أبو عيطة: لقاء موسع بين الفصائل الفلسطينية في الجزائر خلال الأسبوع الأول من أكتوبر

فايز أبو عيطة.jpg

قال سفير فلسطين في الجزائر فايز أبو عيطة، إن لقاء موسعا بين الفصائل الفلسطينية، سيعقد في الجزائر خلال الأسبوع الأول من أكتوبر/تشرين الأول القادم، لبحث ملف المصالحة وإنهاء الانقسام المستمر منذ عام 2007.

وأضاف في حديثه لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، أن جولة حوارات جديدة تجري حاليا بين الفصائل الفلسطينية "تمهيدا للقاء موسع للفصائل الفلسطينية سيكون الأسبوع الأول من أكتوبر المقبل".

وأعرب أبو عيطة عن أمله في أن "توفّق الجزائر في الوصول إلى صيغة توافقية يلتقي الكل الفلسطيني عليها، من أجل وضع حد هذا الانقسام، والبدء في صفحة الوحدة الوطنية".

والإثنين، وصل الجزائر وفد من حركة فتح، برئاسة نائب رئيس الحركة محمود العالول "بدعوة من القيادة الجزائرية في إطار التنسيق المشترك حول التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية وتعزيز الوحدة الوطنية في إطار منظمة التحرير الفلسطينية"، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية .

مواضيع قد تهمك

ومساء الأحد، وصل إلى الجزائر أيضا وفد من قيادة حركة حماس يرأسه رئيس مكتب العلاقات العربية والإسلامية في الحركة خليل الحية، وفق الموقع الإلكتروني للحركة على الإنترنت.

وفي 6 ديسمبر/كانون الأول 2021، أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون اعتزام بلاده استضافة مؤتمر جامع للفصائل الفلسطينية، ولاحقا استقبلت وفودا تمثّل الفصائل.

وتعاني الساحة الفلسطينية، منذ صيف 2007، من انقسام سياسي وجغرافي، حيث تسيطر "حماس" على قطاع غزة، في حين تُدار الضفة الغربية من طرف الحكومة الفلسطينية التي شكلتها حركة "فتح" بزعامة الرئيس عباس

المصدر: وكالة قدس نت للأنباء - الجزائر