قريبًا: رواية «مجهولة نهر السين» للكاتب الفرنسي غيوم ميسو

Guillaume-Musso-L'inconnue-de-la-Seine-full.jpg

تصدر قريبًا رواية «مجهولة نهر السين» للكاتب الفرنسي غيوم ميسو عن دار هاشيت أنطوان/نوفل. ترجمتها سمر معتوق من اللغة الفرنسية (“L’inconnue de La Seine”, Calmann-Lévy2021) إلى اللغة العربية. وقد جاء في النبذة:

 

ليلة أمس، انتشلت الشرطة النهريّة صبيةً من نهر السين. كانت عاريةً إلّا من بعض الوشوم، فاقدةً للذاكرة، لكنّها لا تزال على قيد الحياة. من نهر السين اقتيدت إلى مستوصف مقرّ الشرطة في باريس، ومن هناك، ضاعت وأصبحت أثرًا بعد عين.

حتى الآن، القصّة عادية. ولكن، عندما تفصح التحليلات الجينيّة والصور عن هويّتها، ويتّضح أنّها ميلينا بيرغمان، يصبح الموضوع أكثر تعقيدًا. فعازفة البيانو الشهيرة ماتت منذ عامٍ إثر تحطّم طائرة.

مواضيع قد تهمك

رافاييل خطيبها السابق، وروكسان شرطيّة استُبعدَت للتوِّ عن العمل بشكلٍ مؤقّت، يجدان نفسيهما فجأةً في عين القضيّة: كيف تكون الشابّة ميتةً منذ عام، وحيّةً ترزق اليوم؟ وما قصّة الوشم؟ وكيف ستقودهما تلك المغامرة إلى عوالم المدينة الخفيّة وطقوس جماعاتها السريّة وأساطيرها المجنونة؟

«ميسو سيّد التشويق في فرنسا.» نيويورك تايمز

G.MUSSO-©-Emanuele-Scorcelletti-Photo12.com-R-1024x738.jpg


غيوم ميسو

هو الروائي الفرنسي الأكثر قراءة في فرنسا منذ عشر سنوات. ولد في العام 1974 في أنتيب، وبدأ التأليف خلال سنوات دراسته ولم يتوقّف منذ ذلك الحين. في العام 2004، ظهر كتابه Et Après الذي كان سبب لقائه بالجمهور، تبعته كتب ترجمت نوفل منها "الصبيّة والليل" (2019)، "حياة الكاتب السريّة" (2020)، و"الحياة رواية" (2021).

تُرجمت كتبه إلى أربع وأربعين لغة وبعضها حُوّل إلى أفلام، كما لاقت نجاحًا كبيرًا في فرنسا وسائر أرجاء العالم.

Guillaume-Musso-L'inconnue-de-la-Seine-Cover.jpg


 

المصدر: وكالة قدس نت للأنباء - بيروت