مركز قدس نت اتصل بنا أرسل مقال

القدس24°
رام الله23°
الخليل25°
غزة27°
القدس24°
رام الله23°
الخليل25°
غزة27°
4.56جنيه إسترليني
4.98دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.95يورو
3.53دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.56
دينار أردني4.98
جنيه مصري0.22
يورو3.95
دولار أمريكي3.53

تل أبيب: الأونروا جزء من المشكلة ويجب إغلاقها

news_article_96951_38876_1572511300

القدس - وكالة قدس نت للأنباء

استغلت تل أبيب تقديم مفوض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، بيير كرينبول، استقالته من منصبه للأمين العام للأمم المتحدة بالدعوة إلى إغلاق الوكالة وإسقاط حق العودة.

وقالت وزارة الخارجية الاحتلال، إن "إسرائيل تنظر بخطورة كبيرة إلى المعلومات التي تنشر بشأن لجنة التحقيق، وتدعو إلى النشر الكامل والشفاف لنتائج التحقيق".

وادعت خارجية تل أبيب، بأن "ما نشر يؤكد ادعاءات إسرائيل بضرورة إجراء تغيير عميق وجذري في أسلوب عمل الأونروا".

وزعمت أنه تحت قيادة كرينبول "تصاعد تسييس الوكالة، وتفاقم العجز، وثبت أن أسلوب عملها بهذا الشكل لا يمكن أن يستمر". مضيفة أن "التنحية هي الخطوة الأولى في القضاء على الفساد، وزيادة الشفافية ومنع تسييس الوكالة".

ودعت الخارجية الإسرائيلية المجتمع الدولي وكل الدول المانحة لأخذ دور في عملية التفكير بأسلوب عمال فعال، وأن التطورات الأخيرة تثبت أن التجديد التلقائي لتفويض الأونروا في السنوات الثلاث الأخيرة هو إجراء عقيم وغير أخلاقي وغير مقبول.

بدوره، صرّح سفير الدولة العبرية في الأمم المتحدة، داني دانون، بأنه "منذ إقامة الأونروا لم تعمل على حل مشكلة اللاجئين، وإنما حاربت من أجل إدامتها".

وزعم أن مجموعة القضايا ذات الصلة بإدارة الوكالة "تؤكد على أنه لا يوجد حل آخر إلا بإغلاقها". مضيفًا: "من يستخدم الأموال الدولية لمصالح شخصية من خلال نشر تحريض ضد إسرائيل يجب أن يعزل نهائيًا، وألا يعود إلى الأمم المتحدة".

من جهته، ادعى وزير الخارجية، يسرائيل كاتس، أن "أداء الأونروا يؤكد أنها جزء من المشكلة وليست جزءًا من الحل". مضيفًا أن "الوكالة تديم قضية اللاجئين بشكل سياسي واضح، وتبعد كل إمكانية للحل".

وأضاف أنه "على المجتمع الدولي أن يجد أسلوبًا آخر يوفر المساعدة الإنسانية لمن يستحقها، ويسقط فكرة عودة اللاجئين العبثية عن جدول الأعمال"، على حد زعمه.

وأمس الأربعاء، أعلن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، تعيين كريستيان ساوندرز، قائما بأعمال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، خلفًا لـ "بيير كرينبول ".

وذكر مكتب الأمين العام، في بيان، أن نتائج تحقيق مكتب خدمات الرقابة الداخلية أظهرت بعض القضايا الإدارية التي تتعلق تحديدًا بالمفوض العام.

وأوضح البيان، أنه وبناء على تلك المعطيات قرر المفوض العام بيير كرينبول التنحي جانبًا إلى حين اكتمال العملية.

وكان تقرير صدر عن مكتب الأخلاقيات في "أونروا"، أوردته وسائل اعلام عالمية، أفاد بأن المفوض العام، كرينبول طالب على سبيل المثال بالحصول على بدلات يومية في أوقات لم يكن موجودا فيها بمقر الوكالة في القدس.

وكرينبول، مواطن سويسري تولى منصب مفوض عام الأونروا عام 2014.

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم.

وتقدم الوكالة حاليًا خدماتها لنحو 5.3 مليون لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس

#إسرائيل #الأونروا