مركز قدس نت اتصل بنا أرسل مقال

القدس15°
رام الله14°
الخليل11°
غزة17°
القدس15°
رام الله14°
الخليل11°
غزة17°
4.49جنيه إسترليني
4.89دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.82يورو
3.47دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.49
دينار أردني4.89
جنيه مصري0.22
يورو3.82
دولار أمريكي3.47

الاتصالات المباشرة من قيادة حماس منقطعة منذ عام 2017

الأحمد: لا يحق لأي أحد أن ينقل شيئا للأرض الفلسطينية دون موافقة القيادة الشرعية

عزام الأحمد

وكالة قدس نت للأنباء - رام الله

اعتبر عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والمركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، أن مخطط إقامة مستشفى ميداني أميركي في قطاع غزة يأتي ضمن المخطط الصهيوأميركي وهو عزل غزة وإقامة دويلة فيها، وضمن مخطط قوات الاحتلال لتوفير كل عوامل البقاء لما سماها "سلطة الأمر الواقع في القطاع."

وقال الأحمد، في حديث لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، يوم الأحد، إن "المؤامرة على القضية الفلسطينية منذ زمن بعيد، لكن تكثفت منذ لحظة الانقسام قبل 13 عاما، مشيرا إلى أن هذا ليس انقساما فلسطينيا وإنما انقسام عربي عربي إقليمي دولي."

 وبين أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أعلن بوضوح أهمية أن تبقى عوامل الاستمرار بالانقسام متوفرة للحيلولة دون إقامة دولة فلسطينية مستقلة.

وأكد الأحمد أن "حماس" تدرك ما تفعل جيدا، وتدرك المخاطر وتتساوق معها، مشيرا إلى أن الاتصالات المباشرة من القيادة مع هذه الحركة منقطعة منذ عام 2017.

 وجدد عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة "فتح"، رفض القيادة لهذه المشاريع التصفوية، مشيرا إلى أنه لا يحق لأي أحد أن ينقل شيئا للأرض الفلسطينية دون موافقة القيادة الشرعية للشعب الفلسطيني وهي منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا.كما  قال

#غزة #حماس #فتح #عزام الأحمد #مستشفى ميداني أميركي #المشاريع التصفوية #"سلطة الأمر الواقع"