اتصل بنا أرسل مقال

القدس14°
رام الله13°
الخليل13°
غزة20°
القدس14°
رام الله13°
الخليل13°
غزة20°
4.48جنيه إسترليني
4.75دينار أردني
0.22جنيه مصري
4يورو
3.37دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.48
دينار أردني4.75
جنيه مصري0.22
يورو4
دولار أمريكي3.37

معرض الثقافة الرقمية الصيني الأول في الإمارات العربية المتحدة

وكالة قدس نت للأنباء - (شينخوا)

استضافت وزارة الثقافة والشباب الإماراتية، ووزارة الثقافة والسياحة الصينية، وسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في الصين، وسفارة جمهورية الصين الشعبية في الإمارات العربية المتحدة، استضافت بشكل مشترك، فعاليات أسبوع الثقافة الرقمية الصيني الأول في الإمارات العربية المتحدة، والذي يضم ورش عمل وندوات ومعارض تفاعلية.

ونظمت الحدث جمعية صناعة الثقافة والترفيه الصينية (CCEA) بالتعاون مع مبادرة "هلا بالصين"، ويقام الحدث على منصة افتراضية من 18 نوفمبر إلى 25 نوفمبر.

وتماشياً مع رؤية الإمارات 2021: "سيشكل الابتكار والبحث والعلوم والتكنولوجيا ركائز اقتصاد قائم على المعرفة وعالي الإنتاجية وتنافسي"، ويهدف الحدث إلى الترويج للإمارات كوجهة متعددة الثقافات، إضافة إلى تعزيز التواصل وتوفير الفرص لإشراك الشباب في الإمارات والصين من خلال رزنامة مليئة بورش العمل والندوات.

وبالتعاون مع شركة "تنسنت للألعاب"، ستُقام مسابقة ودّية للعبة "ببجي" بين الصين والإمارات، إضافة إلى استضافة جلسات حول الموسيقى والكتب الصوتية، ومعرض للإبداع الرقمي.

وفي هذا السياق، قال الدكتور علي عبيد الظاهري، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية الصين الشعبية: "خلال زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى الصين في العام الماضي، أشار سموه إلى أن الصين والإمارات تعملان على وضع "خارطة طريق" لقرن من الازدهار، بينما سيكون مستقبل التعاون والتفاهم الثقافي مدعوماً من قبل الشباب في كلا البلدين، حيث سيستقون إلهامهم من العمق والتفاصيل التي تتمتع بها الثقافتان العربية والصينية".

وبدوره، قال الشيخ ماجد بن عبد الله المعلا، رئيس مجلس إدارة مبادرة "هلا بالصين": "استمرت مبادرتنا منذ إطلاقها في بناء جسور التواصل التي تتيح تبادل الخبرات وتوفير الفرص للنمو المشترك وترسيخ التعاون بين الدولتين من خلال فعاليات مثل هذه، والتي نسعى من خلالها لإبراز مواهب وقدرات شعبينا وتعزيز التبادل الثقافي خاصة بين الشباب".

وأضاف المعلا: "تعد الإمارات أهم شريك تجاري للصين في العالم العربي، إذ تستحوذ على نسبة 26٪ من إجمالي حجم التجارة الأجنبية غير النفطية بين الصين والدول العربية، ما يجعل من تفهّم وإتقان لغة الأعمال أمراً هاماً من شأنه أن يعود بالفائدة على البلدين على المدى البعيد".

وسيتضمن الحدث الذي يستمر لسبعة أيام، ورش عمل وجلسات لاستقطاب آراء الشباب من كلا البلدين حول أهم القضايا المشتركة، إضافة إلى مناقشة مواضيع مثل الإبداع في الاقتصاد الرقمي وأثر الثقافة الرقمية، بالتعاون مع اللعبة الأكثر شهرة على مستوى العالم "ببجي" التابعة لشركة "تنسنت للألعاب"، بالإضافة إلى بعض منصات البث المباشر الصينية المعروفة التي يتابعها ملايين المستخدمين لمشاهدة منافسات الرياضات الإلكترونية المباشرة.

ويعرض أسبوع معرض الثقافة الرقمية الصيني في الإمارات العربية المتحدة الابتكار الرقمي العالمي في البلدين مع التركيز على الموضوعات الرئيسية الثلاثة المذكورة أعلاه، واستكشاف الأعمال المستقبلية في نموذج رقمي، كما يقدم وجهات نظر جديدة لشركات التكنولوجيا المحلية الرائدة، فضلاً عن إجراء تحليل عميق لتطور المشاريع في المناطق التي يتجمع فيها الشباب، من خلال جدول أعمال مليء بورش العمل والندوات.

ودعمت هذا الحدث كل من وزارة الثقافة والشباب الإماراتية، وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، والجهات المعنية في الدولة من جميع المجالات الرئيسية، ورواد الأعمال الصينيين في صناعة الإبداع الرقمي.

يستمر معرض الثقافة الرقمية الصيني من 2020.11.18 إلى 2020.11.25. اضغط هنا لمزيد من المعلومات: http://cbox-uae.cnccea.com .

#الصين #الإمارات #معرض الثقافة الرقمية

اقرأ ايضا من تقنيات