اتصل بنا أرسل مقال

القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
4.62جنيه إسترليني
4.62دينار أردني
0.21جنيه مصري
3.98يورو
3.27دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.62
دينار أردني4.62
جنيه مصري0.21
يورو3.98
دولار أمريكي3.27

لتعزيز استثمار التكنولوجيا في السياحة

"بيكتي" تنظم ورشة عمل للخروج بمشاريع مبتكرة تساهم على دمج التكنولوجيا في قطاع السياحة

وكالة قدس نت للأنباء - رام الله

عقدت الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات " بيكتي "، ورشة عمل تحت إطار مشروع "Med Pearls: The Mediterranean as an Innovative, Integral and Unique Destination for Slow Tourism Initiatives"، بمشاركة شركات تكنولوجيا المعلومات، وخبراء وأكاديميين ومختصيين ورياديين في إطار دعم المشاريع الريادية لتطوير حلول تكنولوجية في قطاع السياحة.

ويهدف المشروع الذي عكفت بكتي على تنفيذه بالتعاون مع شركائها في سبع دول وبتمويل من الاتحاد الأوروبي، إلى توفير القنوات الدائمة للربط بين الشركات الريادية وشركات تكنولوجيا المعلومات على الصعيد المحلي والدولي، لجعل فلسطين واجهة سياحية في العالم من خلال استثمار أدوات التكنولجيا الحديثة .

وقالت مدير عام الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات "بيكتي" أماني معدّي إن الورشة تساهم في إثراء وتقوية القطاع السياحي الفلسطيني وجعله ذات طابع تكنولوجي قادر على الوصول واختراق مختلف الدول العالمية، عبر الترويج لفلسطين كوجهة سياحية مهمة، من خلال تشجيع وحث مختلف الرياديين والشركات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على الخروج بأفكار مبتكرة ذات طابع سياحي تكنولوجي تكون على شكل خدمات، أو منتجات، أو حلول سيتم توظيفها في خدمة أهداف المشروع.

وأعلنت أنه سيتم توفير منحة مالية بقيمة سيعلن عنها لاحقاً لدعم حلول مبتكرة ذات طابع تكنولوجي في قطاع السياحة، للشركات التي ستقدم أفكارا ريادية مبتكرة لتطويرها عبر التكنولوجيا الرقمية، بما يخدم أهداف المشروع ويعزز من السياحة الخارجية والداخلية على حد سواء.

وأشارت معدي إلى أن الورشة التي يشارك فيها مجموعة من الرياديين والشركات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، تستهدف منطقتين جغرافيتين كمناطق وجهة سياحية على فتراتٍ طويلة، هما جنين وبيت لحم.

وأكدت أن "بيكتي" تعمل حاليا على تنفيذ المشروع الذي يستهدف القطاع السياحي ليعتمد على أدوات التكنولوجيا الحديثة، داعية شركات تكنولوجيا المعلومات والرياديين إلى العمل على تصميم حلول تكنولوجية تساعد الناس الذين يودون زيارة فلسطين الاستفادة منها في الاطلاع على أهم المواقع السياحية في البلد، لتسليط الضوء على أتمتت القطاعات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وفي إطار الحدود التي تساعد في الترويج لفلسطين كوجهة سياحية.

بدوره، أكد الدكتور أمجد الرطروط المحاضر في الجامعة العربية الأمريكي في جنين، والخبير في التكنولوجيا السياحية، أن فلسطين تعاني من مشكلة تتعلق بكفية استثمار الكم الهائل من المعلومات التي لديها، لاسيما في الجانب السياحي وتحويل هذه المعلومات إلى تطبيقات ذكية يمكن لأي شخص في العالم الاطلاع عليها، كما ان فلسطين بحاجة لشركات ريادية تعمل على تعبئة الفراغ المتعلق باستخدام وسائل التكتولوجيا في أتتمة القطاع السياحي .

وقال الرطروط إن عقد اللقاء الذي نظمته "بيتكي" يمثل انطلاقة جديدة من أجل توثيق العلاقة ما بين شركات تكنولوجيا المعلومات، وما بين القطاع السياحي والسياح، كما أن هذا اللقاء ساعد في التعرف عن قرب على الواقع وما هي الامكانيات المتوفرة لحل المشاكل الموجودة من أجل ايجاد حلولٍ بناءة لها، وتعريف العالم بفلسطين كمنطقة ووجهة سياحية حقيقية من خلال تكنولوجيا المعلومات .

ودعا الجامعات إلى دخول نطاق تشجيع الرياديين في مجال التكنولوجيا، خاصة أن هذا التوجه سيساعد في تعبئة الفراغ الموجود في فلسطين والمتعلق باستخدام الادوات التكنولوجيا في خدمة القطاع السياحية والقطاعات الاخرى المختلفة .

واستعرض رطروط أساليب إستثمار أدوات التكنولوجيا في خدمة القطاع السياحي، بما يعزز نجاح ورشة العمل وصولا للنتائج المرجوة.

يشار إلى أن "بيتكي" أول حاضنة فلسطينية تأسست عام 2004، مختصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتعمل على دعم الرياديين نحو انتاج حلولٍ تكنولوجيةٍ تساعد في أتمتت كافة القطاعات، خلق مزيد من الفرص.

 

#التكنولوجيا #قطاع السياحة #قدس نت #الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات #بيكتي #استثمار التكنولوجيا في السياحة

اقرأ ايضا من تقنيات