الجيش الإسرائيلي يرفع حالة التأهب في الضفة الغربية خلال الساعات المقبلة

الجنرال أفيف كوخافي يتفقد موقع عملية أرئيل 4.jpeg

كوخافي: الجيش الإسرائيلي سيستمر بعملية "كاسر الامواج" بقدر ما يتطلبه الأمر

أمر جيش الاحتلال الإسرائيلي قواته في مناطق الضفة الغربية برفع حالة التأهب خلال الساعات المقبلة، تحسبا من تنفيذهجمات فلسطينية تحاكي عملية مستوطنة "أرئيل" قرب سلفيت شمال الضفة الغربية.

وذكرت تقارير عبرية بأن جيش الاحتلال الإسرائيلي أصدرت أوامر لفرقة الضفة الغربية العسكرية، مساء الثلاثاء، برفع حالة التأهب في صفوف القوات خلال الساعات الـ72 المقبلة، تحسبا من تنفيذ عمليات ضد جنود الاحتلال ومستوطنيه في الضفة تحاكي عملية "أرئيل".

يأتي ذلك إثر عملية الطعن والدهس التي نفذها الشهيد محمد مراد صوف (18 عاما) من سكان بلدة حارس قضاء سلفيت، والتي أسفرت عن مقتل ثلاثة مستوطنين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح تراوحت بين خطيرة ومتوسطة.

مواضيع قد تهمك

 وصل رئيس هيئة الأركان العامة في جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي، مساء اليوم ، الى الموقع الذي وقعت فيه العملية بالقرب من المنطقة الصناعية في "أرئيل".

وحسب الناطق باسم جيش الاحتلال " أجرى قائد الجيش تحقيقًا أوليًا في ساحة العملية برفقة قائد المنطقة الوسطى، اللواء يهودا فوكس، قائد فرقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية) العميد آفي بلوط وقائد اللواء الإقليمي أفرايم العقيد موردي وايس."

 وقد عبر كوخافي عن أسفه لوقوع القتلى، مبديًا تقديره للجنود الذين قاموا "بتحييد المخرب". كما قال

في ختام زيارته قال كوخافي: "لا شك أن العملية التخريبية التي وقعت اليوم، هي صعبة واجرامية، وكان يجب أن تنتهي بشكل مغاير. سنجري تحقيقًا للتعلم والاستفادة  من العبر. "حسب قوله

وتابع "من قام بتحييد المخرب هم مقاتلون شباب جازفوا من أجل انهاء مسار القتل الاجرامي."كما قال

 وشدد " الجيش الإسرائيلي  سيستمر بعملية كاسر الامواج بقدر ما يتطلبه الأمر، وسيعمل في كل مكان وزمان من أجل تنفيذ مهمته والحفاظ على الشعور بالامان لدى مواطني اسرائيل يومًا بيوم."كما قال

الجنرال أفيف كوخافي يتفقد موقع عملية أرئيل 4.jpeg

 

الجنرال أفيف كوخافي يتفقد موقع عملية أرئيل 1.jpeg

 

الجنرال أفيف كوخافي يتفقد موقع عملية أرئيل 2.jpeg

 

الجنرال أفيف كوخافي يتفقد موقع عملية أرئيل.jpeg


 

المصدر: وكالة قدس نت للأنباء - القدس المحتلة