اتصل بنا أرسل مقال

القدس15°
رام الله13°
الخليل13°
غزة18°
القدس15°
رام الله13°
الخليل13°
غزة18°
4.49جنيه إسترليني
4.89دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.82يورو
3.47دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.49
دينار أردني4.89
جنيه مصري0.22
يورو3.82
دولار أمريكي3.47

إصدارات : الفريق المجايدة في كتاب :السيرة والمسيرة .. خمسون عاما من النضال


صدر في مدينة غزة للكاتب والباحث في الشؤون الأمنية والعسكرية اللواء الركن عرابي محمد كلوب , كتاب جديد هو الأول من سلسلة تاريخ القادة العسكريين , يوثق سيرة ومسيرة الفريق الركن الشهيد عبد الرازق المجايدة بعنوان " الفريق الركن عبد الرازق المجايدة .. السيرة والمسيرة " ( خمسون عاما من النضال ) , تتصدر غلاف الكتاب صورة الفريق المجايدة بجانب علم فلسطين والكوفية , بينما في غلاف الكتاب الخلفي , فقد سرد الكاتب جزءا من سيرة الفريق المجايدة , وتضمنت المهام التي اضطلع بها خلال مسيرته النضالية , والمسؤوليات التي تولاها خلال خدمته العسكرية , وكذلك الأوسمة والأنواط العسكرية التي حصل عليها .
قدم للكتاب السفير يحيى رباح الكاتب والمفكر السياسي , في مقدمة بعنوان " ذاكرة الثورة .. ذاكرة الوطن " , ومما جاء في المقدمة : هذا الكتاب يوفر للقارئ مادة وثائقية كبير جدا , من خلال الأدوار العسكرية الهامة التي قام بها الفريق المجايدة , والساحات التي برز فيها كقائد عسكري مميز , وذروتها في بيروت عام 1982 وملحمتها الخالدة , وصولا إلى حصار طرابلس عام 1983 , ثم تجربة الفريق المجايدة في أرض الوطن كقائد لقوات الأمن الوطني , التي هي جزء من بناء سلطتنا الوطنية , ودولتنا الفلسطينية المنشودة " .
أما المقدمة التي كتبها المؤلف , فقد أكد فيها أن هذا الكتاب " الانجاز " هو من أجل إلقاء الضوء على سيرة أمثال هذا القائد العسكري في تاريخ النضال الفلسطيني الحديث , آملا أن يكون مصدر للفائدة للقيادات العسكرية الشابة . وقال الباحث كلوب " إن ما حدا به للكتابة عن القائد الفريق الركن / عبد الرازق المجايدة , هو وفاء لهذا الرجل والتاريخ , وعرفانا بالفضل لأهل الفضل , حيث أن كثيرا من هؤلاء القادة لم يقوموا بتدوين مذكراتهم , أو كتابة تجاربهم النضالية والعسكرية , كي تبقى نبراسا ناصعا مضيئا للأجيال القادمة , لأن تجربة شهيدنا غنية ولا بد من الاستفادة منها , حيث أنه – للأسف – الشديد لا يوجد تاريخ مكتوب عن قادتنا العسكريين , وإنما كل ما هو موجود شفوي فقط " .
بعد الشكر والتقدير لكل من ساهم في إخراج هذا الكتاب لدائرة الضوء , والتقديم والمقدمة لهذا الكتاب التوثيقي , قسم المؤلف كتابه إلى خمسة فصول : تناول في الفصل المولد والنشأة لحياة الراحل الكبير الفريق عبد الرازق المجايدة , وهو فصل طويل يقع في 48 صفحة , من عدد صفحات الكتاب البالغة 252 صفحة , وتضمن هذا الفصل ميلاد المجايدة في مدينت خان
يونس بتاريخ 11/3/1937 , وتعليمه الابتدائي والاعدادي والثانوي بنفس المدينة , حيث يشرح الكاتب تاريخ المدينة , وتاريخ عائلة المجايدة , إحدى العائلات الأصيلة في مدينة خان يونس .
