الجيش الإسرائيليي يعتقل عدد من الجنود ألقوا عبوة على بيت فلسطيني

تسليم جثة الشاب فرو إلى إسرائيل، الأسبوع الماضي.jpg

أعلن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، يوم الاثنين، اعتقال عدد من الجنود الإسرائيليين بشبهة إلقاء عبوة ناسفة تجاه بيت فلسطيني في منطقة بيت لحم.

وجاء في بيان للناطق باسم الجيش أن "الجنود الثلاثة من الطائفة الدرزية، وأنه يشتبه بأنهم ألقوا العبوة المتفجرة انتقاما لاحتجاز جثة الشاب تيران فيرو (18 عاما)، من جانب مسلحين في مخيم جنين، قبل أن يعيدوها إلى إسرائيل، يوم الخميس الماضي.

وكان الشاب فيرو برفقة صديق له قرب جنين، عندما تعرضا لحادث سير. وتم نقلهما إلى مستشفى في المدينة، حيث توفي فرو، فيما نقل صديقه المصاب إلى مستشفى "رامبام" في حيفا.

واستلمت عائلة الشاب فيرو في دالية الكرمل جثته، في نهاية الاتصالات بين سلطات الاحتلال الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية.

مواضيع قد تهمك

وقالت الشرطة الإسرائيلية، الأسبوع الماضي، إن عددا من الرجال داهموا بيتا متنقلا (كرافان) في قرية يركا، كان ينام فيه ثلاثة عمال فلسطينيين من مدينة الخليل ويبلغون من العمر 17 و19 و28 عاما. وتشتبه الشرطة أن الرجال أطلقوا النار في الهواء واعتدوا على العمال، وبعد ذلك أدخلوهم إلى سيارة وتركوهم في حرش مجاور وكانوا يعانون من رضوض.

 

المصدر: وكالة قدس نت للأنباء - القدس المحتلة