اتصل بنا أرسل مقال

القدس13°
رام الله13°
الخليل13°
غزة18°
القدس13°
رام الله13°
الخليل13°
غزة18°
4.44جنيه إسترليني
4.71دينار أردني
0.21جنيه مصري
3.96يورو
3.34دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.44
دينار أردني4.71
جنيه مصري0.21
يورو3.96
دولار أمريكي3.34

إسرائيل: شمال سيناء لم تعد ساحة خلفية لفصائل غزة

القدس المحتلة- وكالة قدس نت للأنباء
قال تقرير صحافي :" إن أجهزة الاستخبارات "الإسرائيلية" لم تعد تعتبر شمال شبه جزيرة سيناء ساحة خلفية للفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة، وتقدر أن الهجمات ضد أهداف "إسرائيلية" خلال العامين الماضيين نفذتهما شبكة جهادية مصرية متطرفة.

ونقلت صحيفة "هآرتس" اليوم ، عن مصادر بأجهزة الإستخبارات الإسرائيلية، قولها :"إن هذه الأجهزة توقفت عن النظر إلى سيناء على أنها "ساحة خلفية" للفصائل في غزة وإنما كساحة لأنشطة الشبكة الجهادية المصرية".

وأضافت الصحيفة أن مصر وإسرائيل مستمرتان في إجراء تنسيق أمني "معين" بينهما وأن مصر تنشط ضد المتطرفين في سيناء لكن "نتائج هذا الجهد محدود جدا".

ووفقا لتقديرات أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية، فإن الشبكة الجهادية المصرية في سيناء تضم نشطاء إسلاميين من سيناء ومن مناطق أخرى في مصر والذين يتبنون أفكار تنظيم القاعدة، وهذه الشبكة هي المؤولة عن معظم الهجمات عند الحدود المصرية – "الإسرائيلية".

وقالت الصحيفة:" إن هذه هي التقييمات الجديدة لأجهزة الاستخبارات الإسرائيلية، وأن الشبكة الجهادية هي المسؤولة عن تنفيذ هجمات إيلات في آب/أغسطس من العام الماضي التي سقط فيها "8" قتلى "إسرائيليين" وعن هجمات أخرى خلال العام الأخير، كما أن هذه الشبكة مسؤولة عن تفجير أنبوب الغاز المصري الذي يمد إسرائيل.

وأشارت "هآرتس" إلى تقارير صحافية مصرية أفادت بأن اثنين من منفذي الهجوم الأخير من سيناء ضد دورية عسكرية "إسرائيلية" هم من سكان منطقة دلتا النيل وليسا من سكان سيناء.

اقرأ ايضا من شؤون اسرائيلية