اتصل بنا أرسل مقال

القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
4.62جنيه إسترليني
4.62دينار أردني
0.21جنيه مصري
3.98يورو
3.27دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.62
دينار أردني4.62
جنيه مصري0.21
يورو3.98
دولار أمريكي3.27

إذانة اعتقال ممثل قائمة "القدس موعدنا"

قائمة القدس موعدنا

وكالة قدس نت للأنباء - القدس المحتلة

  •  الاعتقالات تزيد إصرارانا على المضي في الانتخابات 

أدانت قائمة "القدس موعدنا" الانتخابية ما أقدمت عليه قوات الاحتلال الاسرائيلي من اعتقال لممثل القائمة ناجح عاصي من منزله في مدينة رام الله، مؤكدة على أن هذه الاعتقالات تزيد إصرار القائمة على مواصلة الدرب.

وأكدت قائمة "القدس موعدنا" عبر الناطق باسمها علاء حميدان في مؤتمر صحفي عقدته في مقر القائمة برام الله، يوم الثلاثاء، أنه "لا تراجع عن معركة الانتخابات وشعبنا الفلسطيني سيقول كلمته عبر صندوق الاقتراع وسيختار قيادته التي تعيد اللحمة لشعبنا وتقود مرحلة التحرر."

ولفت حميدان إلى أن "عملية الاعتقال التي نفذتها القوات الخاصة تأتي بعد أسبوع من اعتقال المرشح عن القائمة في بيت لحم حسن الورديان، واقتحام منزل المرشح على القائمة عن محافظة أريحا شاكر عمارة وتهديد ذويه، علما أنه المعتقل لدى الاحتلال منذ ثمانية شهور.

وأوضح أن "الاحتلال نفذ سلسلة من الاستدعاءات والتهديدات، والتي تعرض لها مرشحي وأنصار القائمة"، لافتا إلى أن "الاعتقالات التي يشنها الاحتلال بحق مرشحي قائمتنا هو استهداف للقائمة لمنع استقرارها وشلّ حركتها في الإعداد للانتخابات".

وأشار حميدان إلى أن "عملية الاعتقال تعكس همجية الاحتلال وبربريته القائمة على الإرهاب والتخويف، ومحاولته التأثير على نتائج الانتخابات بشكل مسبق."

وقال حميدان أن "استمرار عمليات الاعتقال والاستهداف والتخويف تهدف لإبقاء الضفة الغربية في حالة شلل وركود، وهو قلق من إجراء الانتخابات باعتبارها مدخلا لإنهاء الانقسام."

ودعا حميدان الاتحاد الأوروبي والدول الضامنة لإجراء الانتخابات وفي مقدمتها مصر وتركيا وروسيا، للضغط على الاحتلال لإلزامه بعدم التدخل في الانتخابات الفلسطينية، وحماية المسار الديمقراطي الفلسطيني من التغول الذي تمارسه حكومة الاحتلال والهادف لوقفه وتعطيله.

وأكد على أن "كل محاولات الاحتلال لن تنجح، وأن حملات الاعتقال المستمرة منذ سنوات ستفشل في كسر عزيمة أبناء الشعب الفلسطيني، "فهذا الشعب الأصيل يواصل عناده السياسي وتحديه منذ عشرات السنوات، وسيفشل مخطط الاحتلال بأن تكون الساحة الفلسطينية لقمة سائغة لأجندته ومشاريعه".

وشدد حميدان قائلا: "إصرارنا على المضي قدما في العملية الديمقراطية وترتيب البيت الفلسطيني، وفكرة الانسحاب من الانتخابات غير واردة في حسابتنا وهذه الاعتقالات تزيدنا إصراراً".

وبدورها أوضحت المرشحة عن القائمة سمر حمد أن الاحتلال لا يريد للبيت الفلسطيني أن يتم ترتيبه لوضع الأمور في نصابها الصحيح، ولا يريد للشعب الفلسطيني أن تكون له إرادته الحرة.

وقالت حمد: "الاحتلال يريد إرهابنا وأن يجعل الاعتقالات هاجسا لنا كمرشحين"، وأكدت بأن "ما حصل مع ممثلنا لن يزيدنا إلا عزما وثباتا وقدرة حتى ننجز لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام وإعادة ترتيب البيت الفلسطيني".

وأدان مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية إقدام قوات الاحتلال على "اعتقال المرشح عن قائمة "القدس موعدنا" ناجح عاصي من منزله في البيرة، وما قامت به من اعتقالات وفض بالقوة لاجتماعات تشاورية في مدينة القدس، بالإضافة الى التهديدات بمنع الانتخابات في القدس وعرقلتها في مناطق أخرى."
وأكد البرغوثي في تصريح صحفي على "وحدة جميع القوائم و القوى في التصدي لهذه الإجراءات الإسرائيلية بما في ذلك الإصرار على إجراء الانتخابات في القدس و جعلها معركة مقاومة شعبية، و مطالبة المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لوقف حملة الاعتقالات ومحاولات تخريب الانتخابات الفلسطينية."

الاحتلال يعتقل ممثل قائمة "القدس موعدنا" ناجح عاصي

واعتقلت قوات الاحتلال، في ساعات مبكرة من فجر الثلاثاء، ممثل قائمة "القدس موعدنا" ناجح عاصي من منزله في مدينة رام الله.

وأفادت مصادر محلية أن قوات خاصة تابعة للاحتلال اقتحمت رام الله واعتقلت ناجح عاصي من منزله، وهو ممثل قائمة "القدس موعدنا" للانتخابات التشريعية.

هذا وداهمت قوات الاحتلال ، فجر الثلاثاء، منزل القيادي في حركة حماس الأسير في سجون الاحتلال الشيخ شاكر عمارة في مخيم عقبة جبر بأريحا.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل القيادي عمارة وفتشته وخرّبت في محتوياته، علما أن معتقل إداري في سجون الاحتلال منذ شهر أيار لعام 2020م.

ولفتت المصادر إلى أن مواجهات داخل المخيم اندلعت، حيث ألقى شبان زجاجات حارقة على قوات الاحتلال عند مدخل مخيم عقبة جبر في أريحا.

ويشار الى أن عمارة أحد قيادات حركة حماس في مدينة أريحا، وأحد رجال الإصلاح، وهو أسير سابق اعتقل أكثر من 13 مرة لدى الاحتلال، جميعها كانت تحت الاعتقال الإداري، وهو أحد المبعدين إلى مرج الزهور عام 1992م.

#اعتقالات #الاحتلال #قدس نت #القدس موعدنا

اقرأ ايضا من الأسرى