اتصل بنا أرسل مقال

القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
القدس15°
رام الله15°
الخليل15°
غزة16°
4.62جنيه إسترليني
4.62دينار أردني
0.21جنيه مصري
3.98يورو
3.27دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.62
دينار أردني4.62
جنيه مصري0.21
يورو3.98
دولار أمريكي3.27

الصحفي علاء الريماوي يُعلن إضرابه عن الطعام من لحظة اعتقاله

الصحفي علاء الريماوي

وكالة قدس نت للأنباء - رام الله

 أعلن الصحفي علاء الريماوي الذي اعتقلته قوات الاحتلال فجر الأربعاء، إضرابه عن الطعام وفقًا لزوجته، وذلك رفضًا لاعتقاله، ليرتفع بذلك عدد الأسرى الذين يخوضون معركة (الأمعاء الخاوية) الإضراب عن الطعام، إلى خمسة أسرى أقدمهم الأسير عماد سواركة (37 عامًا) من أريحا والمضرب عن الطعام منذ (35) يومًا، حيث يواجه وضعًا صحيًا صعبًا، إضافة إلى الأسير سائد أبو عبيد (41 عامًا) من جنين المضرب منذ (17) يومًا، والأسير مصعب الهور (33 عامًا) من الخليل منذ عشرة أيام، ومهند العزة (45 عامًا) من بيت لحم منذ عشرة أيام.

وبيّن نادي الأسير الفلسطيني أن الأسرى، سواركة، وأبو عبيد، والهور، يواصلون الإضراب رفضًا لاعتقالهم الإداريّ، بينما يواصل الأسير العزة المُعتقل منذ عام 2010، والمحكوم بالسّجن (13) عامًا، إضرابه، مطالبًا بنقله من زنازين سجن "جلبوع"، والأسير الريماوي رفضًا لاعتقاله.
 
في هذا السياق ، أدانت حركة حماس حملات الاعتقال التي تشنها قوات الاحتلال بحق المواطنين في مدن الضفة الغربية، واعتقال قوات الاحتلال القيادي نضال القواسمة من مدينة الخليل، والصحفي علاء الريماوي من مدينة البيرة.

واعتبرت الحركة في بيان صدر عنها، أن "ملاحقة الاحتلال للعمل الصحفي، يؤكد مرة أخرى أن هذا الاحتلال تغيظه الحقيقة والرسالة التي تحملها الصحافة الحرة المنسجمة مع تطلعات شعبنا، وتنقل همومه ومعاناته تحت الاحتلال."

ودعت المؤسسات الحقوقية والصحفية كافة إلى الوقوف لجانب الإعلامي الريماوي، وفضح الاحتلال وممارساته أمام المؤسسات الحقوقية والدولية ذات الصلة، كما دعت نقابة الصحفيين لأن يكون لها دور مميز في حماية الصحفيين وملاحقة الاحتلال عبر مؤسسات الصحافة العالمية.

وقالت حماس إن "مواصلة الاحتلال لحملات الاعتقال في صفوف قيادات الحركة في مدن الضفة تهدف للتخويف من المشاركة في الانتخابات والعمل لها، وإن هذه المحاولة البائسة للاحتلال تعبر عن عقلية فاشية استبدادية ضد حقوق شعبنا، والتي أبسطها حق الانتخاب والحق في الكلمة الحرة."


واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، عددا من المواطنين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس، بينهم صحفي وقيادي في حماس.

ففي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الصحفي والأسير المحرر علاء الريماوي خلال اقتحام منزله بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية.

وحسب ما أفادت به زوجة الريماوي فإن زوجها أبلغها بأنه دخل في إضراب عن الطعام منذ لحظة اعتقاله، مطالبة الجهات الحقوقية بالتدخل للإفراج عن زوجها.

ويعمل الريماوي مراسلا لقناة الجزيرة مباشر ومديرا لموقع (جي ميديا) الإعلامي، كما أنه باحث في الشأن السياسي والشأن الإسرائيلي، وأمضى في سجون الاحتلال أكثر من 10 أعوام، عدد منها في الاعتقال الإداري.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال القيادي في حركة حماس نضال عمران القواسمة (54 عاما)، عقب مداهمة منزله في منطقة النمرة وسط الخليل.

وأمضى القواسمة في سجون الاحتلال ما يقارب 10 سنوات، كما اعتقل لدى أجهزة السلطة أكثر من 8 مرات، وهو من مبعدي مرج الزهور.

وشهدت الفترة الأخيرة اعتقال قوات الاحتلال للعديد من قيادات حركة حماس وكواردها، تزامنًا مع التحضير لإجراء الانتخابات التشريعية التي تم الاتفاق على إجرائها خلال الشهر القادم.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال صباح اليوم بلدة الرام شمال القدس المحتلة، واستمرت لأكثر من ساعتين، دهمت خلالها عددا من المنازل وفتشتها وخرّبت في محتوياتها، واعتقلت ثلاثة شبان.

وأفادت مصادر محلية أن قوة عسكرية مكونة من 7 آليات عسكرية اقتحمت بلدة الرام، واعتقلت الشبان شادي أبو غربية وأحمد أبو غربية وفادي أبو غربية.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات ليلية، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.

#الاحتلال #الاسرى #قدس نت #اعقالات #الصحفي علاء الريماوي #علاء الريماوي

اقرأ ايضا من الأسرى