في باقي الفصل يتناول الكاتب التحاق الفريق المجايدة بالكلية الحربية في القاهرة عام 1955 , وتخرجه منها عام 1957 برتبة ملازم , ثم تاريخ طويل من حياته العسكرية والحروب التي خاضها ابتداء من حرب حزيران ( يونيو ) 1967 , ثم حرب أكتوبر 1973 , وصولا إلى حرب لبنان عام 1982 , وانتهاء بمعركة طرابلس عام 1983 . ثم تنقله إلى تونس بعد الخروج من لبنان إلى جانب الرئيس الراحل ياسر عرفات , إلى غاية عودته لأرض الوطن , وقيادته لقوات الأمن الوطني من عام 1994 ولغاية تقاعده عام 2005 , ورحيله بعد أن ألم به المرض بتاريخ الثامن من مايو 2013 , حيث دفن في مسقط رأسه مدينة خان يونس , وأقيمت له جنازة مهيبة بحضور آلاف المواطنين يتقدمهم كبار المسؤولين من المدنيين والعسكريين.
أما الفصل الثاني فقد تضمن برقيات التعازي في الراحل الكبير , تتقدمها برقية الرئيس محمود عباس ( أبو مازن ) , ومما جاء في برقية التعزية التي بعث بها الرئيس لعائلة الفريق المجايدة : " نعزيكم كما نعزي أنفسنا وابناء شعبنا في وفاة المغفور له المناضل الفريق الركن عبد الرازق المحايدة , ملتحقا بكوكبة شهداء شعبنا , وبرحيله خسرنا أحد أبناء فلسطين البررة والأوفياء والمتميزين في مسيرة النضال الوطني , وأحد المناضلين الأوفياء من الرعيل الأول الذين كرسوا حياتهم لأكثر من خمسين عاما من أجل خدمة شعبنا وقضيتنا العادلة , والدفاع عن القرار الوطني الفلسطيني المستقل , وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية العتيدة " .
وقد بلغت برقيات التعازي الموثق في الكتاب نحو عشرين برقية , وردت من قيادة منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح والفصائل الفلسطينية , وجامعة الدول العربية , وعدد من جمعيات المحاربين القدماء في عدد من الدول العربية , ومؤسسة ياسر عرفات , وعدد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية في فلسطين والعالم العربي.
وأفرد الكاتب الفصل الثالث لمن كتبوا مقالات في الصحف المحلية والمواقع الالكترونية عن الراحل الكبير القائد المجايدة , من كبار الكتاب والصحفيين الفلسطينيين من بينهم : حسن الكاشف , عدلي صادق , يحيى رباح , عمر الغول , مازن عز الدين . عبد القادر فارس , كامل أبو عيسى , هشام ساق الله , مازن صافي , شاكر فريد حسن .
أما الفصل الرابع والذي يقع في نحو خمسين صفحة , فقد تضمن عددا من المقابلات الصحفية المطولة , التي كان قد أجراها الفريق المجايدة مع الصحافة المحلية , وشملت لقاء مع صحيفة " الصباح " التي كانت تصدر يوميا عن هيئة التوجيه السياسي في قوات الأمن الوطني , وأجرى اللقاء رئيس التحرير سري القدوة , ومقابلة أخرى مع مجلة " حماة العرين " الصادرة عن
قوات أمن الرئاسة ( القوة 17 ) , ومقابلة ثالثة مع مجلة " الأمة " الصادرة عن مركز القدس للدراسات والإعلام والنشر , وأجرى اللقاء رئيس المركز محمد أبو سمرة.
