تكريم الفنانة جولييت عواد والمخرجة الألمانية مونيكا ماورير والفنان أحمد أبو سلعوم في الدورة السابعة لمهرجان القدس السينمائي الدولي

بوستر تكريم الدورة السابعة.jpg

 قررت إدارة مهرجان القدس السينمائي الدولي برئاسة ومؤسس المهرجان الدكتور عزالدين شلح وبالتعاون مع جمعية رؤية شبابية تكريم ثلاث شخصيات سينمائية وهم: الفنانة الأردنية جولييت عواد، المخرجة الألمانية مونيكا ماورير، والفنان الفلسطيني أحمد أبو سلعوم، وسوف يتم تكريمهم في يوم الإفتتاح 29 نوفمبر 2022 بمدينة غزة.

 

   وذكر شلح أن إدارة المهرجان تتشرف بتكريم ثلاثة قامات ساهمت أعمالهم في خدمة القضية الفلسطينية ورسخت الرواية الفلسطينية أمام المجتمع الدولي، كما وساهمت في تعزيز الهوية الوطنية وخاصة لدى الشباب العربي اللذين لم يعيشوا النكبة، وأظهرت أعمالهم مدى الظلم الواقع على الشعب الفلسطيني نتيجة الاحتلال للأراضي الفلسطينية وما يعانيه شعبها في حياته اليومية.

 

مواضيع قد تهمك

    وأفاد شلح أن التكريم للفنانة جولييت عواد جاء نتيجة لاعمالها التي خدمت القضية الفلسطينية وخاصة التغريبة الفلسطينية والتي ساهمت في تعريف المشاهدين بتفاصيل النكبة ودور الاحتلال في تهجير الفلسطينيين وتشتيتهم في دول عديدة، بالإضافة إلى مواقفها المشرفة من القضية الفلسطينية.

 

    أما المخرجة الألمانية مونيكا ماورير والتي بدأت بخدمة القضية منذ نشأة منظمة التحرير بعمل أفلام مساندة للقضية ومن أفلامها: فيلم فلسطين تحترق، الحرب الخامسة، المولودة من الموت، أطفال فلسطين، كما أنها تدعم الكثير من المبادرات المساندة للقضية الفلسطينية

 

وقدم الفنان أحمد أبو سلعوم أكثر من عشرين فيلماً شارك بهم وله تاريخ طويل ومشرف في الحركة الفنية الفلسطينية، ومن الأفلام التي شارك فيها فيلم حيفا للمخرج رشيد مشهراوي، فيلم درب التبانات اخراج علي نصار، فيلم الثلاث جواهر المفقودة وفيلم عرس الجليل إخراج ميشيل، فيلم السنونو لا يموت في القدس رضا الباهي، كعك على الرصيف إخراج اسماعيل الهباش، وفيلم طوق الياسمين للمخرجة حنين جابر.

 

يذكر أن الدورة السابعة السابعة للمهرجان سوف تفتتح بفيلم حمى البحر المتوسط المرشح عن فلسطين لجائزة الأوسكار للمخرجة مها الحاج وأنه سوف يعلن عن الجوائز في 6 ديسمبر وعرض فيلم الختام " استعادة" للمخرج الكبير رشيد مشهراوي وتوزيع الجوائز.

 

المصدر: وكالة قدس نت للأنباء - غزة