته في سبيل وطنه و ابناء شعبه و مدافع عن حقوق الشعب الفلسطيني."

وأضافت "إننا نتقدم من الشعب الفلسطيني عامةً وعائلته الكريمة خاصةً و من عموم آل أبو سمهدانة الكرام في الوطن والمهجر بالتعازي و المواساة بمصابهم الجلل.
فإننا نسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهمكم جميل الصبر والسلوان وحسن العزاء."

.يتبع..

والمناضل الراحل أبو سمهدانة، أحد قادة الحركة الوطنية الأسيرة وأبرز قيادات حركة "فتح"، وشغل العديد من المواقع التنظيمية والوطنية القيادية في الوطن والشتات .

وشغل أبو سمهدانة عضوية المجلس الاستشاري لحركة فتح، وعضوية المجلس الثوري للحركة لسنوات طويلة، وكان رئيس الدائرة التنظيمية في الهيئة القيادية العليا للحركة في قطاع غزة، وعضو لجنة إشراف لقطاع غزة، وعضو اللجنة الحركية، وأمين سر اللجنة القيادية في الحركة، وأول محافظ لرفح جنوب قطاع غزة.

واعتقل أبو سمهدانة من قبل قوات الاحتلال حوالي خسمة أعوام في ثمانينيات القرن الماضي في سجن عسقلان، وكان الموجه العام للمعتقل عام 1985، وخاض اضراباً عن الطعام مع الأسرى لتثبيت حقوقهم بعد صفقة تبادل الأسرى عام 1985، وأبعده الاحتلال إلى لبنان في تسعينيات القرن الماضي.

الراحل أبو سمهدانة، عضو مجلس أمناء جامعة الأزهر وأحد مؤسسيها في غزة، وشارك في العديد من المؤسسات الصحفية في الانتفاضة الأولى (1987)، وكان يشرف على عملها التنظيمي، وهو من مؤسسي منظمة الشبيبة الفتحاوية

 

#عبد الله أبو سمهدانة

اقرأ ايضا من شؤون فلسطينية