أما الفصل الخامس والأخير , فقد تضمن القرارات والمراسيم , الخاصة بالفريق الركن المجايدة , وشملت 16 قرارا صدر معظمها عن الرئيس الراحل ياسر عرفات والرئيس محمود عباس , تتعلق بتولي الفريق المجايدة لعدد من المهمات والمسؤوليات على مدار خدمته في منظمة التحرير الفلسطينية , والسلطة الوطنية , منذ عام 1976 ولغاية عام 2005.
في ملاحق الكتاب ينشر المؤلف بعض الوثائق وتضمنت : شهادة التخرج من الكلية الحربية في جمهورية مصر العربية , وسيرة ذاتية عن الفريق المجايدة كتبها بخط يده , ووثائق أخرى تتعلق ببعض المخاطبات التي تمت مع الراحل المجايدة من عدة جهات رسمية .
وفي الملاحق نشر الكاتب المراجع والمصادر التي استعان بها , وبلغت 13 مرجعا , وكذلك الشخصيات المقربة من الفريق المجايدة , والتي أجرى معها مقابلات شخصية للحديث عن الفريق المجايدة , وهم نجل الشهيد محمد عبد الرازق المجايدة , اللواء فخري شقورة , اللواء الركن محمود أبو مرزوق , اللواء الركن وليد أبو شعبان , اللواء ابراهيم النجار , اللواء الركن حسن حجازي , العميد د. عبد القادر فارس.
وفي ختام الملاحق وضع المؤلف أكثر من خمسين صورة , توثق حياة الفريق المجايدة إلى جانب الرئيس الراحل ياسر عرفات , في مصر ولبنان وتونس وغزة والضفة الغربية , إضافة إلى صور مع العديد من زعماء العالم , من بينهم الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون , والعاهل الأردني الراحل الملك حسين , وأمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى , والأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان , ورئيس الوزراء البريطاني السابق رئيس اللجنة الرباعية الدولية توني بلير , والعاهل الأردني الحالي الملك عبد الله بن الحسين .. وغيرهم من القادة والمسؤولين.
وختم المؤلف كتابه القيم بخاتمة قال فيه : إن ما طرح في هذا الكتاب هو نتاج وجهد كل الاخوة الذين قدموا المعلومات الوافية والأمينة عن شهيدنا البطل الفريق الركن / عبد الرازق المجايدة ( أبو العبد ) , لمعرفتهم الشخصية به , أو عملهم معه , أو تحت قيادته .
وتقدم الكاتب في الختام بالشكر الجزيل لكل من ساهم ماديا , أو كل من قدم شهادة أو كتابة عن الراحل , أو أسدى نصحا , أو أبدى رأيا أو مشورة , ليخرج الكتاب بهذا الشكل , مشيرا إلى أنه لو وجدت ثغرات أو نواقص , فإن ذلك يرجع لفقدان بعض الوثائق عن الرحل المجايدة في بيروت , وكذلك في منزله بغزة خلال اجتياح القوات الاسرائيلية لمنزله ومصادر وثائق تخص الراحل المجايدة والأوسمة التي حصل عليها خلال الاجتياح الاسرائيلي في حرب 2008-2009 .
وختم اللواء كلوب بالقول في خاتمة الكتاب : إننا نقف جميعا إجلالا وإكبارا أمام روح شهيدنا القائد البطل الفريق الركن / عبد الرازق المجايدة " أبو العبد " , وكذلك أمام أروح شهدائنا جميعا .. فإلى جنات الخلد يا " أبو العبد " .
يذكر أنه صدر للباحث والكاتب اللواء الركن / عرابي محمد كلوب , 15 مؤلفا في الشؤون الأمنية والعسكرية والشرطية , وهو الآن بصدد إصدار سلسلة عن تاريخ القادة العسكريين الفلسطينيين , والذي يعتبر هذا الكتاب , الذي قدمنا قراءة له , باكورة أعماله الجديدة لإغناء المكتبة الأمنية والعسكرية بهذا الجهد المشكور .

قراءة / د. عبد القادر فارس